إدارة السويق تطالب الفريق الأول بتحسين مركزه في الدوري!

السويق – سعيد العلوي –

ثمّن صاحب السمو السيد فراس بن فاتك آل سعيد رئيس مجلس إدارة نادي السويق الجهود المبذولة من الجميع وطالب بمزيد من العطاء والجد والمثابرة خلال المرحلة القادمة للعودة للانتصارات ضمن منافسات دوري عمانتل وذلك لإرضاء جماهير النادي. جاء ذلك أثناء زيارة رئيس النادي لتدريب الفريق الأول برفقة عدد من أعضاء مجلس الإدارة، وللوقوف على البداية الغير مثالية للفريق الأول لكرة القدم من خلال الخسارتين المتتاليتين في الجولتين الماضيتين من الدوري المحلي في الجولة الأولى من نادي عمان بهدف دون مقابل وفي الجولة الماضية من نادي النهضة بهدفين مقابل هدف واحد، كما استمع سموه للاعبين الذين وعدوه بأن يبذلوا قصارى جهدهم لتحقيق النتائج الإيجابية من أجل نادي السويق ومن أجل إسعاد جماهيره الوفية.
من جانبه، قال الشيخ حمدان بن سباع السعدي أمين السر بنادي السويق: كان لقاء وديا ومثمرا بين إدارة نادي السويق والجهاز الفني والإداري للفريق الأول جاء من منطلق حرص إدارة نادي السويق برئاسة صاحب السمو السيد فراس للوقوف على أوضاع الفريق ولمناقشة الجوانب الإيجابية والسلبية مع لاعبي الفريق الأول وجهازه الفني والإداري وتقييم ما تم عمله خلال المرحلة الماضية. وأضاف السعدي: رئيس النادي تكلم مع اللاعبين لرفع معنوياتهم وإعطائهم الحافز للظهور بمستوى افضل خلال المرحلة القادمة وأن مركز الفريق الحالي لا يليق بنادي السويق كفريق بطل له إنجازات وبطولات، وطالب اللاعبين بشد الهمم والإحساس بالمسؤولية أكثر اتجاه النادي وأن علينا جميعا التعاون من مجلس الإدارة واللاعبين والجهاز الفني وحتى الجماهير من أجل الفريق، وقد وعد اللاعبون إدارة النادي برفع وتيرة الهمة والروح المعنوية وستكون الانطلاقة الحقيقة للفريق من المباراة المقبلة في الجولة الثالثة من دوري عمانتل.
من جهة أخرى، عدل المنسق العام بنادي السويق مسعود الغافري عن استقالته التي تقدم بها إلى مجلس إدارة نادي السويق وذلك بعد أن اجتمعت إدارة النادي مع الغافري وبحضور صاحب السمو السيد فرس آل سعيد رئيس مجلس الإدارة، حيث قال الغافري: استقالتي جاءت بسبب طول الفترة الزمنية التي قضيتها بالنادي كمنسق عام للفريق الأول والتي تتجاوز العشر سنوات وقد انتابني شعور أن بعد هذه المدة ليس لدي ما اعطيه للنادي والذي ينتظر منا جميعا المزيد والمزيد من العطاء والجهد، فرغبت أن افسح المجال لشخص آخر يكمل ما قمت به للنادي بعد هذه السنوات من العمل، فتقدمت باستقالتي والتي عدلت عنها بعد ذلك على ضوء الاجتماع الذي تم بيني وبين مجلس إدارة نادي السويق بحضور رئيس مجلس الإدارة، حيث ساد اللقاء المصارحة والشفافية وتمت مناقشة العديد من الجوانب المهمة لخدمة مسيرة الفريق الأول والتي من خلالها يكمل عملي كمنسق عام للنادي.