وكلاء الشحن يشيدون بالإمكانيات المتنامية لمنظومة الشحن الجوي بالسلطنة

الاستفادة من موقع صلالة الاستراتيجي في توفير خدمات الربط –

استضافت السلطنة أمس أبرز وكلاء خدمات الشحن لبحث سبل تعزيز إمكانيات الشحن الجوي والارتقاء بمكانة السلطنة كمركز شحن استراتيجي، إذ يشكّل الدور الذي يقوم به وكلاء الشحن حلقة أساسية في منظومة الشحن الجوي ومتماشيًا مع استراتيجية المجموعة للشحن الجوي الرامية إلى تعزيز حركة الشحن وزيادة حجم الشحنات الجوية الواردة والصادرة.
أكد مصطفى الهنائي، الرئيس التنفيذي للمجموعة العُمانية للطيران، أن وكلاء الشحن يواصلون جهودهم في تبني طرق مبتكرة في القيام بأعمالهم وتسهيل حركة البضائع في السلطنة، وكجزء من دورهم الأساسي في تمكين النقل العابر للشحنات الجوية، يعمل هؤلاء الوكلاء على تعزيز سلسلة القيمة لقطاع الطيران ويقومون بدور محوري في النهوض بعجلة الاقتصاد الوطني.
ويهدف اللقاء الذي تنفذه المجموعة العُمانية للطيران ضمن سلسلة «آفاق الشحن الجوي» إلى إيجاد منصة لبحث سبل تطوير الشحن الجوي لأبرز قيادات مجتمع الشحن الجوي من شركات الطيران العُماني- ساتس، والطيران العُماني، والعُمانية للمناولة الأرضية، وشرطة عُمان السلطانية، والمجموعة اللوجستية المتكاملة في الشرق الأوسط «أسياد»، ومركز عُمان للوجستيات وغيرها من المؤسسات العاملة في صناعة الشحن الجوي، وقد شملت النقاشات عدة موضوعات من بينها التقنيات والنظم، وعمليات التخليص الجمركي، وأصول الطيران وسرعة إنجاز الأعمال بهدف تقديم رؤى جديدة تسهم في الارتقاء بقطاع الطيران المطرد النمو.
خصصت مجموعة من النقاشات للاستفادة من موقع صلالة الاستراتيجي وإمكانياتها الكبيرة في توفير خدمات الربط للشحنات، إذ يوجد فيها مبنى حديث للشحن الجوي، ومنطقة حرة، وممر جمركي، بالإضافة إلى ما تتميز به من مرونة في المعاملات وما توفره من امتيازات مبتكرة لزبائنها.