الدورة الثانية للانتخابات التونسية في 13 الجاري

منافسة بين مرشحين على الرئاسة أحدهما بالسجن –
تونس – (أ ف ب): أعلنت هيئة الانتخابات في تونس امس أن الدورة الرئاسية الثانية ستجري في الثالث عشر من أكتوبر الجاري، على أن تنطلق الحملة الانتخابية اليوم مع تواصل توقيف أحد المرشحين نبيل القروي، وفق ما أعلن رئيس الهيئة نبيل بفون في مؤتمر صحفي أمس. ويتنافس في الدورة الثانية كل من المرشح المستقل وأستاذ القانون الدستوري قيس سعيّد، ورجل الأعمال نبيل القروي الموقوف بتهمة غسل أموال وتهرب ضريبي. ورفضت محكمة الاستئناف امس الأول طلب الإفراج عن القروي، ما يضعف مسار الانتخابات في تونس. ويتهم القضاء نبيل القروي بالتورط في قضايا تبييض أموال والتهرب الضريبي، وكان أوقف في 23 أغسطس الفائت.
وطالب حزب القروي «قلب تونس» بتعليق موعد الدورة الثانية، لكن بفون شدد على أن «الهيئة لا تقدم ولا تؤخر»، في إشارة إلى احترام موعد 90 يوما التي أقرها الدستور.