الرمحي سابعا في اليوم الأول لبطولة الأردن المفتوحة للجولف

حل لاعب المنتخب الوطني عزان بن محمد الرمحي في المركز السابع في اليوم الأول من منافسات بطولة الأردن المفتوحة والتي تقام على ملاعب شركة واحة ايلة بالعقبة، وبمشاركة 7 دول وهي: السلطنة والأردن والمغرب والعراق ولبنان والسعودية وفلسطين. وقد شهدت المنافسات إثارة كبيرة بين جميع المشاركين خاصة بين اللاعبين المشاركين في البطولة، حيث انفرد اللاعب المغربي أمين كراز بصدارة الترتيب العام، حيث أنهى كراز اليوم الأول برصيد 71 ضربة، متقدما بفارق ضربة عن مواطنه مهدي الفاخوري، فيما حل بالمركز الثالث لاعب منتخب الأردن شيرغو الكردي برصيد 73 ضربة . وكان شيرغو متصدرا بواقع ضربتين تحت المعدل حتى الحفرة (٩) وحل بالمركز الرابع السعودي عبدالله المنصوري برصيد 76 ضربة، والخامس الفلسطيني نبيل النوباني برصيد 78 ضربة، وحل لاعب منتخبنا الوطني عزان الرمحي سابعا برصيد 79 ضربة متقدما على لاعب المنتخب العراقي عامر راضي الذي حل تاسعا برصيد 80 ضربة، بينما جاء لاعب منتخبنا الوطني أحمد البلوشي في المركز التاسع برصيد 83 ضربة، وعاشرا اللبناني طوني أبو سرحال برصيد 84 ضربة. يشارك في هذه البطولة 4 لاعبين من المنتخب الوطني للجولف وهم: عزان الرمحي وبدر العامري وأحمد البلوشي ومحمد البوسعيدي.
وحول منافسات اليوم الأول قال لاعب المنتخب عزان الرمحي: حصلت على المركز السابع في اليوم الأول والذي كان قويا وصعبا على جميع اللاعبين، وهناك بعض اللاعبين المشاركين في البطولة هم محترفون في لعبة الجولف وليسوا هواة مثلنا إلا أنني حاولت تقديم أفضل ما لدي من إمكانيات في اليوم الأول، وقد ارتكبت العديد من الأخطاء أبعدتني عن المراكز الأولى. وأضاف: نشارك بعد توقف خلال الفترة الماضية عن المشاركات الخارجية وهذه البطولة سنشارك فيها لأول مرة على الرغم من أنني لعبت في هذا الملعب مرتين من قبل وذلك في عام 2017 عندما شاركت في بطولة «مينا تور للجولف» وقد تمكنت من الفوز بلقب بطولة «برو أم» وهي البطولة التي أقيمت قبل انطلاق البطولة الرئيسية وأصبحت لدي خبرة واسعة في هذا الملعب من حيث تصميمه ومراحله وطرقه وأيضا لعبت على هذا الملعب في عام 2017 عندما شاركت في البطولة العربية للجولف والحمد لله هذا الملعب يناسبني كثيرا من حيث مسافة الحفر على الرغم من التحديات الموجودة فيه من حيث وجود البحيرات والاستراتيجيات إلا أنني سأقدم أفضل ما لدي من إمكانيات. وأضاف الرمحي: هذه البطولة مهمة لنا جميعا كلاعبين وهي أول بطولة في انطلاق الموسم الجديد وأتمنى أن نحقق النتائج الطيبة وأن نكون في منصات التتويج على الرغم من التوقف عن المشاركات الخارجية طوال هذا العام بسبب عامل الجو وغيرها من الجوانب الأخرى إلا أننا جاهزون لانطلاق الموسم وقد عملنا بجهد كبير خلال فترة الصيف في التدريبات من أجل التحسن في هذه اللعبة.
من جانبه أكد المدير التنفيذي لشركة واحة أيلة للتطوير المهندس سهل دودين، ضرورة تفعيل العمل المشترك بين الاتحاد والشركة، بما يخدم اللعبة ونشرها بين اللاعبين الجدد الراغبين بالتدريب، وتحقيق النتائج الطيبة، تمهيدا لضمهم لصفوف المنتخبات الوطنية، خصوصا من الفئات العمرية، وأضاف أن الأردن يملك العديد من الخبرات القادرة على الارتقاء بكافة الميادين، مع توفر ملعب بمواصفات عالمية، وهو قادر على تحقيق نقلة نوعية للعبة محليا، بما ينعكس إيجابا على مسيرة لاعبي المنتخبات الوطنية، وأن الشركة منحت لاعب المنتخب الأردني شيرغو الكردي عضوية دائمة من منطلق حرصها على الاهتمام بلاعبي المنتخب وزيادة جرعات الثقة بالنفس وصولا للعالمية.