دوري الدرجة الأولى ينطلق 24 سـبتمبر الجاري على مرحلتين

19 ناديا بالمسابقة وزعت على 4 مجموعات يتأهل منها 12 فريقا للمرحلة الثانية –
كتب – حمد الريامي –

أعلنت رابطة دوري المحترفين بالاتحاد العماني لكرة القدم بان موعد انطلاقة دوري الدرجة الأولى لكرة القدم والذي دمج مع الدرجة الثانية يوم 24 سبتمبر الجاري من خلال مشاركة 19 ناديا تم توزيعها على 4 مجموعات حيث ضمت المجموعة الأولى أندية أهلي سداب وبوشر وقريات وصلالة والاتحاد والمجموعة الثانية أندية نزوى والبشائر وسمائل وعبري والوسطى والمجموعة الثالثة أندية مجيس والخابورة والمصنعة والشباب والمجموعة الرابعة أندية صور والمضيبي ومصيرة والطليعة وبدية.
وسوف تلعب المسابقة على مرحلتين ففي المرحلة الأولى والتي قسمت فيها الأندية على 4 مجموعات من خلال وجود 5 أندية في كل مجموعة ستلعب كل مجموعة بنظام الدوري من ثلاثة أدوار وتتأهل بعد نهايتها 3 أندية الحاصلة على المراكز الأولى من كل مجموعة إلى المرحلة الثانية والتي عددها 12 ناديا سيتم توزيع الفريق المتأهلة إلى مجموعتين تضم كل مجموعة 6 أندية وهي المتأهلة من المرحلة الأولى والتي ستلعب بنظام الدوري من دورين /‏‏ذهاب وإياب/‏‏ حيث ستضم المجموعة الأولى أول المجموعة الأولى وأول المجموعة الثالثة وثاني المجموعة الثانية وثاني المجموعة الرابعة أما المجموعة الثانية سوف تضم أول المجموعة الثانية وأول المجموعة الرابعة وثاني المجموعة الأولى وثاني المجموعة الثالثة. ومع نهاية الدوري على مستوى المجموعتين الناديان الحاصلان على المركز الأول من كل مجموعة يلتقيان معا لتحديد البطل والوصيف والناديان الحاصلان على المركز الثاني في المجموعتين يلتقيان لتحديد المركزين الثالث والرابع في المسابقة حيث ستصعد الأندية الحاصلة المراكز الأول والثاني والثالث مباشرة إلى دوري عمانتل للموسم القادم 2020/‏‏2021.

32 ألف ريال جوائز المسابقة

وقد وضع الاتحاد العماني لكرة القدم الجوائز المادية والتشجيعية للفرق الحاصلة على المراكز الثلاثة الأولى في المسابقة، حيث سيحصل بطل الدوري على درع المسابقة و15 ألف ريال عماني و40 ميدالية ذهبية والفريق الحاصل على المركز الثاني 40 ميدالية فضية و10 آلاف ريال عماني والحاصل على المركز الثالث 40 ميدالية برونزية و7 آلاف ريال عماني.

4 مباريات في الافتتاح

وسوف يلتقي يوم 24 سبتمبر في افتتاح الدوري بالمجموعة الأولى بوشر بملعبه مع أهلي سداب والاتحاد يستضيف صلالة ، وفي المجموعة الثانية سيلتقي نزوى بملعبه مع عبري وسمائل يستقبل البشائر ، وفي المجموعة الثالثة والتي ستقام مبارياتها يوم 25 سبتمبر الخابورة يستقبل مجيس وفي المجموعة الرابعة سيلتقي في نفس اليوم صور بملعبه مع الطليعة ومصيرة يستضيف بملعبه المضيبي.

أهلية اللاعبين

يسمح بمشاركة اللاعبين الذين يحملون بطاقات الموسم 2019/‏‏‏2020 وهم اللاعبون المسجلون في الفريق الأول واللاعبون المسجلون في فريق تحت 21 سنة واللاعبون المسجلون في فريق تخت 19 سنة ولا يسمح بمشاركة أي لاعب من فريق تحت 16 سنة في مباريات الفريق الأول. ويسمح لكل نادٍ بتسجيل عدد (30) لاعبة هاوي أو بعقود كحد أقصى من بينهم عدد (5) لاعبين من مواليد 1999م في الفترتين المحددتين لتسجيل اللاعبين على أن يكون التسجيل الأولي في نظام التسجيل الإلكتروني لا يقل عن عدد (18) لاعبا كحد أدنى (13 لاعبا + 2 حراس مرمى + 3 مواليد 1999) قبل 14 يوما من بداية المسابقة. وتقام مباريات دوري الدرجة الأولى على ملاعب الأندية المستوفية للحد الأدنى من الشروط الفنية والأمنية المعتمدة من قبل الرابطة وفي حال تعذر إقامة المباراة على ملاعب الأندية تقام على المجمعات الرياضية بالمحافظات بشرط حصول النادي على موافقة خطية من إدارة المجمع على استضافة المباريات وإخطار الاتحاد /‏‏‏ الرابطة بالموافقة الرسمية ويتكون الفريق من أحد عشر لاعبا أساسية من بينهم حارس المرمى وعدد (7) لاعبين احتیاطيين بينهم حارس مرمى ويسمح باستبدال عدد (3) لاعبين فقط طوال المباراة بما فيها الوقت الإضافي (إن وجد) من البدلاء السبعة والمسجلة أسماؤهم في القائمة النهائية ولا يسمح بعودة اللاعب المستبدل للعب مرة أخرى في نفس المباراة وفي حالة عدم قدرة أحد اللاعبين الأحد عشر المسجلين في القائمة النهائية للمباراة كأساسيين من المشاركة لأي سبب كان قبل انطلاق المباراة، يجوز تغييره بأحد اللاعبين البدلاء السبعة ولا يمكن إضافة اسم لاعب جديد أو عودة اللاعب المستبدل الدكة الاحتياط أو اللعب مرة أخرى في نفس المباراة بما لا يؤثر على حق النادي في استبدال الثلاثة لاعبين أثناء المباراة. وفي حالة عدم قدرة أحد اللاعبين البدلاء المسجلين في قائمة المباراة النهائية الـ (18) لاعبا المشاركة في المباراة لأي سبب كان، لا يجوز استبداله بأحد اللاعبين المسجلين في القائمة الأولية للمباراة إلا إذا كان اللاعب غير القادر على اللعب هو حارس المرمى وأن يكون الحارس البديل مسجلا ضمن القائمة الأولية الثلاثين (30) لاعبا المسجلين في نظام التسجيل الإلكتروني (27 لاعبا + 3 حراس مرمى ) والتي تعتمد قبل 24 ساعة من بداية المباراة. ويلعب كل نادي بألوان ملابسة المسجلة والمعتمدة من الاتحاد وفي حالة تشابه ألوان ملابس الناديين المتباريين يقوم النادي الضيف بتغيير ملابسه مع احتفاظ النادي المضيف بحقه باللون الأساسي وبنهاية مباريات كل مرحلة في المسابقة يتم ترتيب مراكز الأندية على حسب عدد النقاط الحاصل عليها النادي من جميع مباريات المسابقة.

فصل تشابك ترتيب الفرق

إذا تساوى ناديان أو أكثر ما بين الأندية المعنية في عدد النقاط بنهاية المرحلة الأولى يتم ترتيب الفرق حسب النادي الحاصل على أكبر عدد من النقاط في المباريات التي لعبت ما بين الأندية المعنية وفارق الأهداف (ما له ناقصا ما عليه من المباريات التي لعبت بين الأندية المعنية. والنادي المسجل لمجموع أهداف أكبر في المباريات التي لعبت بين الأندية المعنية والنادي المسجل لمجموع أهداف أكبر في مباريات الإياب بين الأندية المعنية. وفارق الأهداف (ما له ناقصا ما عليه الناتج من جميع مباريات المسابقة. والنادي المسجل لمجموع أهداف أكبر في جميع مبارياته في المسابقة. وتطبق قاعدة اللعب النظيف باحتساب عدد البطاقات الملونة (الحمراء والصفراء)، حيث تحتسب البطاقة الصفراء بنقطة واحدة (1) والحمراء المباشرة أو غير المباشرة بثلاث نقاط (3) والبطاقة الحمراء المباشرة بعد البطاقة الصفراء يحتسب الاثنان بأربع نقاط (4)، ويعتبر الفريق الحاصل على أقل نقاط هو الفائز وإذا ظل التعادل قائمة بين نادیين فقط في جميع ما ذكر أعلاه من المادة (16)، وجمعت بينهم مباراة في الأسبوع الأخير من المسابقة ولا يزال التعادل قائما بينهم حتى نهاية المباراة، فإنه يتم حسم التعادل عن طريق الركلات الترجيحية بعد نهاية الوقت الأصلي المباراة. إذا ظل التعادل قائما في جميع ما ذكر أعلاه، تجري قرعة لتحديد المراكز في الموعد الذي تحدده الرابطة.

الشروط الفنية للمسابقة

تخضع جميع مباريات المسابقة لقوانين اللعبة الصادرة من المجلس الدولي التشريعي البورد (IFAB) وفي حالة حدوث تعارض في المفهوم أو التفسير لي بند من بنود قوانين اللعبة فإن النسخة الانجليزية الصادرة عن المجلس الدولي التشريعي البورد (IFAB) تعتبر عي المرجعية الرسمية ولا تبدأ المباراة إلا بوجود سبعة لاعبين من كل فريق بما فيهم حارس المرمى ويمنح الحكم وقتا قدره (15) دقيقة لاستكمال العدد وفي حالة عدم استكمال عدد اللاعبين يقوم الحكم بإنهاء المباراة وتقديم تقرير مفصل للاتحاد وتلغى أي مباراة في حالة تناقص العدد عن سبعة لاعبين من كل فريق لأي سبب كان وفي أي وقت من زمن المباراة ويقوم الحكم بإنهاء المباراة وتقديم تقرير مفصل للاتحاد.