الصندوق العماني للتكنولوجيا يختتم المخيم التدريبي للدفعة الرابعة من برنامج «تكوين»

ارتفاع المشاريع المنضوية تحت محفظة الصندوق إلى 71 مشروعا للابتكار –

كتب: حمد بن محمد الهاشمي –

اختتم المخيم التدريبي لشركات الدفعة الرابعة من البرنامج الاستثماري «تكوين» برامجه أمس، بمشاركة 10 شركات تقنية، وذلك بعد برنامج تدريبي حافل في مختلف المجالات التجارية والتقنية. يعتبر تكوين أحد البرامج الاستثمارية التابعة للصندوق العماني للتكنولوجيا.
وبانتهاء المخيم التدريبي تنضم مشاريع الدفعة الرابعة إلى مجموعة استثمارات الصندوق ومحفظته، والتي تضم 71 مشروعا قائما على الابتكار والتكنولوجيا.
أكد الصندوق خلال حسابه بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر» أنه تم افتتاح التسجيل للشركات التقنية في مرحلة الأفكار بالدفعة الخامسة من البرنامج الاستثماري «تكوين».
يذكر أن الشركات المشاركة تحظى ببرنامج تدريبي مكثف في السلطنة وخارجها، من خلال مصفوفة متكاملة من الدعم تشمل التوجيه والإرشاد والتدريب في مختلف المجالات التجارية والتقنية تتضمن جوانب معنية بتطوير المنتج، وكسب الزبائن وطرق جذب المستثمرين، حيث يستثمر الصندوق 50 ألف دولار في كل شركة بنسبة شراكة تقدر بـ7% في كل شركة تقنية.
ويعمل الصندوق على تطوير الشركات لتصبح أكثر قابلية للتوسع، وإكسابها الخبرة والتدريب اللازمين بما يؤهلها ويجعلها قادرة على الدخول للأسواق ورفد الاقتصاد الوطني ونموه.
يذكر أن البرنامج الاستثماري «تكوين» يهتم بدعم الشركات في مرحلة مواءمة المنتج/‏‏الخدمة مع السوق، والتحقق من مدى الجدوى الاقتصادية له. حيث إن الصندوق العُماني للتكنولوجيا هو صندوق متخصص في الاستثمار في الشركات الناشئة والأفكار الإبداعية المبتكرة في قطاع تقنية المعلومات في السلطنة ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتندرج تحت إدارته ثلاث برامج استثمارية، وهي: «تكوين، ومسرعة الوادي، والاستثماري جسور».