السبت المقبل انطلاق مسابقة مزاينة الهجن السادسة للفطامين ببدية

يشتمل على أربعة أشوط جوائز سيارات ودروع ومبالغ نقدية –

بدية – خليفة الحجري –

تحتضن ولاية بدية بمحافظة شمال الشرقية السبت المقبل السابع من سبتمبر الجاري انطلاقة مسابقة مزاينة الهجن الفطامين 2019 في موسمها السادس والذي تنظمه بدية ضمن اهتمام متواصل من قبل ملاك الهجن والمضمرين بهذا النوع من المسابقات التنافسية لإبراز جمال الهجن العمانية الاصيلة، ويشارك في المسابقة كل عام عدد كبير من ملاك الهجن والمربين والمضمرين من ولاية بدية والولايات المجاورة إلى جانب المهتمين برياضات الهجن التقليدية من مختلف محافظات السلطنة.
أعلنت ذلك اللجنة المشرفة على النسخة النسخة السادسة حيث أكدت بأنها ستقام للمرة الثانية على أرضية الملعب المعشب بفريق الواصل بعد أن شهدت المسابقة الماضية مشاركة واسعة وحضورا لافتا مما يؤكد تحقيق نجاحات ملموسة على مستوى السلطنة.
يرعى المناسبة سعادة المهندس سالم بن محمد النعيمي- وكيل وزارة النقل والاتصالات للنقل، وبحضور عدد من المدعوين من المهتمين بهذه الرياضة العمانية الشيقة من داخل السلطنة والدول المجاورة.
وتواصل اللجنة المشرفة على تنظيم الفعالية حاليا استعداداتها الميدانية لهذا الحدث، ستقام المنافسة من خلال أربعة أشواط مثيرة وهي شوط الجعدان المفتوح، وشوط البكار التلاد، وشوط البكار المفتوح، وشوط البكار التحدي، فيما سيتم الإعلان قريبا عن أسماء لجان التحكيم واللجان الإعلامية والخدمات ولجان الفحص وغيرها من اللجان المساندة.

فرصة للتنافس

وأكد أحمد بن سعيد المغيري رئيس اللجنة المنظمة المشرف العام لسباق المزاينة ببدية أن المسابقة لموسم هذا العام هي استمرار للمسابقات الناجحة لإبراز رياضات الهجن حيث حققت المزاينة صدى طيب على المستوى المحلي والخارجي، وفي هذا العام نتطلع لتقديم الأفضل في التنظيم والمشاركة والتنافس، حيث تم رصد جوائز عديدة في هذا السباق الذي يؤكد حقيقة اهتمام أبناء الولاية وحرصهم على احياء هذه الرياضة الشيقة التي تبرز تنافس ملاك الهجن الاصيلة والمهتمين بالمزاينة وإبراز جمال الابل وتشجعهم على اقتناء أفضل السلالات المحلية التي تتميز بجمال المظهر والرشاقة والمحافظة على جمال الهجن العمانية وأصالتها المعروفة، موضحا بأن اللجنة المشرفة رصدت للفعالية جوائز تشجيعية عبارة عن سيارات وسيوف وخناجر ودروع اضافة الى بيرق ومبالغ نقدية من الاول الى الخامس في مختلف الاشواط وكذلك شوط التحدي.
وأشار أحمد المغيري الى أن المنافسة في مثل هذه المسابقات مصدر فخر واعتزاز لنا جميعا ونحرص على توفير كافة الإمكانيات المادية والمعنوية لإنجاح هذه المسابقات ولذلك نتوقع أن تحظى المزاينة في النسخة السادسة بمزيد من التنافس والاثارة وخاصة في شوط التحدي الذي يشارك فيه عدد من النوق الاصيلة من مختلف ولايات السلطنة.

شروط المنافسة

وعن الاشتراطات المطبقة في مزاينة هذا العام قال المغيري: نحرص على تطبيق الاشتراطات والقوانين المطبقة من قبل الاتحاد العماني لسباقات الهجن والمشاركين يعلمونها ومن أهمها يجب إن تكون جميع الحشوان المشاركة مخطومة والحلاقة التي يسمح بها للهجن المشاركة تكون رقم 2 فما فوق و يمنع المشاركة بالحلال الذي به عبث أو المصاب بالقرع والجرب وغيرها من الأمراض المعدية، كما سيتم استبعاد الحلال الذي يتفق عليه أعضاء اللجان من جهة التسنين أو التشبيه أو العبث، ولن تقبل يمين القسم على أن يتم فتح باب دخول الحلال للشوط الأول الساعة السادسة صباحا ويختتم الساعة السادسة وعشرون دقيقة كما جرت العادة في السباقات الماضية.