ختام أنشطة وفعاليات مسجد ومدرسة الإصلاح ببلدة المعمور ببهلا

بهلا ـ أحمد بن ثابت المحروقي :-

احتفل ببلدة المعمور بولايةبهلا باختتام فعاليات ومناشط مسجد ومدرسة الإصلاح تحت رعاية فضيلة الشيخ الدكتور عبد الله بن راشد السيابي نائب رئيس المحكمة العليا وبحضور عدد من المشايخ والرشداء والأعيان وأهالي بلدة المعمور واستهلت فقرات الحفل بآيات بينات من الذكر الحكيم تلاها الطالب اليقظان بن ناصر بن سعيد الشعيلي، بعد ذلك ألقى الطالب قصي بن عامر بن علي الشعيلي كلمة الطلاب، والتي أشار فيها إلى الفوائد التي جناها الطلاب نتيجة ملازمتهم لكتاب الله عز وجل تلاوة وحفظاً حيث ظهرت هذه الآثار في سلوكياتهم وأخلاقهم ومستواهم الدراسي وتفتح أذهانهم، كما عبر عن بالغ الشكر للقائمين على أنشطة المسجد.
وشاهد الحضور عرضاً مرئياً لأنشطة المسجد والمدرسة التي نفذت خلال العام الهجري المنصرم، والتي منها برنامج (في بيتنا حافظ) وهو برنامج واعد رؤيته أن يكون في كل بيوت القرية والقرى المجاورة حافظ للقرآن الكريم على الأقل ويستهدف خمسمائة أسرة في خطة مداها عشر سنوات، وقد انطلق البرنامج منذ ستة أشهر وينفذ في مسارين الأول للناشئة من الذكور والثاني للناشئة من الإناث، وإلى جانب تعليم القرآن الكريم ينفذ الشيخ أحمد بن سيف بن دويم الشعيلي خبير الوعظ بمكتب معالي الشيخ وزير الأوقاف والشؤون الدينية درساً علمياً بعد صلاة المغرب من كل خميس يتناول شرح مسند الجامع الصحيح للإمام الربيع بن حبيب. كما نفذ مركز الإرشاد النسوي بمكتب الأوقاف والشؤون الدينية ببهلا عدداً من الأنشطة منها برنامج (القرية المتعلمة) والملتقى الرمضاني الأول وفعاليات المناسبات الدينية والمحاضرات والدروس الدورية.
واستمع الحضور إلى نماذج من التلاوات القرآنية لعدد من الطلاب، ثم ألقى فضيلة الشيخ الدكتور راعي الحفل كلمة عبر فيها عن سروره بهذه الأنشطة وشكره للقائمين عليها، داعياً إلى المنافسة في مثل هذه البرامج، موجهاً أولياء الأمور إلى إلحاق أبنائهم بها ورعايتهم ومراقبتهم وتشجيعهم، كما وجه الطلاب إلى بذل المزيد من الجد والاجتهاد.
اختتم الحفل بتوزيع الجوائز على الطلاب المتميزين في هذه البرامج والأنشطة.