تدشين الحملة الوطنية للتوعية بأضرار المخدرات بولاية سدح

سدح – محمد بن سعيد المشيخي –

حطت قافلة الحملة التوعوية للوقاية من أضرار المخدرات والمؤثرات العقلية صباح أمس بولاية سدح وذلك في إطار الحملة التوعوية التي تنظمها اللجنة الوطنية لشؤون المخدرات والمؤثرات العقلية على مستوى ولايات محافظة ظفار خلال الفترة من 16 سبتمبر الى 15 ديسمبر القادم. حضر حفل التدشين سعادة الشيخ المنذر بن أحمد المرهون والي سدح بحضور سعادة الدكتور عبدالله بن علي العمري عضو مجلس الشورى ممثل ولاية سدح وسالم بن علي الشكيلي مدير عام مساعد بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة ظفار وعدد من مسؤولي المصالح الحكومية وشيوخ وأعيان الولاية وطلبة المدارس وذلك بمسرح مدرسة سدح للتعليم الأساسي. واشتمل الاحتفال على كلمة ترحيبية ألقاها سالم بن علي المهري مشرف الخدمات الإدارية ومقرر الصحية بالولاية منوها خلالها الى خطر آفة المخدرات وأضرارها والعواقب الوخيمة التي تخلفها على المجتمع. وأكد على أن انتشار المخدرات والمؤثرات العقلية في المجتمع يشكل ظاهرة  خطيرة تؤثر على الفرد والأسرة والمجتمع ويهدد كيان ومستقبل الشباب ومن هذا المنطلق تأتي أهمية هذه الحملة التي تتضافر فيها كافة الجهود من مختلف القطاعات الحكومية والأهلية والمجتمعية. وأضاف إن اللجنة الصحية بالولاية وضعت برنامجا لتوعية كافة شرائح المجتمع وخاصة فئة الشباب من خلال إلقاء المحاضرات التوعوية عن أضرار المخدرات  والمؤثرات العقلية لجميع مدارس الولاية. وتخلل حفل الافتتاح عقد عدد من المحاضرات التوعوية ومنها محاضرة قدمها خالد تبوك من اللجنة الوطنية لشؤون المخدرات والمؤثرات العقلية، وتناول العريف حمد الجابري من الإدارة العامة لمكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية محاضرة تبرز الدور المهم الذي تقدمه شرطة عمان السلطانية لمكافحة آفة المخدرات ومحاربتها في كافة ولايات السلطنة الحبيبة. وتم على هامش الافتتاح للحملة التوعوية إقامة معرض يحتوي على العديد من المطويات والكتيبات التوعوية والتثقيفية. وتستمر الحملة التوعوية للوقاية من أضرار المخدرات والمؤثرات العقلية بولاية سدح حتى 3 أكتوبر بمشاركة مختلف القطاعات الحكومية والقطاع الخاص والأهلية.