السيابي: نتائج نظام التقييم الإلكتروني دقيقة للغاية والمتسابقون حريصون على التميز

إقبال على التصفيات الأولية لمسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم –

بركاء – سيف السيابي:

تتواصل أعمال لجنة التصفيات الأولية لمسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم الـ 29 التابعة لمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم بديوان البلاط السلطاني أعمالها بجامع السلطان قابوس بالسويق لليوم الثاني على التوالي حيث يشارك في هذه التصفيات ٢٧١ متسابقا يمثلون مراكز «السويق- وبركاء والرستاق».
وبلغ عدد المتسابقين من ولاية السويق ١٥٢ ومن ولاية بركاء ٦٢ وولاية الرستاق٥٧.
ويتنافس المشاركون في التصفيات في سبعة مستويات وهي المستوى الأول حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التجويد.
وفي المستــوى الثاني حفظ أربعة وعشرين جزءاً متتالياً مع التجويد وفي المستـــوى الثالث حفظ ثمانية عشـر جـزءاً متتالياً مع التجويد وفي المستــوى الـرابع حفظ اثني عشـر جـزءاً متتالياً مع التجويـــد وفي المستوى الخامـس حفظ ستــة أجزاءٍ متتالية مع التجــــويــد ويشترط أن يكون من مواليد 2004 فما فوق. وفي المستوى السادس حفظ أربعة أجزاء متتالية مع التجويـــد ويشترط أن يكون من مواليد 2008 فما فوق. وفي المستوى السابع حفظ جزأين متتاليين مع التجويد ويشترط أن يكون من مواليد 2011 فما فوق.
وقال أحمد بن علي بن حمدان السيابي عضو لجنة التحكيم بالمسابقة: أصبح كل متسابق حريصا كل الحرص على أن يؤدي بأفضل ما عنده من تلاوة وحفظ، خصوصا وأن المعايير التي تعتمد عليها لجنة التصفيات الأولية واضحة وثابتة من بداية التصفيات إلى نهايتها بمختلف مراكزها واختلاف مستويات المسابقة، كما أن التنافس أصبحت نتائجه دقيقة جدا بعد اعتماد النظام الإلكتروني عند التقييم.
ومن الملاحظ اهتمام أفراد المجتمع بمراكز التحفيظ والحرص على تلقي القرآن بالسند المتواتر مما زاد التنافس في نيل أعلى الدرجات والمشاركة بمستوى أعلى مما شارك به في العام الماضي، ومركز جامع السلطان قابوس بالسويق أصبح بفضل الله ينافس بكفاءات عالية وبمختلف المستويات من الجنسين.