اتحاد السباحة يعلن تشكيل فرق في 12 ناديا

في إطار برنامجه لتفعيل العمل المشترك مع الاتحادات واللجان الرياضية التقى السيد خالد بن حمد بن حمود البوسعيدي رئيس اللجنة الأولمبية العمانية بمجلس إدارة الاتحاد العُماني للسباحة ظهر أمس بحضور عدد من أعضاء مجلس إدارة اللجنة. وقد تم خلال الاجتماع استعراض موجز عن الاتحاد ونتائج مشاركاته في الدورات السابقة و تقييم المشاركة الأخيرة ببطولة الخليج للسباحة التي أقيمت بدولة الكويت الشقيقة. كما تمت مناقشة البرامج والخطط قصيرة المدى المزمع تنفيذها خلال المرحلة المقبلة لتعزيز فرص التأهل للألعاب الأولمبية القادمة والخطط متوسطة المدى التي تهدف إلى توسيع نطاق الممارسين للعبة من خلال الأندية ومراكز التدريب، بالإضافة إلى مناقشة المشاركات الخارجية المعتمدة في البطولات والاستحقاقات القادمة ومدى الاستعداد والتحضير لها.
كما تطرق الحضور إلى التحديات والصعوبات التي تواجه عمل الاتحاد العُماني للسباحة، والإمكانيات والمجالات المتاحة التي يمكن من خلالها الاستفادة للارتقاء باللعبة والأهداف التي يسعى الاتحاد إلى تحقيقها خلال الفترة القادمة من خلال الدفع نحو تشكيل فرق للسباحة خصوصًا في الأندية، حيث اعتمد مجلس إدارة الاتحاد في وقت سابق مشروعًا خاصًا في هذا الجانب وتم تحديد 12 ناديًا في أربع محافظات (مسقط، الداخلية، الباطنة، ظفار) للبدء في تنفيذه وتفعيل مبدأ الشراكة الحقيقية بين الاتحاد والأندية للنهوض بالألعاب المائية في السلطنة.وقد أكد السيد رئيس اللجنة الأولمبية العُمانية أن اللجنة ماضية في استكمال خطتها والالتقاء ببقية الاتحادات واللجان الرياضية في إطار تفعيل الشراكة مع مختلف أطراف المنظومة الرياضية بالسلطنة.