عبري يتصدر فئة الأشبال وصحم الناشئين في تصفيات بطولة كرة الطاولة

تمكنت أندية صحم وظفار والاتفاق ونزوى من حجز مقاعدها لنهائيات بطولة السلطنة لفئة الناشئين لكرة الطاولة بينما استطاعت أندية عبري وصحم والاتفاق والسيب بلوغ الصعود الى النهائيات عن فئة الأشبال، وذلك ضمن منافسات مرحلة الاياب لبطولة الأشبال والناشئين لكرة الطاولة، والتي أقيمت يومي الجمعة والسبت الماضيين بتنظيم من اللجنة العمانية لكرة الطاولة وذلك بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، وسجلت البطولة مشاركة أندية عبري والاتفاق وصحم والسيب وظفار ونزوى.
وجاء تصدر نادي عبري لمنافسات فئة الأشبال بحصوله على 20 نقطة، حيث فاز على نادي السيب بنتيجة 3/‏‏‏0 وعلى نادي صحم بذات النتيجة بينما فاز نادي صحم على نادي الاتفاق بنتيجة 3/‏‏‏0 وفاز نادي الاتفاق على نادي السيب بنتيجة 3/‏‏‏1، وجاء نادي صحم ثانيا برصيد 15 نقطة والاتفاق ثالثا برصيد 10 نقاط ونادي السيب رابعا برصيد 5 نقاط، أما على مستوى فئة الناشئين، فقد استطاع نادي صحم تصدر المجموعة برصيد 20 نقطة حيث تمكن من الفوز على نادي الاتفاق بنتيجة 3/‏‏‏0 وعلى نادي ظفار نتيجة 3/‏‏‏1، بينما فاز نادي ظفار على نادي نزوى بنتيجة 3/‏‏‏0 وفاز نادي الاتفاق على نادي نزوى بنتيجة 3/‏‏‏1، وجاء نادي ظفار ثانيا برصيد 15 نقطة والاتفاق ثالثا برصيد 10 نقاط ونزوى رابعا برصيد 5 نقاط.
ويعد تصدر نادي عبري لمنافسات فئة الأشبال بمثابة الانجاز للفريق ويحدث للمرة الأولى بعد ان كان نادي صحم يستحوذ على بطولات المراحل العمرية، حيث سجل الفريق نتائج جيدة منذ انطلاقة الموسم الحالي بقيادة المدرب السوري عدنان فواخرجي، وجاء نادي صحم ثانيا فيما احتل ناديا الاتفاق والسيب المركزين الثالث والرابع على التوالي.
وستنتافس جميع الأندية المتأهلة على لقب درع نهائيات السلطنة للأندية لكرة الطاولة والتي ستقام في شهر سبتمبر المقبل، حيث تعد هذه النهائيات هي البطولة الأكبر محليا لكرة الطاولة والتي ستجمع كافة المراحل للفرق ومنها الأشبال والناشئين والفريق الأول، حيث سيتنافس الجميع على خطف لقب السلطنة لكرة الطاولة.
وتأتي هذه البطولة ضمن اطار الاهتمام الكبير الذي توليه اللجنة العمانية لكرة الطاولة للاستثمار في قطاع المراحل السنية، حيث تسعى اللجنة حاليا في تشكيل منتخب قوي على مستوى الفئات العمرية واعداد جيل متمكن من اللاعبين للمنتخبات الوطنية في المستقبل القريب، الى جانب اهتمام اللجنة بتواجد جميع أعضاء الجهاز الفني للمنتخب الوطني لمتابعة سير منافسات البطولة وتوجيه اللاعبين والاجهزة الفنية لكل الأندية بمستويات اللاعبين وتطورها والعمل على تصحيح بعض الأخطاء والسلبيات الى جانب الالتزام بالبرامج الاعدادية للاعبين في أنديتهم، حيث يتواجد عدد كبير من لاعبي الأندية المتأهلة في صفوف المنتخبات الوطنية وسبق أن مثل عدد منهم منتخبات السلطنة في عدد من الاستحقاقات العربية والاقليمية في الفترة المنصرمة.
وفضلت اللجنة الفنية إقامة البطولة على مرحلتين وذلك من أجل ايجاد مزيد من المباريات للاندية واعطائها فرصة أكبر للاستعداد الأفضل والأمثل للنهائيات، حيث عملت اللجنة وعبر النسختين الماضيتين على اقامة البطولة بنظام الذهاب والاياب من أجل فتح المجال للمنافسة بشكل أكبر بين الأندية المشاركة، الى جانب أن تغيير النظام أعطى اللاعبين فرصة في خوض مباريات أكثر طوال الموسم بعد أن كانت تقام فقط بنظام الدوري من دور واحد بعد أن تتوزع الأندية المشاركة إلى مجوعتين يتأهل الأول والثاني من كل مجموعة إلى دور النصف النهائي ومن ثم المباراة النهائية.
وكان نادي عبري قد تصدر منافسات الأشبال لمرحلة الذهاب بعد ان حصل على 20 نقطة محققا الفوز في جميع مبارياته على الاتفاق وصحم والسيب بينما حل نادي صحم ثانيا برصيد 15 نقطة فيما جاء نادي الاتفاق في المركز الثالث برصيد 10 نقاط وأتى نادي السيب رابعا برصيد 5 نقاط، وضمن منافسات الناشئين لمرحلة الذهاب فقط تصدر نادي صحم المجموعة برصيد 20 نقطة بينما جاء نادي الاتفاق في المركز الثاني حيث حصل على 15 نقطة فيما حل نادي ظفار في المركز الثالث برصيد 10 نقاط وجاء نادي السيب رابعا برصيد 5 نقاط.
وأشرف على ادارة منافسات البطولة في مرحلة الاياب كل من الحكام: حمود الحجري والجلندى المعولي وايمن الجهضمي وخالد العلوي واحمد الابروي ومحمد الجساسي مشرفا عاما على البطولة.
عبري يتصدر فئة الأشبال وصحم لفئة الناشئين في تصفيات مرحلة الاياب لبطولة السلطنة لكرة الطاولة.
تمكنت أندية صحم وظفار والاتفاق ونزوى من حجز مقاعدها لنهائيات بطولة السلطنة لفئة الناشئين لكرة الطاولة بينما استطاعت أندية عبري وصحم والاتفاق والسيب من بلوغ الصعود الى النهائيات عن فئة الأشبال، وذلك ضمن منافسات مرحلة الاياب لبطولة الأشبال والناشئين لكرة الطاولة، والتي أقيمت يومي الجمعة والسبت الماضيين بتنظيم من اللجنة العمانية لكرة الطاولة وذلك بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، وسجلت البطولة مشاركة أندية عبري والاتفاق وصحم والسيب وظفار ونزوى. وجاء تصدر نادي عبري لمنافسات فئة الأشبال بحصوله على 20 نقطة، حيث فاز على نادي السيب بنتيجة 3/‏‏‏0 وعلى نادي صحم بذات النتيجة بينما فاز نادي صحم على نادي الاتفاق بنتيجة 3/‏‏‏0 وفاز نادي الاتفاق على نادي السيب بنتيجة 3/‏‏‏1، وجاء نادي صحم ثانيا برصيد 15 نقطة والاتفاق ثالثا برصيد 10 نقاط ونادي السيب رابعا برصيد 5 نقاط، أما على مستوى فئة الناشئين، فقد استطاع نادي صحم تصدر المجموعة برصيد 20 نقطة حيث تمكن من الفوز على نادي الاتفاق بنتيجة 3/‏‏‏0 وعلى نادي ظفار نتيجة 3/‏‏‏1، بينما فاز نادي ظفار على نادي نزوى بنتيجة 3/‏‏‏0 وفاز نادي الاتفاق على نادي نزوى بنتيجة 3/‏‏‏1، وجاء نادي ظفار ثانيا برصيد 15 نقطة والاتفاق ثالثا برصيد 10 نقاط ونزوى رابعا برصيد 5 نقاط.
ويعد تصدر نادي عبري لمنافسات فئة الأشبال بمثابة الانجاز للفريق ويحدث للمرة الأولى بعد ان كان نادي صحم يستحوذ على بطولات المراحل العمرية، حيث سجل الفريق نتائج جيدة منذ انطلاقة الموسم الحالي بقيادة المدرب السوري عدنان فواخرجي، وجاء نادي صحم ثانيا فيما احتل ناديا الاتفاق والسيب المركزين الثالث والرابع على التوالي. وستتنافس جميع الأندية المتأهلة على لقب درع نهائيات السلطنة للأندية لكرة الطاولة والتي ستقام في شهر سبتمبر المقبل، حيث تعد هذه النهائيات هي البطولة الأكبر محليا لكرة الطاولة والتي ستجمع كافة المراحل للفرق ومنها الأشبال والناشئين والفريق الأول، حيث سيتنافس الجميع على خطف لقب السلطنة لكرة الطاولة.
وتأتي هذه البطولة ضمن اطار الاهتمام الكبير الذي توليه اللجنة العمانية لكرة الطاولة في الاستثمار بقطاع المراحل السنية، حيث تسعى اللجنة حاليا في تشكيل منتخب قوي على مستوى الفئات العمرية واعداد جيل متمكن من اللاعبين للمنتخبات الوطنية في المستقبل القريب، الى جانب اهتمام اللجنة بتواجد جميع أعضاء الجهاز الفني للمنتخب الوطني لمتابعة سير منافسات البطولة وتوجيه اللاعبين والاجهزة الفنية لكل الأندية بمستويات اللاعبين وتطورها والعمل على تصحيح بعض الأخطاء والسلبيات الى جانب الالتزام بالبرامج الاعدادية للاعبين في أنديتهم، حيث يتواجد عدد كبير من لاعبي الأندية المتأهلة في صفوف المنتخبات الوطنية وسبق أن مثل عدد منهم منتخبات السلطنة في عدد من الاستحقاقات العربية والاقليمية في الفترة المنصرمة.
وفضلت اللجنة الفنية باقامة البطولة على مرحلتين وذلك من أجل ايجاد مزيد من المباريات للاندية واعطائها فرصة أكبر للاستعداد الأفضل والأمثل للنهائيات، حيث عملت اللجنة وعبر النسختين الماضيتين باقامة البطولة بنظام الذهاب والاياب من أجل فتح المجال للمنافسة بشكل أكبر بين الأندية المشاركة، الى جانب أن تغيير النظام أعطى اللاعبين فرصة لخوض مباريات أكثر طوال الموسم بعد أن كانت تقام فقط بنظام الدوري من دور واحد بعد أن تتوزع الأندية المشاركة إلى مجوعتين يتأهل الأول والثاني من كل مجموعة إلى دور النصف النهائي ومن ثم المباراة النهائية.
وكان نادي عبري قد تصدر منافسات الأشبال لمرحلة الذهاب بعد ان حصل على 20 نقطة محققا الفوز في جميع مبارياته على الاتفاق وصحم والسيب بينما حل نادي صحم ثانيا برصيد 15 نقطة فيما جاء نادي الاتفاق في المركز الثالث برصيد 10 نقاط وأتى نادي السيب رابعا برصيد 5 نقاط، وضمن منافسات الناشئين لمرحلة الذهاب فقط تصدر نادي صحم المجموعة برصيد 20 نقطة بينما جاء نادي الاتفاق في المركز الثاني حيث حصل على 15 نقطة فيما حل نادي ظفار في المركز الثالث برصيد 10 نقاط وجاء نادي السيب رابعا برصيد 5 نقاط.
وأشرف على ادارة منافسات البطولة في مرحلة الاياب كل من الحكام :  حمود الحجري والجلندى المعولي وايمن الجهضمي وخالد العلوي واحمد الابروي ومحمد الجساسي مشرفا عاما للبطولة.