تفاعل كبير ومستويات فنية عالية في بطولة عمان لهوكي الجليد

إثارة كبيرة في اليوم الأول من المنافسات –
كتب- فهد الزهيمي –

يسدل الستار اليوم على منافسات بطولة عمان لهوكي الجليد التي تنظمها اللجنة العمانية لرياضات التزلج، والتي تقام منافساتها بصالة مركز فن زون بالقرم، حيث حظي اليوم الأول من المنافسات بإثارة كبيرة وتفاعل من قبل الجماهير الحاضرة وأيضا ارتفاع في المستوى الفني، ففي المباراة الأولى خسر منتخبنا الوطني من المنتخب القطري بنتيجة 3 /‏‏ 5 وفي اللقاء الثاني تمكن فريق قطر كانيوكز من الفوز على فريق دبي مايتي كامل بنتيجة 6 /‏‏ 3. ويقام ختام البطولة اليوم تحت رعاية سعادة المكرم خلفان بن صالح بن محمد الناعبي عضو مجلس الدولة وبحضور أصحاب السعادة وممثلي الفرق المشاركة والجماهير. ويشارك في هذه البطولة 6 فرق وهي فريق خنجر العماني والذي يلعب فيها معظم لاعبي المنتخب الوطني وفريق عمان تمبرولفزس وفريق دبي مايتي كامل من دولة الإمارات و3 فرق من دولة قطر وهي المنتخب القطري وقطر ڤايينس وقطر كانيوكز.

زيادة خبرة اللاعبين

وحول المنافسات قال قاسم بن طالب بن عبدالرحيم البرعمي عضو اللجنة العمانية لرياضات التزلج والمشرف على هوكي الجليد: بلا شك أن إقامة مثل هذه البطولات يساهم بشكل كبير في تطور المنتخبات الوطنية وأيضا اكتشاف المواهب حيث إننا نشارك في هذه البطولة بخليط من لاعبي الخبرة والشباب وذلك لزيادة صقل المواهب الشابة وزيادة رصيدها من الخبرة والاحتكاك في مثل هذه البطولات الودية، وكما يعلم الجميع بأنه من غير الممكن زيادة خبرة لاعبي المنتخبات بالتدريبات فقط أو المعسكرات وإنما من خلال المباريات والبطولات مع المنتخبات القوية. وأضاف: كما أننا نهدف من إقامة هذه البطولة إلى نشر اللعبة في السلطنة وفرصة للجماهير في السلطنة لمشاهدة مباريات حية في هوكي الجليد والاستمتاع بأجواء البطولة والإثارة التي تصاحب مباريات هوكي الجليد، وهذه البطولة تعتبر مقياسا لاكتشاف المجيدين في هوكي الجليد، حيث إنه من ضمن أهدافنا هو إعطاء فرصة للاعبين الشباب لإبراز مواهبهم في هذه اللعبة وبالتالي يكونوا دعامة قوية للمنتخب وهذه البطولة سوف تكون محطة للاحتكاك وصقل اللاعبين واكتشاف لاعبين جدد يكونون رافدا للمنتخبات الوطنية خلال الفترة المقبلة وللمشاركة في البطولات الخارجية. وحول دور اللجنة العمانية لرياضات التزلج في دعم مثل هذا النوع من الألعاب للمشاركة في البطولات الخارجية.

تطوير المنتخبات الوطنية

وتابع البرعمي حديثه بالقول: نسعى بكل مستمر إلى تطوير مستوى لرفع مستوى اللعبة واللاعبين وتأتي هذه البطولة كدعم لرياضة هوكي الجليد في السلطنة التي بدأت تنتشر بين الشباب وأيضا كمحطة إعداد للمشاركات الدولية ومنها بطولة آسيا لهوكي الجليد والبطولات التي تقام على مستوى الخليج، ولا يخفى على الجميع بأن تطوير المنتخبات الوطنية لا يأتي من تدريب واحد فقط في الأسبوع وإنما يأتي من خلال تدريب يومي طوال الأسبوع. وأضاف قاسم بن طالب بن عبدالرحيم البرعمي عضو اللجنة العمانية لرياضات التزلج والمشرف على هوكي الجليد: لدينا منظومة متكاملة لتطوير المراحل السنية وهو الهدف الأسمى من إقامة مثل هذه البطولات والتي من خلالها سنعمل على اكتشاف المواهب الصاعدة وضمها إلى المنتخبات الوطنية، كما نهدف إلى إتاحة الفرصة للجهاز الفني واللاعبين لخوض منافسات قوية ورتم عال لاكتساب الخبرة وتنشيط العناصر الشابة في المنتخب الوطني لهوكي الجليد حيث تمثل البطولة فرصة حقيقية للعب المباريات بشكل رسمي، كما تعتبر هذه البطولة فرصه حقيقية لاكتشاف المجيدين باللعبة علما بأن الجهاز الفني يهدف من خلال البطولة إلى اكتشاف المجيدين من العناصر الشابة.
وختم حديثه بالقول: كما سعت اللجنة العمانية لرياضات التزلج منذ إنشائها وحتى اليوم إلى النهوض بمستوى ألعاب التزلج في السلطنة ونشرها لمختلف الفئات السنية ووضعت اللجنة العديد من الخطط الرامية لتحقيق الأهداف التي تساهم في نشر ألعاب التزلج  وتطويرها وكذلك التعاون مع الاتحادات الدولية حول تطوير ألعاب من كافة الجوانب وكذلك التعاون مع الاتحاد العماني لرياضة المدرسية والذي سيسهم في تحقيق الأهداف المرجوة، حيث تعد المدارس أحد أهم الأماكن التي من خلالها يتم الكشف عن المواهب ومن ثم صقلها وتأهليها حتى تكون النواة الأساسية للمنتخبات في ألعاب التزلج الحر وألعاب التزلج الجليدي. الجدير بالذكر أن اللجنة العمانية لرياضات التزلج تتكون من سعيد بن علي بن حسن الزعابي رئيسا وعضوية كل من قاسم بن طالب بن عبدالرحيم البرعمي وسعود بن ناصر بن سعيد العوفي ومريم بنت محمد بن سعيد بني عرابة وبدر بن ناصر بن سليمان الخزيري وسلطان بن سعيد بن سلطان السناني أمينا للسر.

الوصول إلى الأولمبياد !

من جانبه قال مدرب منتخبنا الوطني لهوكي الجليد خالد البلوشي: من الجيد والمهم جدا إقامة مثل هذه البطولات الودية ومع فرق ومنتخبات قوية لأننا لا نشارك كثيرا في البطولات الخارجية وتعتبر هذه البطولة فرصة ذهبية للمنتخب الوطني، ورياضة هوكي الجليد هي رياضة قوية جدا وتحتاج إلى تدريب متواصل وليس لتدريب يوم واحد في الأسبوع وقلة التدريبات من المتوقع أن ينعكس سلبا على المنتخب الوطني، وحاليا المنتخب يعاني من قلة التدريبات وأيضا من هبوط في المستوى الفني بسبب قلة التدريبات ولكن سنعمل خلال الفترة المقبلة على إيجاد حلول لهذه المشكلة وخاصة أننا نطمح للوصول إلى الأولمبياد وليس الاقتصار على البطولات الخليجية أو الآسيوية فقط، لأن لدينا خامات من اللاعبين المجيدين سواء من لاعبي الخبرة أو من لاعبي الشباب والذي يملكون مهاراتهم جيدة ولكن تحتاج إلى تدريب وصقل أكثر. وأضاف مدرب المنتخب: خلال الفترة المقبلة ليس لدينا أي مشاركات خارجية وإنما نركز حاليا على تأهيل لاعبي المراحل السنية ونقوم بتأهيل هؤلاء اللاعبين ليكون لدينا رافد للمنتخب الوطني ومن المهم جدا التركيز على المراحل السنية وبذل كافة الجهود من أجل تهيئة هؤلاء اللاعبين الصغار للوصول إلى الجاهزية الكاملة والزج بهم في البطولات الخارجية والحصول على نتائج إيجابية.

اكتساب الخبرة

أكد حسن الحبابي أمين سر اللجنة القطرية للرياضات الشتوية أن مشاركة الفرق القطرية في منافسات بطولة عمان لهوكي الجليد والتي تنظمها اللجنة العمانية لرياضات التزلج، التي تقام المنافسات بصالة مركز فن زون بالقرم، تأتي من أجل اكتساب وزيادة خبرة الفرق المشاركة، حيث إن رياضات التزلج في دول مجلس التعاون الخليجي لا زالت في بداياتها وتحتاج إلى الكثير من الوقت والصبر من الوصول إلى العالمية ومثل هذه البطولات الودية تساهم بشكل كبير جدا في تطور المنتخبات وتعمل على اكتشاف المواهب من المراحل السنية وهذا أحد الأهداف التي شجعتنا على المشاركة في هذه البطولة. وأضاف الحبابي: المنتخب القطري شارك مؤخرا في الألعاب الأولمبية في اليابان والحمد لله استفدنا بشكل كبير وشكلت تلك المشاركة في ارتفاع رصيد المنتخب القطري من حيث الخبرة والاحتكاك مع المنتخبات الأخرى، وحاليا نواصل الاستعداد لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية والتي سوف تقام في مدينة لوزان السويسرية في عام 2020. وختم حسن الحبابي أمين سر اللجنة القطرية للرياضات الشتوية حديثه بالقول: رياضات التزلج في دول مجلس التعاون تعتبر رياضات غريبة نوعا ما ولكن سنعمل على تطوير ونشر هذه اللعبة من خلال المعسكرات والبطولات الودية وأتوقع أن المسؤولين بدول مجلس التعاون ينظرون لهذه الرياضة بعين الاهتمام وأن هذه الرياضة ستكون لعبة أساسية خلال السنوات المقبلة في جميع دول الخليج، وأقدم الشكر إلى اللجنة العمانية لرياضات التزلج على دعوتها للفرق القطرية للمشاركة في مثل هذه البطولات المهمة.