اختتام ملتقى ســـــوق مسقـــط

اختتمت بجامعة السلطان قابوس امس فعاليات ملتقى سوق مسقط للأوراق المالية الثالث عشر والتي نظمتها سوق مسقط للأوراق المالية بالتعاون كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بالجامعة وأستمرت على مدى يومين.
وأشتمل معرض الملتقى على 11 ركنًا منها ست أركان من إعداد الطلبة، و5 بمشاركة سوق مسقط للأوراق المالية ومركز عمان للحوكمة والإستدامة، وشركة مسقط للمقاصة والإيداع، وشركة المتحدة للأوراق المالية وهي شركة وساطة مالية، والجمعية العمانية للاوراق المالية، في حين أقيمت ضمن جدول أعمال الملتقى ندوتين تزامنا حول الحوكمة والتعامل مع البورصة.
واحتوى جناح سوق مسقط للأوراق على عدة أركان منها ركن خاص للكتيبات التوعوية والإصدارات الخاصة بالسوق وركن للمسابقات والسحوبات والجوائز وركن المحاضرات التوعوية، إلى جانب تخصيص استراحة تتضمن على شاشات للتداول، وركن للتصوير الفتوغرافي التذكاري لمواقع ومنصات التواصل الإجتماعي.
وأكد المشاركون في الملتقى على أهمية أنعقاد هذه الفعالية بشكل سنوي والذي يقوم بربط الطلبة بسوق الأوراق المالية، كما تعزز هذه الفعالية من إدراك الطالب بجوانب هذا السوق وأهمية وجوده من خلال التعريف بسوق مسقط وآلية عملة يضاف إليها ستة موضوعات يتناولها طلبة الكلية.
من جانبها أكدت سوق مسقط للأوراق المالية بأن استمرارية الملتقى في دورته الثالثة عشرة يأتي بناء على حرصها بأهمية التعريف بقطاع سوق رأس المال وآلية عمله وأثره الكبير على الاقتصاد الوطني إلى جانب أنه يعد فرصة لنشر الوعي الاستثماري في أوساط طلبة التعليم العالي بشكل خاص وأفراد المجتمع بشكل عام.
الجدير بالذكر أن الدورة الثالثة عشرة من ملتقى سوق مسقط للأوراق المالية شهد حضورا لافتا من طلبة وطالبات جامعة السلطان قابوس وعدد من جامعات وكليات التعليم العالي بالسلطنة.