هدم منازل جنوب الضفة وتشريد ساكنيها

قوات الاحتلال تطلق النار على فلسطينيين بغزة –
بيت لحم – القدس المحتلة – قنا-الأناضول : هدم الجيش الإسرائيلي، أمس ، منزليْن جنوب الضفة الغربية المحتلة، بدعوى البناء بدون ترخيص.
وقال صدام عبيّات ، رئيس مجلس قروي قرية «كيسان» شرق مدينة بيت لحم، إن قوة عسكرية إسرائيلية داهمت القرية برفقة جرافات ، وشرعت بعملية هدم منزليْن بدعوى البناء بدون ترخيص.
ولفت عبيات في حديث خاص لوكالة الأناضول، إلى أن المنزليْن هما للشقيقين «أمجد وأيمن غزال».
وتمنع إسرائيل الفلسطينيين من البناء في المناطق «ج» التي تخضع لسيطرتها.كما ذكرت مصادر محلية ، أن الاحتلال قام بهدم منزل الفلسطيني جميل كعابنة ونجله محمود ومصادرة مواد وأدوات من المنزلين بينها خلايا شمسية تستخدم في إنارة المنزلين. وخلال عملية الهدم جرفت قوات الاحتلال قطعة أرض محيطة بالمنزلين ودمرت أشجار الزيتون فيها.ووفق اتفاقية أوسلو الثانية الموقعة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل في 1995، تم تقسيم الضفة الغربية إلى 3 مناطق «أ» و«ب» و«ج»، وتمثل الأخيرة نسبة 61 % من مساحة الضفة. ميدانيا أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي النار أمس ، صوب عدد من الفلسطينيين قرب منطقة الطاقة شرق مدينة غزة.
وقالت مصادر فلسطينية، إن قوات الاحتلال أطلقت النار صوب الفلسطينيين خارج المنطقة الأمنية العازلة دون وقوع إصابات، كما أطلقت قنابل الغاز قرب مخيم العودة بقرية خزاعة شرق محافظة خان يونس جنوب قطاع غزة ، واضطر المزارعون في الأراضي الزراعية القريبة لمغادرة أعمالهم.
وفي الضفة الغربية هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس منزلا في منطقة شعب الحراثات القريبة من قرية الدقيقية أقصى جنوب الخليل.