فرسان عُمان ينتزعون ثاني الميداليات الذهبية

إشادة بالمستوى التنظيمي للبطولة العسكرية الدولية الأولى لالتقاط الأوتاد بالأردن –

رسالة الأردن:  حمود بن سالم الريامي –

لليوم الثاني على التوالي يصدح السلام السلطاني العماني بعد تتويج منتخبنا الوطني لالتقاط الأوتاد بالذهب وانتزاعه لقب الفرق للسيف وكذلك الميدالية الفضية لمستوى الفردي للسيف عن طريق الفارس ناصر بن راشد السيابي في البطولة العسكرية الدولية الأولى لالتقاط الأوتاد والتي تستضيفها المملكة الأردنية الهاشمية خلال الفترة من 7 إلى 9 أكتوبر الحالي (اليوم)، وظهر منتخبنا الوطني الأول لالتقاط الأوتاد بمستوى رائع وكسر حاجز التوقعات التي ظهر بها في البطولات السابقة ليرجع إلى سابق عهده لا يتنازل عن الذهب والمركز الأول، حيث حضر منافسات يوم أمس محمد بن عيسى الفيروز رئيس الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد وعدد من أعضاء الاتحاد الدولي وكذلك رؤساء الوفود المشاركة.

اتحاد الفروسية العماني يتابع

ويتابع البطولة مع وفد المنتخب العماني المسؤولون بالاتحاد العماني للفروسية وعلى رأسهم السيد منذر بن سيف بن حمد البوسعيدي رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني للفروسية وأحمد بن سيف العبري أمين السر العام للاتحاد وذلك للاطمئنان على مستوى المنتخب وإعطائهم الجرعات المناسبة من التشجيع والتحفيز من أجل الوصول إلى نتائج متقدمة.

نتائج الفردي

حقق فارس منتخبنا الوطني ناصر بن راشد السيابي علامة كاملة في جميع الأشواط الستة بمجموع 36 نقطة، وتعادل مع فارسين من المنتخب الباكستاني وهما: الفارس ساجد نواز والفارس منزاز عباس وأجريت لهم جولة تمايز ليظفر فارس المنتخب الباكستاني الفارس ساجد نواز بالمركز الأول ويحصل فارس منتخبنا الوطني ناصر السيابي على المركز الثاني بعد أن تعادلا في خطف الهدف بعلامة كاملة 6 نقاط وحسمت النتيجة بالتوقيت والذي كان الفارق أجزاء من الثانية، وحصل فارس المنتخب الباكستاني منزاز عباس على المركز الثالث بعد إضاعته هدف جولة التمايز.

نتائج الفرق

بكل جدارة واستحقاق حقق المركز الأول والميدالية الذهبية منتخبنا الوطني بعد أن أحرز مجموع نقاطه 117.5 نقطة والمركز الثاني للمنتخب الباكستاني والميدالية الفضية بواقع 110 نقاط والمركز الثالث المنتخب المصري والميدالية البرونزية بواقع 104.5 نقطة، والمركز الرابع المنتخب العراقي بواقع 89.5 نقطة والمركز الخامس المنتخب القطري بواقع 77 نقطة والمركز السادس المنتخب الأردني بواقع 77 نقطة بفارق التوقيت، والمركز السابع المنتخب السوري بواقع 70 نقطة والمركز الثامن المنتخب الانجليزي بواقع 60 نقطة.

وطيس حام

منافسة حامية للغاية شهدتها البطولة في يومها الثاني وذلك بين جميع الفرسان المشاركين محاولين تناسي نتائج اليوم الأول والدخول بذهن صاف حتى يحققوا نتائج متقدمة في اليوم الثاني والذي كان عبارة عن مسابقات جولة الفردي وجولة الفرق للسيف مكون من ثلاثة أشواط لكل جولة منها شوطان وتد 6 سنتيمتر وشرط 4 سنتيمتر.
اليوم الثالث والختام

تشمل منافسات اليوم الأخير على مسابقة حلقتين ووتد بالرمح مكونة من شوطين الأول بوتد 6 سنتيمتر والشوط الثاني بوتد 4 سنتيمتر، وكذلك مسابقة ليمونتين ووتد بالسيف مكونة من شوطين الأول بوتد 6 سنتيمتر والشوط الثاني بوتد 4 سنتيمتر، وكذلك مسابقة التتابع بالسيف والرمح مكونة من شوطين الأول بوتد 6 سنتيمتر والشوط الثاني بوتد 4 سنتيمتر، وسيتم تتويج المنتخبات الثلاثة الأولى على مستوى الفرق وكذلك الفرسان الحاصلين على المراكز الأولى إضافة إلى تتويج أفضل فارس بالبطولة من خلال احتساب المجموع العام للنقاط وأيضا أفضل منتخب في البطولة للأيام الثلاثة.

تعديل نتيجة الفضية لليوم الأول

وتم تعديل نتيجة فارس منتخبنا الوطني ناصر بن راشد السيابي في اليوم الأول بعد أن وقع خطأ في احتساب النقاط وبسبب فني غير متعمد وقامت لجنة التحكيم بالبطولة بإعادة الميدالية الفضية بدلا من الميدالية البرونزية، حيث تم تكريمه من قبل عاطف العطار رئيس لجنة التحكيم قبل انطلاق منافسات اليوم الثاني وقدمت لجنة التحكيم اعتذارها للخطأ غير المتعمد.

تنظيم رائع للبطولة

نجحت المملكة الأردنية الهاشمية في تنظيم الحدث بالتعاون مع الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد والجهود التي بذلها الاتحاد الملكي الأردني للفروسية وقيادة فرسان الأمن العام بالأردن وتسخير كافة الإمكانيات التي من شأنها ضمان نجاح البطولة، وقيادة الأمن العام بالأردن بذلت جهدا كبيرا في استضافتها للحدث وجميع المنتخبات المشاركة أشادت بالتنظيم الرائع للبطولة.

من أجمل البطولات

أشار عاطف العطار رئيس لجنة التحكيم إلى أن البطولة من أجمل البطولات التي قمت بالتحكيم فيها، حيث يتوفر كل ما من شأنه إنجاحها سواء من حيث التنظيم وتهيئة الميدان وجاهزية الخيول وعمل الجميع بروح الفريق الواحد وعن دورة التحكيم التي ينظمها الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد على هامش البطولة وتقام خلال الفترة المسائية قال رئيس لجنة الحكام بالاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد يشارك في الدورة (38) مشاركا من مختلف الدول الأعضاء بالاتحاد منهم (8) حكام للترقية من الشارة الفضية إلى الشارة الذهبية و(30) مشاركا جديدا وذكر العطار أهم محور يتم مناقشته في هذه الدورة كيفية المحافظة على الخيل إلى جانب الاطلاع التام على قوانين اللعبة واختبارهم اختبارا تحريريا في ذلك ومن ثم يتم التطرق إلى الجانب العملي.

تحضيرات مبكرة

أوضح سالم بن محمد البلوشي الأمين العام المساعد بالاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد والمفوض الفني للبطولة أنه تم التنسيق المبكر بين الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد والاتحاد الملكي الأردني للفروسية من حيث الإعداد الفني للبطولة والذي يشمل تجهيز الميدان وتوفير الخيول والتأكد من القياسات الدولية المعتمدة لأداتي الرمح والسيف التي يستخدمها المتسابقون والتأكد من توفر الأوتاد بالعدد المناسب للمشاركين وتمت معاينة الميدان قبل انطلاق البطولة وتمت معاينة الخيول وحسب القانون تم الفحص البيطري للخيول قبل (48) ساعة من انطلاق البطولة ومن ثم تم توزيع الخيول للمتسابقين بالقرعة وتجربتها للتأكد من جاهزيتها وخلوها من الإصابات، وأشار البلوشي قائلا: نتابع بطولة معدة بشكل منظم من قبل مديرية الأمن العام بالأردن وهي تعد أول بطولة دولية عسكرية لالتقاط الأوتاد والمنافسات القوية التي نشاهدها تدل على جاهزية المنتخبات للمشاركة والمنافسة والتتويج بأول ألقابها.

بطولة مميزة

أشار فارس منتخبنا الوطني لالتقاط الأوتاد ناصر بن راشد السيابي الحاصل على المركز الثاني في مسابقة فردي الرمح إلى أن البطولة مميزة من خلال التنظيم والمنافسة القوية التي تشهدها، فجميع المنتخبات استعدت جيدا للبطولة، وأضاف: الاتحاد العماني للفروسية وفر كافة الاحتياجات والسبل التي من شأنها تحقيق مركز متقدم في البطولة بداية من المعسكر الداخلي الناجح بالسلطنة إلى بقية الخدمات الأخرى التي ساهمت بشكل كبير في مواصلة العطاء وتمثيل السلطنة خير تمثيل والنتائج المتقدمة التي حققناها في اليومين الأولين دليل ذلك وسنسعى في اليوم الثالث إلى التتويج باللقب.

سابقة

أوضح عايد عبد فلحي رئيس الوفد العراقي في البطولة بأن المنتخب العراقي استعد جيدا للمشاركة والمنافسة من خلال معسكر خارجي لمدة أسبوعين أقيم بدولة قطر وكان معسكرا مثمرا والنتائج المتقدمة التي حققها المنتخب في البطولة دليل ذلك، وعن البطولة قال فلحي: البطولة جيدة وتعد سابقة ممتازة للاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد في إقامة أول بطولة دولية عسكرية لالتقاط الأوتاد وهي بالاتجاه الصحيح ويعتبر إنجازا للاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد أولا وثانيا للمملكة الأردنية الهاشمية .

حضور لطلاب المدارس

وتشهد البطولة متابعة من مختلف شرائح المجتمع الأردني وفرسان المستقبل الواعد طلاب المدارس يحضرون وهم على شغف لمتابعة البطولة والتعرف على اللعبة عن قرب وتشجيع المنتخب الأردني.

تسابق في التقاط الصور

كما تشهد البطولة حضورا مميزا من قبل مجموعة من المصورين الفوتوغرافيين لالتقاط الصور عن فعاليات البطولة من وسائل الإعلام المختلفة الصحفية والتواصل الاجتماعي ومن محبي الخيل بصفة عامة وأضفوا بتواجدهم رونقا رائعا من خلال انتشار التقاطاتهم الجميلة في مختلف الصحف ووسائل التواصل الاجتماعي المختلفة.

تنشيط المواقع الإلكترونية

تقوم اللجنة الإعلامية بالاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد بتفعيل التغطية الإعلامية من خلال وسائل التواصل الاجتماعي بتواجد الإعلامي نبيل المزروعي الذي يقوم بنقل أحداث البطولة مباشرة من قلب الحدث الذي يقوم بإجراء اللقاءات مع المنظمين والمشاركين إلى جانب بث نتائج البطولة بالصور المتنوعة وإبرازها.