فرنسا تأمل بعلاقات أفضل مع إيطاليا

باريس- (أ ف ب) : قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان أمس: إن بلاده تأمل بعلاقات بنّاءة أكثر مع الحكومة الإيطالية الجديدة المؤيدة لأوروبا.
وأبلغ لودريان محطات إذاعة فرنسية أنّ «هذه الحكومة (الإيطالية) تبدو أكثر.. تصميمًا على علاقات إيجابية مع فرنسا وأكثر انفتاحًا أيضًا على تطبيق سياسات مشتركة للهجرة». وتابع: «نحن مستعدون للتحدث اليها». وأدت الحكومة الائتلافية الجديدة بين حركة خمس نجوم المناهضة للمؤسسات والديمقراطيين (يسار الوسط) اليمين الخميس الماضي. وتبنت الحكومة الائتلافية السابقة بين حزب الرابطة بقيادة ماتيو سالفيني وحركة خمس نجوم بقايدة لويجي دي مايو مواقف عدائية تجاه فرنسا خلال حكمها الذي استمر 14 شهرًا. واتهم سالفيني الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بـ«الغرور» و«النفاق» فيما يتعلق بملف الهجرة.
وقال لودريان إنّه بعث برسالة إلى دي مايو نظيره الجديد. وتابع: «أتمنى أن يكون لدينا علاقات بنّاءة أكثر مع إيطاليا». وأضاف الوزير الفرنسي: «الجميع يرون أن هناك أجواء جديدة، لم نعد نتبادل الشتائم والإهانات. نتطلع للعمل سويا من خلال الاتحاد الأوروبي».
وردا على سؤال عن المصير السياسي لسالفيني الذي تسبب بانهيار الحكومة الإيطالية السابقة، قال لودريان «هناك أوقات يرى فيها بعض السياسيين، كما رأينا مع سالفيني، أنفسهم أقوى من وضعهم الحقيقي، فيرتكبون الأخطاء».
وأضاف: «لست متأكدًا من أن (سالفيني) سيعود إلى السلطة».