ختام بطولة البولينج لوحدات ديوان البلاط السلطاني

اختتمت منافسات بطولة البولينج الرابعة لوحدات ديوان البلاط السلطاني والتي أقيمت بمركز عمان للبولينج وذلك برعاية عبدالنبي بن موسى بن حيدر الفيروز مدير عام المديرية العامة للتطوير الإداري وبحضور عدد من المسؤولين والموظفين، وقد بدأ حفل ختام البطولة بكلمة اللجنة المنظمة للمسابقة شملت إيجازا عن المسابقة ومراحل التصفيات النهائية ثم بدأت التصفيات النهائية للمسابقة التي تأهل منها 10 فرق وانتهت بفوز فريق المديرية العامة للرقابة الإدارية والمالية بالمركز الأول فيما حصل فريق صندوق تقاعد موظفي ديوان البلاط السلطاني (أ) على المركز الثاني وجاء فريق المديرية العامة للتطوير الإداري (أ) في المركز الثالث. وفي الختام قام راعي المناسبة بتكريم الفائزين، وتسليم الكؤوس والجوائز للفرق والموظفين الحاصلين على المراكز المتقدمة في البطولة.
الجدير بالذكر شهدت البطولة في يومها الأول منافسات الفرق النسائية بين موظفات الديوان وذلك برعاية الدكتورة إيمان بنت سعيد بن خليفة البوسعيدية مساعدة مدير عام التخطيط والدراسات حيث توج فريق مكتب رئيس الشؤون الإدارية والمالية بالمركز الأول فيما حصل فريق المديرية العامة للشؤون الإدارية على المركز الثاني وجاء فريق وحدة دعم التنفيذ والمتابعة في المركز الثالث.

ضمن برنامج الأيام الرياضية المدرسية:-

500 مشارك يمثلون 52 مدرسة في مهرجان ألعاب القوى للبراعم –

أكدت صاحبة السمو السيدة الدكتورة تغريد بنت تركي بن محمود آل سعيد أن مشاركة 500 طالب وطالبة يمثلون 52 مدرسة أن هناك وعيًا كبيرًا ولله الحمد بأهمية الرياضة وأن هذه الأنواع من الأنشطة تحفز العمل الجماعي لدى الأطفال ومشاركتهم في مثل هذه الأنشطة، مشيرة إلى انبهارها بأن برنامج الأيام الرياضية المدرسية في نسخته العاشرة وليس ببرنامج جديد، ملفتا انتباهها بإشراك القطاع الخاص وأن تكون تجربة ناجحة وفيها استمرارية بإذن الله، جاء ذلك أثناء رعاية صاحبة السمو ظهر أمس بنادي الأمل لحفل ختام مهرجان ألعاب القوى للبراعم للمدارس الخاصة ضمن برنامج الأيام الرياضية المدرسية وبحضور زيانة بنت عبدالله اليعربية رئيسة اللجنة المشرفة على البرنامج ولفيف من اللجنة المشرفة والمعلمين.

فريق على قدر المسؤولية

وأضافت سمو السيدة الدكتورة تغريد: إن هذا البرنامج يعتبر مشروعا وطنيا وجميلا وأتمنى له الاستمرارية متأملة بأن تكون هناك مشاركات أكبر من المدارس وخاصة من المدارس الحكومية.
وتابعت قائلة: إن دخول القطاع الخاص يعزز هذه الأنشطة ولا بد أن يكون له دور فعال، وأنه بعد هذا النجاح في هذه الفعالية يجب أن تصلهم الرسالة بأنهم وضعوا ثقتهم في فريق عمل على قدر المسؤولية ونتمنى أن تكون هناك زيادة في شركات القطاع الخاص وتساهم في إنجاح مثل هذه البرامج والمشروعات، وأبدت سمو السيدة الدكتورة تغريد عن سعادتها في الاهتمام بالرياضة أولا وبإشراك المدارس والطلاب مؤكدة في الوقت ذاته أن هذا مهم جدًا جدًا للصحة النفسية والبدنية للطلاب والطالبات.

للمرة الأولى

من جانبها أوضحت زيانة بنت عبدالله اليعربية رئيسة اللجنة المشرفة على برنامج الأيام الرياضية المدرسية أنه وللمرة الأولى يشارك في مهرجان ألعاب القوى للبراعم 500 طالب وطالبة يمثلون 52 مدرسة خاصة، مشيرة إلى أن المهرجان سار وفق المخطط له رغم العدد الكبير الذي يسجل للمرة الأولى.
وأشارت اليعربية إلى أن هذا العدد يوحي لنا بأن البرنامج أصبح تنتظره المدارس ويحظى بإشادة ومتابعة كبيرة من قبل مدارس محافظة مسقط.
وتابعت اليعربية قائلة: إن المهرجان اشتمل على 7 محطات وهي تتابع الجري والرمح ودفع الكرة الطبية وجري الحواجز واختبار الرشاقة والوثب من الثبات والسلم المدرج، كما أن مشاركة هذا العدد الكبير من قبل المدارس في أول المهرجانات ضمن روزنامة البرنامج للموسم 2019 /‏‏ 2020م يعد بادرة خير ويبشر بموسم قياسي من حيث عدد الطلاب والمدارس المشاركة.

ألعاب قوى مصغر

أوضح تامر مصطفى علي مشرف تربية رياضية والمشرف الفني على مهرجان ألعاب القوى أنه للمرة الأولى يشهد البرنامج مشاركة هذا العدد الكبير من الطلاب والمدارس مؤكدا في الوقت ذاته أن هذا البرنامج يعتبر ألعاب قوى مصغرا، فعملنا مسابقات تكون بديلة لرمي الرمح ولدفع الجلة وبديلة للجري والتتابع، مضيفا إنه كانت هناك 7 محطات في كل محطة مدرستان، حيث قسمنا المدارس إلى 4 مراحل على أن تمر كل المدارس في المحطات السبع.
وتابع تامر قائلا: إن وصول هذا العدد من المشاركين يؤكد لنا وصول الفئة المستهدفة وحققنا المعدل الأعلى للمشاركين مشيرا إلى أن هذا المهرجان يعرف الطلاب والطالبات لمفهوم ألعاب القوى والمراحل والمسابقات التي تكون موجودة في ألعاب القوى وخاصة أن الطلاب سيدخلون في المنافسات بعد سنتين، فمثل هذه المهرجانات تعطي الطلاب نبذة تعريفية ومختصرة لأم الألعاب ألعاب القوى وأن الطالب يكون في جاهزية أكبر قبل خوضه للمسابقات والمنافسات.

مهرجان ممتع

أما طارق محمد معلم تربية رياضية في مدرسة اليسر الخاصة بالقرم فقد أشار إلى أن المدرسة شاركت في مهرجان ألعاب القوى وأن المهرجان كان ممتعا واستمتع من خلاله الطلاب المشاركون في هذا المهرجان رغم كثرة المشاركين والمدارس فيه، مضيفا انه تم تقسيم الطلاب والمدارس على شكل مجموعات وأن جميع المراحل مرت بيسر وعدت على خير مضيفا في الوقت ذاته إن المهرجان ممتاز وأنه ما زلنا ننتظر قادم المهرجانات ونستمتع في هذه المهرجانات التي يسعد بها الطلاب المشاركون.

تجربة ناجحة

أشادت مروة فتحي صبري الكافوري معلمة تربية رياضية في مدرسة الحيل الخاصة بمهرجان ألعاب القوى الذي نظمته اللجنة المشرفة على برنامج الأيام الرياضية المدرسة معتبرة إياه بأنه مهرجان منظم وأن التجربة فيه كانت تجربة ناجحة وأن أفضل ما يثبت ذلك سعادة الطلاب والطالبات المشاركين في المهرجان.
وأضافت مروة: إنه للمرة الأولى منذ سنوات لم يشارك فيه هذا العدد الكبير من المدارس والطلاب مؤكدة في الوقت ذاته أن كل الأمور عدت على خير وأن المشاركين والمشرفين خرجوا سعيدين وينتظرون الإثارة والمتعة في المهرجانات والأنشطة والفعاليات القادمة من مهرجان الأيام الرياضية المدرسية.

المدارس المشاركة

للمرة الأولى يصل عدد المدارس الخاصة (فقط) المشاركة في مهرجان ألعاب القوى 52 مدرسة وهي مدرسة أسامة بن زيد ومدرسة الخنساء الخاصة ومدرسة المنارة العلمية الخاصة ومدرسة درة الخليج ومدرسة الريان الخاصة ومدرستي الخاصة ومدرسة الوطنية الخاصة (المعبيلة) ومدرسة عمان الخاصة ومدرسة الوطية الخاصة ومدرسة الإنجاز الخاصة ومدرسة الرنيم الخاصة والمدرسة الهندية (الغبرة) ومدرسة القرم الخاصة ومدرسة السلام الخاصة ومدرسة ضياء المستقبل ومدرسة المسرات الخاصة ومدرسة الصلت بن مالك ومدرسة دار الحنان والمنهل الخاصة ومدرسة جيفر بن الجلندى ومدرسة مدينة السلطان قابوس الخاصة ومدرسة الأوائل الخاصة ومدرسة الصفوة (الخوض) ومدرسة درة مسقط الخاصة ومدرسة زهرة عمان الخاصة ومدرسة النهضة الحديثة الخاصة ومدرسة أحمد بن ماجد الخاصة ومدرسة الحكمة الخاصة ومــــــدرسة ابن خلدون الخاصة ومدرسة الصفوة (الموالح) ومدرسة الموالح الخاصة ومدرسة تبارك الخاصة ومدرسة التفاح الأخضر الخاصة ومدرسة مواليد عصر النهضة ومدرسة الغبرة الخاصة ومدرسة الوطنية الخاصة ومدرسة الصفوة (المعبيلة) ومدرسة الحيل الخاصة ومدرسة التجهيز العلمي الخاصة ومدرسة الريادة الخاصة ومدرسة الهدى الخاصة ومدرسة مشاعل مسقط الخاصة ومدرسة دانة المعارف ومدرسة الأجيال العصرية الخاصة ومدرسة الرجاء الخاصة ومدرسة مازن بن غضوبة الخاصة.