بمشاركة السلطنة.. انطلاق أعمال الدورة الخامسة للمنتدى الاقتصادي العربي الياباني

التأكيد على تعزيز التعاون بين الدول العربية واليابان –
القاهرة- نظيمة سعد الدين –

انطلقت أمس بالقاهرة، أعمال المنتدى الاقتصادي العربي الياباني، الذي يعقد في إطار دعم وتعزيز التعاون الاقتصادي العربي الياباني المشترك، وترويج الاستثمار في الأسواق العربية واليابانية وعرض الفرص الاستثمارية المتاحة.
وشاركت السلطنة في الاجتماع بوفد برئاسة سعادة الدكتور علي العيسائي سفير السلطنة المعتمد في جمهورية مصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية، والمستشار بدر بن هلال البوسعيدي، نائب المندوب الدائم ومحمود بن عامر مدير عام المنظمات والعلامات التجارية، بوزارة التجارة والصناعة بالسلطنة.
وأكد الأمين العام المساعد رئيس قطاع للشؤون الاقتصادية بالجامعة العربية، السفير كمال حسن على أن هذا المنتدى من الفعاليات البارزة التي تعقد لدعم وتعزيز العلاقات العربية اليابانية منذ عام 2009 على مستوى العلاقات الاقتصادية والتجارية وتعميق الرؤية المشتركة والشراكة المتجددة للحوار والتعاون الجماعي بين الطرفين.
مؤكدًا في كلمته خلال المنتدى، حرص الجامعة العربية على التعاون مع اليابان في ظل المستجدات على الساحتين العربية والدولية، مشيدًا بمبادرة اليابان لعقد هذا المنتدى.
وأشار إلى أن جدول الأعمال حافل بالعديد من الموضوعات التي تواكب التطورات الاقتصادية في العالم، خاصة موضوعات الطاقة والبنية الأساسية بالإضافة إلى الموضوعات المستقبلية المتعلقة بالشخصيات الكرتونية اليابانية (manga) والخاصة بالأفكار التسويقية للمنتجات والشركات الناشئة وذلك لفتح آفاق جديدة للتعاون بين الجانبين. ويتضمن المنتدى مجموعة فعاليات من بينها عدد من جلسات العمل بمشاركة عدد من الوزراء العرب واليابانيين ومؤسسات العمل العربي المشترك ومؤسسات الجانب الياباني لمناقشة مجالات التعاون المشتركة في كثير من المجالات منها التنوع في العلاقات العربية اليابانية وعرض وتشجيع فرص الاستثمار والطاقة والبيئة والبنية الأساسية.
وسيتم عقد مجموعة لقاءات مباشرة بين رجال الأعمال المشاركين في المنتدى بجانب تنظيم ورش عمل منها تنمية الموارد البشرية والبحث العلمي والابتكار بجانب التصنيع والتكنولوجيا والطاقة وتغير المناخ والاقتصاد الأخضر.