برلين: هجوم المعبد اليهودي «عمل إرهابي» نفذه يميني متطرف

العثور على 4 كيلوجرامات من المتفجرات في سيارة «المنفذ» –

كارلسروه – هاله (ألمانيا) – (د ب أ): وصفت وزيرة العدل الألمانية، كريستينه لامبريشت، الهجوم المسلح الذي استهدف معبدا يهوديا بمدينة هاله أمس الأول، بأنه «هجوم إرهابي، نفذه «شخص واحد» من اليمين المتطرف.
وقالت الوزيرة، العضو في الحزب الاشتراكي الديمقراطي، بمدينة كارلسروه امي إن الجاني نفذ الهجوم لأسباب ذات صلة بمعاداة السامية والتطرف اليميني.
من جهته، أعلن المدعي العام الألماني أن المحققين عثروا على أربعة كيلوجرامات من المتفجرات وكثير من الأدوات ذات الصلة بها، في سيارة المشتبه به في هجوم هاله الإرهابي.
وأوضح المدعي العام، بيتر فرانك، بمدينة كارلسروه أمس، أن المتهم شتيفان ب. الذي يبلغ من العمر 27 عاما، يواجه اتهامات بقتل شخصين، ومحاولة القتل في تسع حالات أخرى.
من جهتها، دعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى استخدام جميع الأدوات الدستورية ضد التطرف اليميني ومعاداة السامية.
وقالت ميركل في مدينة نورنبرج، جنوبي ألمانيا، أمس: «لا تسامح على الإطلاق في هذا الشأن».
وأضافت أنها، مثل الملايين، أصيبت «بصدمة واكتئاب» بسبب هجوم هاله، وقالت إنها تشاطر أسر الضحايا وأصدقائهم حزنهم، مضيفة: «نجونا بالكاد من هجوم مروع استهدف الناس في المعبد اليهودي. كان من الممكن أن يكون هناك عدد أكبر كثيرا من الضحايا».
وكررت ميركل عبارتها التي صرحت بها مساء أمس الأول، وقال: «نحن سعداء بكل معبد يهودي، وبكل جالية، وبكل حياة يهودية في بلدنا».