بيت الغشام تصدر «عطرك يغتالني» لأحمد عبدالملك

صدر حديثًا عن مؤسسة بيت الغشام للصحافة والنشر والإعلان كتاب بعنوان (عطرك يغتالني) للكاتب القطري البارز الدكتور أحمد عبدالملك. الكتاب يأتي ضمن سلسلة كتب النثر الفني التي أصدر الكاتب عددًا منها ضمن اشتغالاته الإبداعية والكتابية المتنوعة. على الغلاف الأخير من الكتاب نقرأ ما يلي: «عطرُك يغتالني… إصدار أدبي.. يُشكّلُ عودةَ للكاتب إلى فضاءات الكلمة الجديدة، ومُناخاتِ التأمل الذي يؤدي إلى مدينة الحكمة. نصوص أدبية تعالج قضايا الوصل والخوف والتوقع والانتظار والدهشة. تأخذك هذه النصوص إلى فصاحة التعبير عبرَ بساطة الكلمات.. وتُدخلك عوالم جديدة من التأمل.. وتقدّم لك إشراقات من خلف ظلمات النهار».
يشار إلى أن الدكتور أحمد عبدالملك بدأ حياته مذيعًا بتلفزيون قطر، وبدأ الكتابة الصحافية عام 1970 في مجلة العروبة. وقد مثّل بلاده في اتحاد إذاعات الدول العربية اعتبارًا من 1976، كما مثّل بلاده في مجلس التعاون الخليجي كمدير للشؤون الإعلامية 1993م. كتب الدكتور أحمد عبدالملك العديد من المسلسلات الإذاعية والتلفزيونية، وله أربعة وثلاثون كتابًا في الإعلام والثقافة والأدب، منها سبع روايات. عمل رئيسَ تحرير لجريدة جلف تايمز ورئيسَ تحرير لجريدة الشرق. كما درّسَ مواد الإعلام بجامعة قطر، ويعمل أستاذ الإعلام المشارك بكلية المجتمع القطرية حتى الآن. فاز الدكتور أحمد عبدالملك بالمركز الثاني في جائزة فودافون للرواية 2014، كما فاز بالمركز الأول في جائزة فودافون للقصة القصيرة 2016م.
يقول الدكتور أحمد عبدالملك في نص بعنوان (أَنتِ شاغلي):
كلما سَهِلتِ تصْعُبين..
وكلما ابتَسمْتِ تتألمين..
وكلما اقتَربْتِ تبعُدين.
أنا لا أراكِ المرأةَ الأنثى..
ولا الشريكَ الأضعف..
ولا اليدَ الأدنى.
أنا لا أراكِ الوقتَ الضائعَ..
ولا الوجدَ البديلَ..
ولا الحجزَ غيرَ المؤكدِ على الدرجة الأولى.
سيدة أحزاني..
أنتِ شاغلي وأشغالي..
وَجْدي وأوجاعي..
أنتِ أولُ الكتابِ.. وآخرُ الكتابِ..
وأنتِ الحضورُ..
رُغم انتصاراتِ الغيابِ.