سناء البوسعيدية رئيسة لجنة رياضة المرأة: فــتيات السـلطنة «تجاوزن» مرحلة المشاركة ويطمحن للمنافسة

تواصل منتخبات السلطنة للفتيات استعداداتها للمشاركة في الدورة السادسة لرياضة المرأة الخليجية والتي تستضيفها دولة الكويت خلال الفترة 20-30 أكتوبر الجاري وسط مشاركة جميع الدول الخليجية، حيث ستشارك السلطنة بـ8 لعبات وهي: الكرة الطائرة وكرة اليد وكرة السلة والتايكواندو والبولينج والرماية وألعاب القوى للأصحاء وألعاب القوى لذوي الإعاقة، والتي تطمح من خلالها السلطنة في المنافسة والعودة من الكويت وهي محملة بالميداليات المختلفة.وأكدت السيدة سناء بنت حمد البوسعيدية رئيسة لجنة رياضة المرأة أن فتيات ولاعبات السلطنة قد اجتزن مرحلة المشاركة في البطولة الخارجية ونذهب للمنافسة وطموحنا الحصول على الميداليات المتنوعة متمنية أن تكون نتائج المنتخبات وفق المخطط لها وأن تكون نتائج مُرضية للجميع، مضيفة: إن السلطنة ستشارك في 8 لعبات رياضية وهي: الكرة الطائرة وكرة اليد وكرة السلة والتايكواندو والبولينج والرماية وألعاب القوى للأصحاء وألعاب القوى لذوي الإعاقة، مؤكدة في الوقت ذاته أن هذه هي المنتخبات التي تعتقد اللجنة بأنها جاهزة للمنافسة، وفيما يخص الفروسية فقد أشارت السيدة إلى أن هذه اللعبة لم تدرج ضمن الدورة السادسة للبطولة وهذا سبب عدم المشاركة بها. وأضافت: إنه ومن خلال المشاركات السابقات كان لفتيات السلطنة نصيب من منصات التتويج وهذا ما نأمله منهن في هذه المرة وأن يحافظن على مستوياتهن ويكن خير سفير للسلطنة في هذه الدورة.

استعدادات كبيرة

وفيما يخص استعدادات المنتخبات، أشارت رئيسة لجنة رياضة المرأة إلى أن المنتخبات تواصل تدريباتها ومنذ فترة ولكن قد تكمن الصعوبة في عدم أخذ الوقت الكافي للتدريبات وعدم تفريغ اللاعبات لكون البعض منهن طالبات في المدارس أو الكليات والجامعات والبعض الآخر موظفات مما يصعب تفريغهن لفترات طويلة، ومع ذلك فقد اعتمدنا على الإجازة في نهاية كل أسبوع والمعسكرات الداخلية لتكثيف الجرعات التدريبية للمنتخبات من أجل الوصول للجاهزية الكبرى.
وتابعت البوسعيدية قائلة: إن لجنة رياضة المرأة قامت بزيارات لجميع المنتخبات المشاركة في الدورة سعيا منها للوقوف مع المنتخبات ومحاولة تذليل كل الصعوبات التي قد تواجه المنتخبات أثناء تدريباتها.
وأضافت: إنه وللمرة الأولى يشارك منتخب السلة في الدورات التي تقام خارج السلطنة بعدما كانت مشاركته في الدورة الرابعة التي استضافتها السلطنة.

معسكرات خارجية

وفي ظل المتابعة وتوفير احتياجات المنتخبات فقد أكدت السيدة أنه تم اعتماد إقامة معسكرين خارجيين للمنتخبين اليد والسلة وقد غادر إلى تونس لخوض معسكر خارجي يتم من خلاله إقامة مباريات تساعد المنتخب للوصول للجاهزية، في حين تمت استضافة عدد من المنتخبات والفرق لمنتخب الطائرة من أجل إقامة مباريات ودية تصقل المهارات وتعالج الملاحظات إن وجدت في المشاركة، مؤكدة في الوقت ذاته أن اللجنة تولي اهتماما أكبر للمنتخبات التي تشرف عليها رياضة المرأة مباشرة وهي اليد والسلة والطائرة، والمتابعة مع الاتحادات واللجان والفرق الأخرى المشاركة.

مشاركة المملكة العربية السعودية

أما فيما يخص المشاركة الأولى للمملكة العربية السعودية فقد أوضحت السيدة سناء أنه بلا شك ستكون المشاركة مثرية في هذه النسخة من الدورة والمنافسة ستكون أقوى مقدمة كل الشكر لدولة الكويت والشيخة نعيمة الصباح رئيسة اللجنة التنظيمية الخليجية لرياضة المرأة والتي كانت الأساس والمنطلق التي انطلقت من خلاله دورة رياضة المرأة، مؤكدة في الوقت ذاته بالسعادة بهذا التجمع الخليجي والحرص على المشاركة في مثل هذه الدورات، مضيفة: إن هذه الدورات مثرية للفتاة الخليجية وهي فرصة لها لإظهار مستوياتها ومواهبها والمهارات التي تتمتع بها، وأن هذه المشاركات تساعد على رفع المستويات والتي تمكنها من المنافسة على المستوى الإقليمي والدولي.

شكرًا للجهات المساندة

وقدمت السيدة سناء البوسعيدية شكرها الكبير والجزيل لوزارة الشؤون الرياضية وعلى رأسها معالي الشيخ سعد بن محمد بن سعيد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية واللجنة الأولمبية العمانية والاتحادات واللجان الرياضية على مساندتها ودعمها بكافة الطرق من أجل أن تكون مشاركة السلطنة مشاركة قوية وأن تذهب فتيات السلطنة لمعانقة الميداليات والتواجد في منصات التتويج، متمنية في الوقت ذاته أن يكون التوفيق حليف المنتخبات المشاركة وأن تكون النتائج المحققة مُرضية وجيدة للجميع.
عدد الميداليات

وعودا على مشاركات السلطنة، حيث شاركت السلطنة في دورة رياضة المرأة الأولى بدولة الكويت في عام ٢٠٠٨م ولم تحقق منتخبات السلطنة أي ميدالية، بعدها شاركت السلطنة في دورة رياضة المرأة بالإمارات العربية المتحدة في عام ٢٠١٠م وحققن منتخبات السلطنة ١٥ ميدالية، ذهبية واحدة و١٠ ميدالية فضية و٤ ميدالية برونزية، في حين شاركت السلطنة في الدورة الثالثة والتي كانت في مملكة البحرين في عام ٢٠١٣ وحققت المنتخبات ٢١ ميدالية ٥ ذهبيات و٣ فضيات و١٣ برونزية، أما الدورة الرابعة فكانت في ضيافة السلطنة في عام ٢٠١٥م وحققت المنتخبات ٣٤ ميدالية ١٠ ذهبيات و٩ فضيات و١٥ برونزية، في حين كانت المشاركة الأخيرة في دولة قطر في عام ٢٠١٧م وحققت المنتخبات ٣٦ ميدالية ١٠ ذهبيات و٩ فضيات و١٦ برونزية.