مؤتمر ومعرض عمان للصحة يستعرض مؤشرات الجودة وإدارة المخاطر

شاركت وزارة الصحة ممثلة بالمديرية العامة لمركز ضمان الجودة والمديرية العامة للدراسات والتخطيط والمديرية العامة للتموين الطبي والمديرية العامة للمشاريع والشؤون الهندسية في أعمال مؤتمر ومعرض عُمان الدولي للصحة 2019، الذي نظمته شركة أعمال المعارض العمانية (عُمان إكسبو) خلال الفترة من 23 – 25 سبتمبر بمركز عمان للمؤتمرات والمعارض.

استعرض المؤتمر العلمي خطط وزارة الصحة للنهوض بالقطاع الصحي في السلطنة وآخر المستجدات في المجال الطبي محليًا وعالميًا، وكذلك المشاريع الصحية التي تعمل عليها الوزارة في سبيل الارتقاء بالخدمات الصحية، بالإضافة إلى تقديم آخر الأبحاث والتقنيات الحديثة والتي تسهم في تطوير المنظومة الصحية بالسلطنة.

وحول مشاركة مركز ضمان الجودة في فعاليات مؤتمر ومعرض عمان للصحة أشارت الدكتورة/ قمراء بنت سعيد السريرة – المديرة العامة للمركز – بأن هذه المشاركة هي الأولى للمركز ضمن سلسلة مؤتمرات ومعارض عمان للصحة حيث جائت متزامنة مع الاحتفال باليوم الوطني الثاني لسلامة المرضى الذي يصادف 17 سبتمبر واعتمدته منظمة الصحة العالمية ليكون ذات اليوم للاحتفال باليوم العالمي لسلامة المرضى بناء على المقترح الذي تقدمت به السلطنة للمنظمة.

وقالت الدكتورة قمراء السريرية: “تعتبر الجودة وأمان الخدمات الصحية أساسان لتطوير النظام الصحي، حيث أن رؤية وزارة الصحة ترتكز على تطوير نظام متكامل للرعاية الصحية يقدم خدمات صحية عالية الجودة وفق أفضل المعايير العالمية”.

وأضافت المديرة العامة لمركز ضمان الجودة: “اغتنمنا مشاركتنا في هذا المؤتمر الذي يتزامن مع الاحتفال باليوم الوطني الثاني والعالمي الأول لسلامة المرضى لتغطية الجوانب المتعددة التي تتعلق بسلامة المرضى وإدارة المخاطر في المنشئات الصحية، وتقويم الأداء ومؤشرات الجودة وذلك من خلال عدد من المحاضرات وحلقات العمل خلال اليومين الأولين للمؤتمر”

تناول برنامج ضمان الجودة في مؤتمر عمان للصحة 2019 العديد من المواضيع المتعلقة بتعزيز سلامة المرضى وإدارة المخاطر. حيث استعرض الدكتور/ حسين اللواتي أسباب حدوث الأخطاء الطبية، وتصنيف الأخطاء الطبية بناء على السلوك الوظيفي للكادر الطبي لتفادي حدوثها في المستقبل عن طريق معرفة الاسباب الجذرية ووضع الخطط. فيما استعرض الدكتور/ وليد السالمي تجديد مفاهيم الخطر حسب المصادر العلمية في المؤسسات الصحية ورفع جودة الخدمات الصحية، وتطبيق مفاهيم الخطر لضمان سلامة المرضى.

ومن جانبه قدم الدكتور سالم الحارثي محاضرة حول نشر ثقافة عدم اللوم لتشجيع خلق بيئة تساعد الإخبار عن الخطأ لأدارة الأخطاء، وأهمية نشر الوعي في المجتمع على أن الأخطاء واقع في المؤسسات الصحية، وحقوق المرضى في المستشفيات في ما يخص الأخطاء الطبية وقدم نموذجا حول ثقافة إدارة المخاطر.

أما المحاضر بكلية عمان للعلوم الصحية الدكتور / سعيد بن حارث الرواحي فقد ناقش أهمية توحيد أو مشاركة وفهم المصطلحات العلمية قبل تطبيقها، وضرورة وضع معايير لتطبيق القوانيين بالمؤسسات الصحية.

وختاما قدم الدكتور/ خالد أبو المجد – طبيب اختصاصي أول بمركز ضمان الجودة محاضرة حول أنواع ومسببات الأخطاء الطبية وكيفية التعامل معها لمنع تكرارها بطريقة عملية، والسلوك المسبب لحدوث الأخطاء الطبية والطرق الملائمة لتطويره. واستعرض أبو المجد اهمية معرفة السبب الجذري لحدوث الأخطاء الطبية بطريقة عملية وذلك من خلال عرض خطأ طبي وكيفية التعامل معه.