«بلدي» الداخلية يناقش البرامج الخدمية واعتماد بعض الجيوب التخطيطية

نـزوى – أحمد الكندي –

عقد المجلس البلدي بمحافظة الداخلية بمقر المجلس بنزوى اجتماعه الدوري الثامن للسنة الثالثة من الفترة الثانية حيث ناقش العديد من الموضوعات التي تهم العمل البلدي بالمحافظة وسبل الارتقاء به، وقد ترأس الاجتماع سعادة الشيخ الدكتور خليفة بن حمد بن هلال السعدي محافظ الداخلية رئيس المجلس البلدي وبحضور جميع الأعضاء، وقد استهل سعادته الاجتماع بتقديم الشكر للأعضاء على جهودهم ثم قدّم مبارك بن ناصر السالمي مدير دائرة سلامة وجودة الغذاء بالمديرية العامة للبلديات الإقليمية وموارد المياه بالمحافظة عرضًا تعريفيًا عن مركز سلامة وجودة الغذاء والحملة التعريفية بالمركز المزمع تنفيذها خلال الشهر الجاري.
بدأها بالحديث عن إنشاء المركز الذي جاء انطلاقا وحرصا من الحكومة على توحيد جهود جهات ذات الاختصاص التي يتعلق عملها في الرقابة والتفتيش على الأغذية والمنتجات الزراعية بكافة أنحاء السلطنة.
وتناول الرؤية العامة للمركز والتي تتلخص في تميّز وزيادة ومسؤولية نحو ضمان سلامة دائمة وجودة عالية للغذاء حيث يهدف المركز إلى إرساء بناء مؤسسي وتشريعي متكامل وتعزيز منظومة الرقابة على الغذاء وضمان سلامة وجودة الغذاء وحماية الصحة العامة والمستهلك، كما تحدّث السالمي عن دلالة شعار مركز سلامة وجودة الغذاء.
وعقب انتهاء العرض ناقش المجلس جملة من الموضوعات ذات الصلة وتم الاطلاع على الردود الواردة من دائرة شؤون المجالس البلدية بوزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه والمتعلقة، كذلك استعراض التوصيات الواردة بمحاضر لجان الشؤون البلدية بولايات المحافظة والمتعلقة بطلب اعتماد بعض من المخططات والجيوب التخطيطية بعد دراستها ومعاينتها ميدانيا وكذلك طلب إدخال التيار الكهربائي لبعض القرى بولايات المحافظة، كما تمت مناقشة زحزحة الموقع المقترح لسوق الخضار والفواكه بولاية أدم ليكون ملاصقا لسوق الأسماك وكذلك طلب توصيل خدمة المياه إلى مناطق الحاجر الحديثة والعشيش والقاعة والرحاب وصنعاء والصامتي بولاية أدم كذلك مناقشة موضوع مقترح إنشاء مخطط العزب ببلدة عز بولاية منح.