قـتلى وجرحـى في الانتخـابات الأفـغانية

كابول – وكالات: شهدت الانتخابات الرئاسية الأفغانية أمس هجمات أوقعت خمسة قتلى و37 جريحا على الأقل. ويخوض 18 مرشحا هذه الانتخابات للفوز بولاية رئاسية من خمس سنوات. وتشتد المنافسة بصورة خاصة بين المرشحين الأوفر حظا الرئيس الحالي أشرف غني ورئيس الحكومة عبدالله عبدالله. وضاعفت حركة طالبان التحذيرات للناخبين البالغ عددهم حوالي 9,6 مليون لردعهم عن المشاركة في الانتخابات، وتوعدت بأنها ستستهدف «مكاتب ومراكز (الاقتراع) التي تستضيف هذه المهزلة».
وأغلقت مراكز الاقتراع بعد تمديد التصويت لساعتين. وينتظر صدور النتائج الأولية في 19 أكتوبر المقبل والنهائية في السابع من نوفمبر. وتجري الدورة الثانية إذا استدعى الأمر خلال 15 يوما من تاريخ صدور النتائج النهائية. وقال وزير الداخلية مسعود اندرابي في مؤتمر صحفي «احصينا خمسة شهداء من قوات الأمن وإصابة 37 مدنيا».