المؤتمر الكشفي العربي يعتمد خطته الاستراتيجية حتى عام 2023

تكريم قادة الحركة الكشفية بوسام الهدهد للتفوق –

اعتمد المؤتمر الكشفي العربي التاسع والعشرون أمس الأحد الخطة الاستراتيجية للكشفية العربية حتى 2023 وذلك ضمن وقائع أعمال اليوم الثاني للمؤتمر الذي تنظمه المنظمة الكشفية العربية والعالمية ويستضيفه اتحاد الكشافة والمرشدات المصري تحت شعار «تنمية واستدامة» وذلك خلال الفترة من 7 إلى 12 سبتمبر 2019، وتشارك فيه السلطنة ممثلة في المديرية العامة للكشافة والمرشدات، حيث ترأس الوفد الدكتور يعقوب بن خلفان بن عبدالله الندابي مدير عام الكشافة والمرشدات.
وبدأت جلسات اليوم الثاني بتعريف المترشحين لعضوية اللجنة الكشفية العربية برؤيتهم المستقبلية لتفعيل منظومة العمل الكشفي في الوطن العربي حيث ترشح للعضوية ممثلون عن (الأردن وتونس والكويت والإمارات والمغرب وموريتانيا واليمن) حيث سيختار المجلس عددا من الأعضاء للجنة خلال الأيام القادمة عن طريق صناديق الاقتراع.
وقدم الدكتور عاطف عبدالمجيد أحمد الأمين العام للمنظمة الكشفية العربية ورقة عمل حول الخطة الاستراتيجية للكشفية العربية 2021 وحتى 2023 تحدث فيها عن مسارات خطة الاستراتيجية في مجالات تجديد الكشفية، والوصول للجميع، وصورة الكشفية، والحوكمة ودعم الجمعيات، كما تم طرح أولويات الاستراتيجيات الكشفية العالمية، وما تتميز به الاستراتيجية الكشفية العربية، بعدها تم توزيع المشاركين لأربعة مجموعات من أجل مناقشة الاستراتيجيات، وبعد عمليات المناقشة والتعديلات تم طرح نتائجها التي رفدت استراتيجية الحركة الكشفية في الوطن العربي، لتعتمد فيما بعد من قبل المؤتمر الكشفي العربي.
يناقش المؤتمر خلال فترة إنجازات الإقليم الكشفي العربي من نوفمبر 2016 حتى أغسطس 2019 وتقرير كل من أمين صندوق الإقليم الكشفي العربي، المنظمة الكشفية العربية، المركز الكشفي العربي، بيت الكشافة العربي الجديد وصندوق التمويل الكشفي العربي، وتقرير المنتدى الكشفي العربي للشباب وخطة استراتيجية الحركة الكشفية للوطن العربي للأعوام 2021 – 2023.
وسيناقش أعضاء المؤتمر كذلك الأحداث الكشفية العربية القادمة واستضافة الأحداث الكشفية العربية والعالمية، وسيشهد بازارا حول نظام خدمات المنظمة الكشفية العالمية في مجالات تنمية العضوية وتنمية المجتمع والطرق التربوية وصورة الكشفية، كما يشهد المؤتمر حفلًا كبيرًا لتكريم قادة الحركة الكشفية الذين أدّوا أدوارًا بارزة ومؤثرة في مسيرة الشباب العربي بمنحهم قلادة الكشاف العربي ووسام الهدهد للتفوق الكشفي.
ويشارك في المؤتمر وفود من مصر، الأردن، الإمارات، البحرين، تونس، الجزائر، السعودية، سلطنة عمان، السودان، سوريا، العراق، فلسطين، الكويت، لبنان، ليبيا، المغرب، موريتانيا، اليمن. ويتكون وفد السلطنة 9 أعضاء منهم 5 مراقبين وهم (يعقوب بن خلفان بن عبدالله الندابي مدير عام الكشافة والمرشدات رئيسا وعضوية كل من محمد بن عبدالله الهنائي المدير العام المساعد للكشافة ويعقوب بن عبدالله المقبالي وحسن بن خلفان آل عبدالسلام وعبدالعزيز بن خلفان الهدابي وسليمان بن علي البحراني وعلي بن ماجد المرزوقي وعبدالرحمن بن جوهر الغيلاني وعلي بن سعيد المعمري، كما يمثل السلطنة في اللجنة التنظيمية لرواد كشافة دول مجلس التعاون الخليجي في المؤتمر المحامي والمستشار القانوني وليد بن أيوب الزدجالي).