محاضرة بصلالة حول حوار الأجيال وتأصيل القيم الدينية والعادات العمانية

صلالة- بخيت كيرداس الشحري –

نظم مجمع السلطان قابوس الشبابي للثقافة والترفيه بصلالة أمس محاضرة بعنوان حوار الأجيال وتأصيل القيم والعادات العمانية تحدث فيها الشاعر والأديب محمد بن علي النهاري والشيخ مسلم المسهلي إمام وخطيب في جامع السلطان قابوس بصلالة والكاتب الصحفي علي بن سالم كفيتان بيت سعيد وأدار الجلسة المدرب والإعلامي طلال بن حمد الرواحي. اشتملت المحاضرة على عدد من المحاور، حيث تحدث الشيخ مسلم بن علي المسهلي عن أهمية التنشئة الدينية للأجيال، وتناول الحديث مفهوم السعادة التي يبحث عنها الأجيال، والقيم والعادات العمانية المنطلقة من المنظور الديني، وأخيرًا محور المخاطر المهددة للأجيال.
وتحدث الشاعر والأديب محمد بن علي النهاري في محور الموروث المجتمعي مستعرضًا العادات والتقاليد وظاهر الانسلاخ من العادات والقيم العمانية والإسلامية بحجة التجديد واستعرض التأثيرات والمتغيرات في مكون التوصيل بين الأجيال دينيًا وثقافيًا واجتماعيًا كما تحدث عن أنواع التواصل والتوصيل للموروث بين الأجيال على المستوى الفردي والأسري والمجتمعي.
وتناول الكاتب والصحفي علي بن سالم كفيتان بيت سعيد المحور التربوي وأهمية حوار الأجيال من منظور تربوي في ظل المتغيرات التكنولوجية الهائلة وخاصة ثورة الاتصالات وكيفية توفير مناخ إيجابي للنقاش والتحاور وفق تلك المعطيات بعيدًا عن اللغة التقليدية التي لم تعد تعطي الكثير من النتائج، فالأسرة هي الحاضن الأول للحوار، ومن ثم المدرسة وضرورة بناء حوار أسرى قائم على الاحترام المتبادل بين الأجيال وتوطيد لغة الحوار البناءة بين الأسرة والمدرسة وإدخال آلية الحوار المجتمعي وتمكين الأجيال الشابة من التخطيط للمستقبل.
كما تحدث عن كيفية الاستفادة من الثورة الرقمية الحديثة والعمل على صياغة لغة تخاطب ناجحة مع الأجيال الناشئة وتمكينهم وزرع الثقة فيهم وتأصيل القيم والعادات العمانية وفق منظور حديث وإيجاد المناخات الآمنة للحوار وتحفيز الشعور بالحس الوطني في مراحل العمر المختلفة.