«متحف المكان والناس» الاسم الجديد لمتحف غالية للفنون الحديثة

تم مؤخرا تغيير اسم متحف غالية للفنون الحديثة إلى متحف المكان والناس وهذا المتحف يقع بجوار قلعة مطرح التاريخية على الشارع البحري وتسرد مقتنياته ومعروضاته حكاية الإنسان العماني المرتبط ببيئته ومجتمعه وعشقه للتراث وللفن والجمال وقد ترجمت هذه المفردات إلى نقوش وزخارف بديعة في منزله وأدواته، وملابسه ذات الألوان الجميلة، وأعطت تلك المفردات للفضة رونقها وأشكالها المبهرة.
وحول تغيير المسمى قال مرتضى بن عبدالخالق اللواتي مدير متحف المكان والناس: « نرى بأن المسمى الجديد يتناسب مع مقتنيات المتحف وفكرته الرئيسية وقد تم هذا التغيير بناءً على رغبة الزوار وبموافقة وزارة التراث والثقافة».
الجدير بالذكر أن المتحف تم افتتاحه رسميا في عام 2011م وقد قامت بتأسيسه صاحبة السمو السيدة الدكتورة غالية بنت فهر بن تيمور آل سعيد ويساهم المتحف في إثراء الساحة العمانية الثقافية من خلال تنظيم عدد من الفعاليات الفنية والأدبية ومنها المعارض التشكيلية.