.. وندوة توعوية عن صحة الحيوان

طاقة _ أحمد بن عامر المعشني –

عقدت صباح أمس الأول بولاية طاقة في مكتب نائب والي طاقة بنيابة مدينة الحق ندوة توعوية إرشادية ضمن ‏برنامج الحملة التوعوية عن استخدام ‏الأدوية البيطرية ‏وتنفيذ برنامج التحصين‏ واستخدام العليقة العلفية الصحية‏ لمربي الثروة الحيوانية في محافظة ظفار، نظمتها ‏المديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية بمحافظة ظفار، وتحت رعاية الشيخ سعيد بن محمد عدلي الكثيري، نائب والي طاقة بنيابة مدينة الحق وبحضور المهندس فائل بن محمد سالم الجحفلي، المدير العام المساعد للشؤون الزراعية بالمديرية العامه للزراعة والثروة الحيوانية بمحافظة ظفار ومساعد والي طاقة بمركز خبرارت الحكومي أحمد بن سالم علي فاضل والمهندس أحمد بن عمر سالم فاضل، مدير دائرة التنمية الزراعية بطاقة ومختصين في مجال الثروة الحيوانية بوزارة الزراعة والثروة السمكية وشيوخ وأعيان ومربي الثروة الحيوانية بولاية طاقة.
وهدفت الندوة إلى تعزيز وتطوير الوعي المعرفي ‏حول التعامل مع مختلف البرامج التي تنفذها الوزارة‏ للنهوض بقطاع الثروة الحيوانية‏ وسلامة المنتج‏ من الأثر المتبقي للأدوية البيطرية‏ والطرق العلمية ‏للتعامل معها من قبل المربي‏ بما يحقق أهداف‏ الاستخدام الآمن للأدوية ‏البيطرية دون الإضرار‏ بقطاعي الثروة الحيوانية والصحة
في بداية الندوة ألقى المهندس احمد بن سالم النجار مدير دائرة الثروة الحيوانية بالمديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية بمحافظة ظفار كلمة رحب فيها بالحضور وشكرهم على تفاعلهم ومشاركتهم في هذه الندوة لإنجاح هذه الندوة .. وأكد النجار بأن هذه الحملة التوعوية تهدف إلى الحفاظ على الثروة الحيوانية واستدامتها ، ومما لا شك فيه ، تحقق مثل هذه اللقاءات الفائدة المتبادلة واكتساب المعرفة والمعلومة بين المختصين بوزارة الزراعة والثروة السمكية وبين مربي الثروة الحيوانية والمهتمين في القطاع … بما يملكونه من خبرة وباع طويل في تربية الثروة الحيوانية.
وقال المهندس أحمد النجار في كلمته بأن هذه الندوة تأتي ضمن مظلة برنامج توعوي يستهدف جميع ولايات المحافظة … حيث يهدف إلى رفع وتطوير الوعي المعرفي حول التعامل مع مختلف البرامج التي تنفذها الوزارة للنهوض بقطاع الثروة الحيوانية …خاصة في مجال المشروع الوطني للتحصين واستخدام العليقة العلفية الصحيحة ، والاستخدام الآمن للأدوية البيطرية، حيث يعتبر المشروع الوطني لتحصين الثروة الحيوانية من أهم الركائز الأساسية للاستراتيجية الوطنية للصحة الحيوانية التي تهدف إلى فرض سيطرة قوية على الأمراض المعدية والوبائية المستوطنة والوافدة بالثروة الحيوانية وقد بدأ مشروع تحصين الثروة الحيوانية ضد الأمراض المعدية في عام 1982م وقد تم تنفيذه بعدة مراحل ومن أهدافه رفع نسبة التحصين من قطعان الثروة الحيوانية وحمايتها من خلال السيطرة على بعض الأمراض المعدية وحماية الإنسان من بعض الأمراض المشتركة المستوطنة بالسلطنة علاوة على نشر ثقافة الوقاية لدى المربين نحو وقاية حيواناتهم من الأمراض سريعة الانتشار.
كذلك تهدف الندوة إلى النهوض بقطاع الثروة الحيوانية وسلامة منتج (اللحم واللبن) من الأثر المتبقي للأدوية البيطرية وتوضيح الطرق العلمية السليمة للتعامل معها من قبل المربي بما يحقق الاستخدام الآمن للأدوية البيطرية دون الإضرار بقطعان الثروة الحيوانية والصحة العامة.
وسيتم تسليط الضوء على العليقة العلفية الصحيحة وما تحتويه من مكملات غذائية تحتوي على جميع العناصر الضرورية ، وأهميتها في رفع إنتاجية الثروة الحيوانية الاقتصادية.
اشتملت الندوة على ثلاث محاضرات رئيسية قدمها الدكتور هاني محمد غزال بعنوان أهمية التحصين ودوره في مكافحة الأمراض، كما قدم الدكتور أحمد عبدالعزيز عبد ربه المحاضرة الثانية تحت عنوان آلية استخدام الأدوية البيطرية، واختتم المهندس أحمد بن ازاد العمري المحاضرة الأخيرة والتي كانت بعنوان أهمية استخدام العليقة الصحيحة.