جامعة السلطان قابوس توقع اتفاقية تعاون مع «ثواني للتقنيات»

لتوفير حلول الدفع الإلكتروني –

وقعت جامعة السلطان قابوس وشركة ثواني للتقنيات برنامج تعاون لتوفير حلول الدفع الإلكتروني في مرافق وخدمات الجامعة. ومن جملة المستفيدين من خدمات منصة ثواني: عمادة الدراسات العليا، ومركز خدمات الطلاب، والمراكز الاستهلاكية، والمطاعم والمقاهي الموجودة وغيرها من الوحدات في الحرم الجامعي.
وحول برنامج التعاون قال سعادة الدكتور علي بن سعود البيماني رئيس الجامعة: «تدعم إدارة الجامعة دائما كل ما من شأنه مساعدة الطلاب، وتذليل المعوقات وإثراء تجاربهم في الحرم الجامعي. منصة ثواني ستقدم حلول دفع ذكية وآمنة وسهلة للطلاب، كما أنها ستسهل وتنظم عملية تحصيل المدفوعات على وحدات ومراكز خدمية كثيرة في الجامعة. اعتماد منصة ثواني كخيار للدفع الإلكتروني يأتي ضمن خطة الجامعة في التحول الإلكتروني ومهد لتعاون قريب مع الشركة المقدمة للخدمة لتنفيذ مشاريع ابتكارية تخدم الطلبة والعاملين في الجامعة على حد سواء.
من جانبه قال المهندس ماجد بن فايل العامري المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة ثواني: «نسعى للتعاون مع مؤسسات التعليم العالي في السلطنة لتحقيق الفائدة والراحة للطلاب وأولياء أمورهم، ونعتز بانضمام الجامعة لمنصتنا للاستفادة من خدماتنا وحلولنا الذكية، ونشر ثقافة الدفع الذكي بين الطلاب وموظفي الجامعة دون الحاجة لاستخدام النقد والبطاقات البنكية بوجود منصة ذكية سلسة وآمنة بين أيديهم.
الجدير بالذكر أن شركة ثواني للتقنيات ش.م.م تأسست في مارس 2016 م، كشركة عمانية متخصصة في توفير حلول الدفع الإلكتروني المبتكرة من خلال استخدام الهواتف الذكية وغيرها من القنوات الإلكترونية. تطبيق ثواني مجاني ويسهل على المستخدمين والتجار إجراء عمليات الدفع وقبول المعاملات المالية عن طريق استخدام الهاتف الذكي. كل ما يحتاج التجار إلى فعله هو طباعة ملصق عليه رمز الاستجابة السريعة يحتوي على بياناتهم إذ يستطيع المستخدم مسح هذا الرمز من خلال تطبيق ثواني وإكمال عملية الدفع في بضع خطوات سهلة وبسيطة. تتعامل ثواني مع أمن المعلومات بشكل جدي للغاية، وقد قامت بتطوير نظامها تلبية لمتطلبات السوق المحلية وللتوافق مع الضوابط التنظيمية والأمنية المحلية والعالمية مثل معيار أمن البطاقات PCI DSS.