يرفعان الستار اليوم – النهضة يتطلع لإكرام وفادة بهلا في افتتاحية الموسم الجديد من دوري عمانتل

تدريبات النهضة

كتب – فيصل السعيدي –

يدشن مجمع البريمي الرياضي انطلاقة النسخة الجديدة من دوري عمانتل لكرة القدم للموسم الكروي الرياضي 2019 /‏‏ 2020 م حينما يحتضن في الساعة الخامسة وأربعين دقيقة من مساء اليوم مواجهة أصحاب الدار النهضة مع الوافد الجديد على الدوري نادي بهلا.
ووضع كلا الفريقين الرتوش واللمسات الأخيرة على مباراتهما الأولى في بطولة الدوري وستكون الأعين كلها مسلطة عليهما هذا المساء نظرا لأنهما سيشهدان رفع الستار على الموسم الكروي الجديد لمسابقة الدوري من بوابة المجمع الرياضي بالبريمي.
وكان النهضة قد أنهى الموسم الفائت 2018 /‏‏ 2019 م في المركز الثالث بمسابقة دوري عمانتل بعدما جمع 43 نقطة من مجمل 26 مباراة خاضها في المسابقة ونال حظوة الفوز في 12 لقاء وتعادل في سبعة لقاءات وخسر مثلها واستطاع هز شباك خصومه في 33 مباراة بينما ولج شباكه 26 هدفا.
ويصطدم النهضة اليوم بطموح بهلا الذي توج بدرع دوري الدرجة الأولى في الموسم الماضي وضمن صعوده هذا الموسم إلى دوري عمانتل بعدما انتزع البطاقة الأولى لصالحه وبالعودة إلى ذاكرة الموسم الماضي استطاع بهلا أن يحجز مقعده بين الأندية الصاعدة إلى دوري عمانتل بعدما حسم وصافته في المجموعة الثانية من منافسات المرحلة الأولى لدوري الدرجة الأولى حاصدا 18 نقطة من 10 مباريات، حيث فاز في 4 مباريات وتعادل في 6 مباريات ولم يخسر وأحرز 11 هدفا واستقبل 5 أهداف في مرماه ليمرر جواز عبوره إلى المرحلة الثانية التي استطاع من خلالها أن يحسم أمر تأهله رسميا إلى دوري عمانتل بعدما تصدر مجموعته برصيد 20 نقطة متفوقا بفارق الأهداف عن وصيفه السيب، حيث خاض بهلا ما مجموعه 10 مباريات ذاق خلالها طعم الانتصار في 6 مباريات وتعادل في مباراتين وخسر مثلهما وتكفل خط هجومه بإحراز 20 هدفا، بينما منيت شباكه بتلقي خمسة أهداف فقط لم تمنعه من حجز تذكرة صعوده إلى دوري عمانتل وبالتالي العودة إلى دوري الأضواء مؤمنا خط رجعة من الباب الواسع بعد طول انتظار وبعد مواسم عجاف قضاها الفريق مترنحا في دوري الدرجتين الأولى والثانية واضعا حدا لكل تلك المعاناة الطويلة بفضل تكاتف جهود إدارته وتعاضد جهازيه الفني والإداري والعمل المثمر الذي حصده جميع اللاعبين في الموسم الماضي.

مهمة صعبة

وعليه يدرك النهضة جيدا صعوبة المأمورية في لقاء اليوم وهو يقابل بهلا الذي حتما لن يكون ضيف شرف في مجمع البريمي الرياضي فهو قادم من محافظة الداخلية لخطف النقاط الثلاث في أول المشوار ليخطو خطواته الأولى بنجاح في الدوري ويسلك لنفسه مسارا صحيحا منذ البداية يجنبه الخوض في معمعة الحسابات الصعبة ويثبت للجميع أنه لم يتوج بدرع الدرجة الأولى من فراغ في الموسم الماضي إنما توج نتيجة عمل وتضافر الجهود من قبل الجميع سواء إدارة النادي أو الجهازين الفني والإداري أو اللاعبين مما يضع عبئا كبيرا على نادي النهضة في مباراة اليوم وسيجعله يخوض اختبارا صعبا في وفادة بهلا العنيد.
ويراهن النهضة على عاملي الأرض والجمهور في افتتاحية الدوري اليوم ليمسح الصورة القاتمة التي ظهر عليها في مسابقة كأس الاتحاد، حيث يتذيل جدول ترتيب المجموعة الأولى بعد 4 مباريات خاضها في المسابقة حتى الآن عرفت خسارته في جميع مبارياته الأربع وتكبد معاناة كبيرة إلى درجة أنه فشل في هز شباك خصومه وفي المقابل اهتزت شباكه في 6 مناسبات وعلى النقيض تماما يسير بهلا بخطى ثابتة في كأس الاتحاد، حيث يتصدر جدول ترتيب المجموعة الثالثة برصيد 5 نقاط بعد 3 مباريات عرفت فوزه في مباراة واحدة وتحديدا على حساب الرستاق في الجولة الثانية بهدفين مقابل هدف بينما تعادل ذهابا وإيابا مع جاره فنجاء بذات النتيجة 1/‏‏ 1 وقد نال من شباك خصومه في 4 مناسبات في حين لسعت شباكه بثلاثة أهداف.

المواجهة التاسعة بين الفريقين –

تعتبر مواجهة النهضة وبهلا اليوم التاسعة بين الفريقين في الدوري وكان أول لقاء جمعهما موسم 2004/‏‏2005 فاز بهلا ذهابا 4/‏‏2 وخسر إيابا 2/‏‏6 وفي موسم 2005/‏‏2006 فاز النهضة ذهابا 4/‏‏1 وكرر فوزه إيابا 2/‏‏صفر وفي موسم 2006/‏‏2007 فاز النهضة ذهابا 3/‏‏صفر وإيابا 1/‏‏صفر وفي موسم 2007/‏‏2008 تعادل الفريقان ذهابا بدون أهداف وفاز النهضة إيابا 2/‏‏صفر.

سيف العوفي: نهدف لتحقيق معادلة البقاء –

أكد سيف العوفي مساعد مدرب نادي بهلا بأن فريقه يهدف إلى تأمين البقاء في الموسم الكروي الحالي جاء ذلك في تصريحات أدلى بها لـ(عمان الرياضي) أمس حيث قال: وضعنا أمامنا هدفا هذا الموسم يتمثل في تأمين البقاء وتثبيت أقدام الفريق في مناطق آمنة بجدول الترتيب العام لبطولة الدوري بعيدا عن المراكز المهددة بالهبوط وقد أعددنا العدة جيدا لكسر قاعدة الصاعد هابط في الموسم الحالي ونأمل أن ننجح في تحقيق مبتغانا وأهدافنا الرامية في ظل رغبتنا الجامحة في تأمين البقاء على أقل تقدير وهذا بطبيعة الحال حق مشروع لأي فريق قادم من الدرجة الأولى.
وأضاف العوفي : باشرنا الاستعداد للموسم الكروي الجديد منذ مطلع شهر أغسطس الماضي وخضنا بعض التجارب الودية التي عمدنا من خلالها إلى تجربة أداء بعض اللاعبين بهدف الوقوف على مستوياتهم، أضف إلى ذلك المباريات التي خضناها مؤخرا في مسابقة كأس الاتحاد والتي منحت الفريق الصقل المطلوب للدخول في منافسات الدوري، حيث وكما يعلم الجميع لعبنا ضد الرستاق وتمكنا من الفوز عليه بهدفين مقابل هدف وتعادلنا مع فنجاء في مباراتين بذات النتيجة هدف لمثله وها نحن الآن نتربع على صدارة المجموعة الثالثة من 4 نقاط كان لها الشأن الكبير في منحنا الزخم المعنوي قبل مباراتنا الأولى في الدوري خارج قواعدنا أمام النهضة في البريمي وهي بدون أدنى شك مباراة لن تخلو من مؤشرات القوة والندية والإثارة كوننا سنلعب أمام منافس صعب وند قوي على أرضه وبين جماهيره ولكننا سنلعب بكل عزيمة وإرادة وتصميم لخطف النقاط الثلاث من قلب البريمي.
وتابع العوفي قائلا: قمنا بتجربة اللاعبين الأجانب خلال مباريات مسابقة كأس الاتحاد وقد ظهروا بمستوى فني جيد ينم عن قدراتهم وإمكانياتهم الفذة مما أوجد حالة من الارتياح الكبير لدى الجهاز الفني والإداري للفريق كما قمنا بتقييم ومتابعة أداء اللاعبين المحليين الذين اخترناهم وأضفناهم لقائمة الفريق في منافسات الموسم الكروي الجديد وقد حظوا باهتمام كبير وتقييم جذري شامل أثار إعجاب القائمين على الفريق.
وأردف قائلا: لقد تعرفنا على مستويات اللاعبين عن كثب سواء في الحصص التدريبية اليومية أو خلال المباريات السابقة التي لعبناها في كأس الاتحاد والتي أعطت مؤشرا إيجابيا بأن الفريق يسير في السكة الصحيحة كما أننا وقفنا على نقاط الضعف التي من الممكن تلافيها خلال مشوار الفريق في بطولة الدوري وبصورة عامة نحن جاهزون لركلة البداية أمام النهضة وجميع المحترفين الأجانب أبدوا جاهزية مثلى باستثناء المحترف الأردني الجديد في صفوف الفريق شامل صوقار الذي انتدبناه الأسبوع الفائت قادما من تجربة احترافية قصيرة مع نادي السلام زغرتا اللبناني فهو ما زال بحاجة إلى الخوض في مرحلة التأهيل البدني المكثف نظرا لأنه وصل متأخرا وكان آخر انتدابات الفريق خلال فترة انتقالات اللاعبين مما يلزمنا وضع برنامج خاص للاعب يقضي بإعادة تأهيله بدنيا والاشتغال عليه بصورة مكثفة حتى يكون في أوج عطائه البدني وانتعاشه الفني.
واستطرد: عدا ذلك فكل اللاعبين جاهزون وعلى قدر عال من المسؤولية التي قطعا ستتضاعف مع مضي الجولات والأسابيع المقبلة من بطولة الدوري. وختاما نسأل الله التوفيق في مباراة اليوم وأن نعود إلى ديارنا بالنقاط الثلاث من أرض النهضة لإيماننا وقناعتنا التامة بأن تحقيق الفوز وكسب النقاط الثلاث الأولى اليوم ستعطينا جرعة هائلة من الثقة لمواصلة المشوار بنجاح في قادم الجولات ببطولة الدوري.

حسين الزدجالي: متعطشون لتحقيق انطلاقة مثالية –

أعرب حسين الزدجالي مدير الكرة بنادي النهضة عن تفاؤله بقدرة فريقه على تجاوز ضيفه بهلا اليوم في ضربة بداية الدوري وفي هذا الصدد ذكر قائلا: نتطلع للخروج من كبوة النتائج في مسابقة كأس الاتحاد والتي بكل أسف قبعنا فيها بذيل جدول الترتيب في المجموعة الأولى برصيد خال من النقاط ولكن ذلك لن يؤثر على تحضيراتنا لمباراة بهلا في بطولة الدوري، حيث إننا متعطشون لتحقيق انطلاقة مثالية تنسينا آلام وجراح مسابقة كأس الاتحاد.
وأردف الزدجالي قائلا: النهضة ناد كبير وبمقدوره العودة من الباب الواسع ولا ننسى أننا كنا قد احتلينا المركز الثالث في دوري عمانتل الموسم الماضي مما يعطينا دافعا معنويا كبيرا للعودة إلى سابق مستوياتنا وهذا عهد جماهيرنا بنا وبإذن لله لن نخيب ظنهم في مباراة اليوم وسنكون عند حسن الظن.
وتابع قائلا: لسوء الطالع واجهتنا ظروف صعبة نوعا ما خلال مرحلة الإعداد، حيث بدأنا فترة التجمع في توقيت متأخر وتحديدا في منتصف شهر أغسطس الماضي وتأخرنا في إبرام تعاقداتنا هذا الصيف كما تعسر علينا تجميع لاعبي المنتخبات الذين ارتبطوا دوليا بمعسكرات منتخباتهم إبان تلك الفترة، حيث انضم سعد سهيل وأحمد الكعبي إلى معسكر المنتخب الوطني بينما التحق الثلاثي اليمني أحمد الحيفي وعبد الواسع المطري ومحسن القراوي بمعسكر المنتخب اليمني الشقيق مما أصاب تحضيراتنا حالة من الارتباك تولد عنها عدم اكتمال الصفوف وغياب نسبي في معدل التجانس والانسجام.
واستدرك قائلا: لكن وبمجرد عودة لاعبي المنتخبات عاد التناغم والانسجام إلى معسكر النادي وأصبحنا نتدرب يوميا بصفوف مكتملة دون مركب نقص أو أوجه قصور، فجميع اللاعبين أصبحوا متاحين في قائمة الفريق والجميع منضبط وملتزم بأداء التدريبات اليومية عقب اكتمال الصفوف.
وأضاف : استعدنا مؤخرا عناصر الخبرة في الفريق وهم: محمد الشيبة ومنصور النعيمي وعلي الجابري ونحن سعداء جدا بعودتهم بالنظر إلى تأثيرهم البالغ على المجموعة من ناحية بث الحماس والروح المعنوية العالية في زملائهم اللاعبين.
واستطرد قائلا: حالت رغبة ناصر الشملي في الانتقال إلى ناد آخر دون إقناعه في البقاء بأسوار النادي وبدورنا احترمنا رغبته في الرحيل وتركناه يخرج طواعية دون ممارسات ضغط عليه بالعدول عن قراره ولكن الفريق بمن حضر ولا يقف على لاعب معين، حيث بات يعج بنخبة من اللاعبين المجيدين أمثال:عصام البارحي ومحسن القراوي وسعد سهيل وسهيل ثويني وأحمد الحيفي والمعتصم الشبلي وعلي الرشيدي وعبدالواسع المطري وأحمد القريني وعزيز شيبولا مما يجعلنا على أهبة الاستعداد للدخول في معترك المنافسة هذا الموسم.

فيصل اليحيائي: لن نكون الحلقة الأضعف في الدوري –

بنبرة ملؤها الثقة والتحدي تحدث فيصل اليحيائي مدير الكرة بالفريق الكروي الأول بنادي بهلا عن استعدادات فريقه لمباراة النهضة اليوم في عقر دار الأخير بمجمع البريمي الرياضي حيث قال: بداية نحن فخورون بأن نحظى بشرف قص شريط منافسات الموسم الكروي الجديد من مسابقة دوري عمانتل لكرة القدم عندما نحل في ضيافة أشقائنا نادي النهضة ضمن مباريات الأسبوع الأول من بطولة الدوري واستعداداتنا كانت جارية على قدم وساق لخوض موسم كروي مشرف وكما يعلم الجميع خضنا ثلاث مباريات في مسابقة كأس الاتحاد حتى الآن وقد قطفنا خلالها ثمار عملنا مبكرا بتربعنا على صدارة المجموعة الثالثة برصيد 4 نقاط من فوز وتعادلين مما يؤكد جليا بأن الفريق يسير في منحى تصاعدي إيجابي يؤهله لمقارعة منافسيه بكل قوة وإصرار.
وأضاف اليحيائي في معرض حديثه لـ(عمان الرياضي): بدأنا مراحل الإعداد للموسم الكروي الجديد في مستهل شهر أغسطس الفائت واستغلينا فرصة تجمعنا الأول بخوض تجارب ودية متنوعة مع أندية عبري وسمائل ونزوى تباينت على إثرها النتائج وتراوح فيها الأداء ما بين المتوسط والجيد والممتاز وقد انتدبنا العديد من العناصر خلال فترة الانتقالات الصيفية للاعبين، حيث نجحنا في إبرام عدة صفقات ناجحة سواء على مستوى اللاعبين المجيدين أو على مستوى المحترفين الأجانب إذ تعاقدنا على سبيل المثال لا الحصر مع: محمد سالم الشكيلي وذاكر الخليلي والقذافي المحروقي وخالد الهاجري وخالد الحمداني والأردني شامل صوقار في الوقت الذي نجحنا في تجديد عقود عدة لاعبين أمثال: حسني الهنائي ونوح الغاوي ويونس الريامي وصلاح الحنظلي وأداما ديباتي وعبدالله العفيفي ومحمد الصوافي وغالب العبري وسالم الجابري وعبدالله النبهاني ومحمد العميري.
وتابع قائلا: علاوة على ذلك انتدبنا المدرب التونسي سمير الجويلي ليصبح على رأس الجهاز الفني للفريق وهو من بين الكفاءات التدريبية الجيدة التي يشار إليها بالبنان وبالطبع سيكون محط الأنظار في بطولة الدوري لما يملكه من خبرات جيدة وباع طويل في عالم التدريب.
وحول طموحات الفريق وأهدافه هذا الموسم عقب اليحيائي قائلا: هدفنا واضح وهو حسم أمر البقاء وضمان تواجدنا بين الكبار في الموسم المقبل رغم صعوبة الموقف بتواجد منافسين أشداء وخصوم أقوياء في بطولة الدوري ولكن نحن لا نقل شأنا وأهمية عنهم وسنثبت أننا فريق صعب المراس ويتحلى بالطاقة الإيجابية والزخم التنافسي الذي يثبت أقدامه بين مصاف أندية النخبة في دوري عمانتل.
وشدد اليحيائي: لن نكون الحلقة الأضعف في الدوري وسنعمل بجد واجتهاد طيلة منافسات الدوري حتى نبرهن علو كعبنا وأن صعودنا إلى دوري عمانتل هذا الموسم لم يكن وليد الصدفة إنما كان نتاج جهد جبار وعمل دؤوب ومتواصل من قبل جميع المخلصين في أروقة النادي وختاما سنسعى جاهدين لتكريس قاعدة البقاء وسنكافح طوال منافسات الدوري من أجلها مستندين على الجهود الجبارة التي يبذلها مجلس إدارة النادي برئاسة سيف الشكيلي رئيس النادي.

المانعي يدير اللقاء

سيدير لقاء بهلا ومضيفه النهضة طاقم تحكيمي مؤلف من: محمد المانعي حكما للساحة وحمد المياحي حكما مساعدا أول وعبدالله الجرداني حكما مساعدا ثانيا ومحمد المياحي حكما رابعا وغانم البلوشي حكما مساعدا أول.

نقل مباشر

تقرر بأن تكون مباراة النهضة وبهلا اليوم في افتتاحية الموسم الكروي الجديد لدوري عمانتل منقولة على الهواء مباشرة عبر القناة الرياضية عند الساعة الخامسة وأربعين دقيقة بصوت المعلق صلاح الحمداني.