كندا: مفوضية حقوق الإنسان تطالب بمحاربة العنصرية ضد المسلمين

أوتاوا، (يونا) : دعت مفوضية حقوق الإنسان بمقاطعة كيبيك الكندية، بمحاربة العنصرية والتمييز ضد المسلمين والسود بالمقاطعة وذلك في أعقاب تقرير جديد أعدته المفوضية عن الإساءات ضد الأقليات. وقال نائب رئيس المفوضية ميرلاند بيير في بيان الأربعاء: إن التقرير الذي ضم 328 صفحة يصف حالات سوء المعاملة ضد العشرات من الأشخاص معظمهم من المسلمين والسود. مبينًا أنه تم توثيق مقابلات مع 86 شخصًا وقعوا ضحية للعنصرية وأن 72 بالمائة منهم من العرب والسود و51 بالمائة منهم مسلمون. وأشار بيير إلى أن هؤلاء الأشخاص تعرضوا للمضايقة في الشارع أو الاعتداء عليهم جسديا أو تخريب ممتلكاتهم، موضحًا أن كل شخص تمت مقابلته كان ضحية لثلاث جرائم كراهية بين عامي 2007 و2017. وقال بيير: إن جماعات حقوق الإنسان وغيرها من منظمات المجتمع المدني طالبت بسياسة مناهضة للعنصرية على مدار العقدين الماضيين لكن حكومة مقاطعة كيبيك لم تستجب لطلباتها. مبينًا: إن الحكومة الليبرالية الفيدرالية الكندية قامت بدعم هذا التقرير كجزء من مبادرات مكافحة التطرف في كندا.