إدارة السويق ترفض استقالة مدرب الفريق الأول قاسم المخيني

السويق – محمد الجهوري –

أكد المدرب الوطني قاسم المخيني مدرب نادي السويق أنه قدم استقالته لإدارة النادي من تدريب الفريق الأول شفهيا ولكن تم رفض قبول الاستقالة من قبل الإدارة شكلا ومضمونا وذلك بعد الخسارة الثانية التي تلقاها نادي السويق في مستهل مشواره بدوري عمانتل أمام نادي النهضة 2/‏‏1 وعلى ملعبه وبين جمهوره والتي أدت إلى سخط كبير وضجة كبيره في الوسط الرياضي بالسويق، وقد سبق للفريق خسارة الجولة الأولى من أمام نادي عمان صفر /‏‏ 1. وأضاف المخيني: إدارة النادي ترغب في استمرار الجهاز الفني، وخسارة جولتين صعبة ولكن ليست نهاية المطاف، وأنا كمدرب أتحمل الجزء الأكبر في الخسارتين كوني على رأس الجهاز الفني ولكن لن أتخلى عن المسؤولية الأكبر للخسارة وتكمن في القراءة الفنية والتشكيلة بالنسبة للمباراتين. وأضاف: بالنسبة لتشكيلة الفريق أمام نادي النهضة كانت جيدة والأمور تسير بشكل طبيعي وجيد ولكن بعد استلام زمام الأمور من قبل لاعبي فريق النهضة أصبح الخط الدفاعي في الثلث الأخير يرتكب أخطاء بدائية ولم تكن هناك مراقبة للمهاجمين وأيضا نزل رتم الفريق بشكل غير طبيعي. وتابع مدرب السويق حديثه: أنا أحد أبناء هذا النادي وتأثرت بالخسارتين أكثر من الجمهور كوني على رأس الجهاز الفني ومطالب بالشيء الكثير وتحقيق النتائج الطيبة ولكن على حسب الإمكانيات المتاحة وتقديم استقالتي لربما ستكون في مصلحة النادي التي تأتي في مقدمة كل شيء من أجل الفريق الأول وربما هناك من هو أفضل مني لقيادة الفريق في قادم الوقت. ويرى المخيني بأن عودة الفريق للنتائج ليست مستحيلة ولكن يرى بأن عودة المستوى الفني أولاً ومن ثم النتائج حتما ستأتي، ويقول: النقاط الثلاث لا يمكن الحصول عليها من دون المستوى الفني الجيد، وأنا أيضا أتحمل مسؤولية اختيار اللاعبين الأجانب، وأنا من أعطيت الضوء الأخضر للتعاقد مع اللاعبين المحترفين ولكن لا نستطيع ظلمهم والحكم على مستواهم في مباراتين في ظل المستوى الفني الضعيف للفريق، حيث إن الفريق بأكمله لم يظهر بالمستوى الفني الذي يمكنه من الفوز في الجولتين السابقتين. واختتم حديثه بالقول: أنا ليس من النوع الذي يتهرب عن المسؤولية فنحن كجهاز فني نتحمل الجزء الأكبر، وأقدم الاعتذار إلى جماهير النادي وأعدهم بالأفضل لو كتب لي الاستمرار مع الفريق.