تنافس كبير في ختام المهرجان السنوي لسباقات الهجن الأهلية بأدم

اشتمل على 47 شوطا على مدار يومين –
أدم – ناصر الخصيبي –

أسدل الستار بميدان سيح السرية بولاية أدم صباح أمس على فعاليات المحطة الثانية من المهرجان السنوي لسباقات الهجن الأهلية السابع عشر للموسم 2019/‏‏2020م الذي نظمه شؤون البلاط السلطاني ممثلا في الهجانة السلطانية وبالتعاون مع الاتحاد العماني لسباقات الهجن بإقامة 47 شوطا على مدار يومين متتاليين قسمت إلى 32 شوطا في اليوم الأول و15 شوطا في الختام، وقد رعى ختام المهرجان سعادة الشيخ حمد بن راشد المقبالي والي أدم بحضور حميد بن علي الزرعي مدير عام الهجانة السلطانية ومديري ورؤساء الدوائر الحكومية والخاصة والشيوخ والرشداء والأهالي من داخل الولاية وخارجها وعدد من محبي هذه السباقات من مربي ومضمري الهجن من داخل الولاية وخارجها، حيث اتسمت أشواط السباق بمنافسة قوية بين الهجن المشاركة وتخللت فيها فقرات من الفنون التقليدية المغناة والتي شارك فيها أهالي الولاية بفني الرزحة والعازي أطربوا بها الحضور والتي نالت استحسانهم بما تحمله من كلمات ملحنة بأنغام عذبة تحمل فيها الكلمات الوطنية والحماسية جسدت بها الفرحة والسعادة بهذه الاحتفالية.

وعودة إلى أشواط ختام السباق الـ15 شوطا، حيث بدأت أشواط السباق بشوطي ركض العرضة الطويل فكان الأول للثنايا والشوط الثاني للحول لمسافة 2 كلم بعدها انطلقت أشواط اليداع وقد خصصت 6 أشواط منها 4 أشواط للأبكار وشوطان للجعدان لمسافة 4 كلم تليها أشواط الثنايا فخصصت لها 4 أشواط منها 3 أشواط للأبكار وشوط واحد للجعدان بالإضافة إلى شوط واحد للحول واختتمت الأشواط بشوطي الزمول شوط واحد للأبكار والآخر للجعدان وبدأت انطلاقة مجريات السباق من الصباح الباكر بمشاركة واسعة شهدت فيها الإثارة والندية والمنافسة الشريفة وجاءت نتائجها كالآتي.

شوطا ركض العرضة الطويل

الشوط الأول: جاءت في المركز الأول لفئة العرضة ركض العرضة الطويل للثنايا الظبي لمالكها سالم بن ساعد بن حمد العمري وفي المركز الثاني حلت فن لمالكها وليد بن هاشل الجهوري وفي المركز الثالث جاءت تغرودة لمالكها يعقوب بن محمد بن عيسى الجهوري. وفي الشوط الثاني ركض العرضة الطويل لفئة الحول: جاءت في المركز الأول افتتاح لمالكها عامر بن سالم بن سعيد الزرعي وفي المركز الثاني حلت أفعال لمالكها محمد بن سعيد بن خميس الجرادي وفي المركز الثالث جاءت سودة لمالكها عامر بن سالم بن سعيد الزرعي.

أشواط السباق

الشوط الأول اليداع أبكار: جاءت في المركز الأول بشائر لمالكها حمد بن محمد بن سالم الوهيبي وفي المركز الثاني حلت رسمية لهجن البشائر ومضمرها عبدالله بن طويرش الوهيبي وفي المركز الثالث جاءت غزر لهجن البشائر ومضمرها عبيد بن محمد الوهيبي. أما الشوط الثاني اليداع أبكار، فنالت المركز الأول دمعة لمالكها حمد بن محمد بن سالم الوهيبي وفي المركز الثاني حلت بحور لمالكها جابر بن محمد بن علي الوهيبي وفي المركز الثالث جاءت الهايلة لمالكها العبد بن علي بن محمد الزرعي.
أما الشوط الثالث لليداع جعدان، فجاء في المركز الأول مبعد لمالكه عماد بن غريب بن سعد الجنيبي وفي المركز الثاني حل الواضح لمالكه محمد بن سعيد الحزيمي العويسي وفي المركز الثالث جاء شاهين لمالكه سالم بن علي بن عبدالله الحبسي ومضمره حمد بن علي بن عبدالله الحبسي. وفي الشوط الرابع لليداع أبكار فقد حصلت على المركز الأول ربشة لمالكها سالم بن غافل الجحافي وفي المركز الثاني جاءت الشاهينية لمالكها سعيد بن سالم بن علي الغيلاني وفي المركز الثالث حلت زعاج لمالكها سليمان بن محمد بن حمود القنوبي.
وفي الشوط الخامس لليداع أبكار، نالت المركز الأول وشل لمالكها حمد بن محمد بن سالم الوهيبي وفي المركز الثاني حلت راهية لمالكها ثاني بن رشود بن خويطر المالكي وفي المركز الثالث جاءت الشاهينية لمالكها سعيد بن سالم بن علي الغيلاني. أما الشوط السادس لليداع جعدان فقد جاء في المركز الأول بركان لمالكه علي بن سعيد بن الحزيمي العويسي وفي المركز الثاني حل شاهين لمالكه هناد بن سيف بن علي الجابري وفي المركز الثالث جاء الزرب لمالكه علي بن سالم بن العبد الوهيبي.
وفي الشوط السابع للثنايا أبكار، جاءت في المركز الأول مخايل للهجانة السلطانية ومضمرها صبيح بن محمد بن سعيد الوهيبي وفي المركز الثاني حلت غاية لهجن البشائر ومضمرها عبدالله بن طويرش الوهيبي وفي المركز الثالث جاءت شروط لهجن البشائر ومضمرها عبيد بن محمد بن حمد الوهيبي. وفي الشوط الثامن للثنايا أبكار فقد جاءت في المركز الأول الشاهينية لمالكها سعيد بن سالم بن علي الغيلاني وفي المركز الثاني حلت دندنة لمالكها مصبح بن جميل بن حمد الرشيدي وفي المركز الثالث جاءت الشاهينية لمالكها محمد بن حمد بن شطيط الوهيبي.
وفي الشوط التاسع للثنايا جعدان، جاء في المركز الأول الذيب لمالكه حميد بن سالم بن أحمد الوهيبي ومضمره أسعد بن حميد بن سالم الوهيبي وفي المركز الثاني حل سلهود لمالكه شهاب بن محمد بن سالم الشبيبي وفي المركز الثالث جاء مطفي لمالكه سعيد بن حميد بن سالم الوهيبي ومضمره أسعد بن حميد بن سالم الوهيبي. وفي الشوط العاشر للثنايا لفئة الأبكار، جاءت في المركز الأول احتفال للهجانة السلطانية ومضمرها صالح بن الغفيق بن الصغير المالكي وفي المركز الثاني حلت عالية لهجن البشائر ومضمرها عبيد بن محمد الوهيبي وفي المركز الثالث جاءت الشاهينية لهجن البشائر ومضمرها حميد بن محمد الجحافي. وفي الشوط الحادي عشر للحول لفئة الأبكار، جاءت في المركز الأول همس لهجن البشائر ومضمرها عبدالله بن طويرش الوهيبي وفي المركز الثاني حلت بحور لهجن البشاير ومضمرها عبيد بن محمد الوهيبي وفي المركز الثالث جاءت هيبة لمالكها حميد بن محمد الجحافي. وفي الشوط الثاني عشر لفئة الزمول لفئة الأبكار، جاءت في المركز الأول برزمان لمالكها حمد بن محمد بن سالم الوهيبي وفي المركز الثاني حلت ذخيرة لمالكها حمد بن محمد بن سالم الوهيبي وفي المركز الثالث جاءت الشاهينية لمالكها سهيل بن عبدالله بن حارب الدرعي. وفي الشوط الثالث عشر للزمول لفئة الجعدان، فقد جاء في المركز الأول الفليج للهجانة السلطانية ومضمره سيف بن عبدالله بن سيف الحبسي وفي المركز الثاني حل شاهين لمالكه علي بن سالم بن محمد الوهيبي وفي المركز الثالث جاء صارم لمالكه علي بن سالم المغيري.

تكريم المراكز الأولى

وبنهاية أشواط السباق قام راعي المناسبة سعادة الشيخ حمد بن راشد بن حمدان المقبالي والي أدم يصاحبه حميد بن علي الزرعي مدير عام الهجانة السلطانية بتوزيع الجوائز النقدية على الفائزين بالمراكز الأولى في كل شوط من أشواط السباق.

موروث حضاري

وأعرب سعادة الشيخ حمد بن راشد بن حمدان المقبالي والي أدم عن فرحته وسعادته برعاية الختام مثمنا التوجيهات والأوامر السامية لمولانا جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه ـ في الدعم المادي والمعنوي لمثل هذه المناسبات للمحافظة على مثل هذا الموروث الحضاري الأصيل الذي تشتهر به السلطنة وتسعى للمحافظة عليه بإحياء تراث الأجداد، مشيدا سعادته بالجهود المبذولة في السباق من الجهات المنظمة والمساندة لها مقدما سعادته شكره وتقديره لنجاح الختام بوقوف اللجان المنظمة والمؤسسات والدوائر الحكومية بالولاية المتعاونة في خروج هذا السباق بالشكل الجيد، ومهنئا سعادته جميع الفائزين في أشواط السباق والتي تميزت بالمشاركة الجيدة واتسمت بالمنافسة الشريفة والندية الشديدة راجيا لمن لم يحالفه الحظ التوفيق في السباقات المقبلة.