افتتاح مهرجان البندقية السينمائي الـ 76

البندقية (إيطاليا)، «أ ف ب»: افتتحت النجمتان الفرنسيتان كاترين دونوف وجولييت بينوش بطلتا فيلم درامي للياباني هيروكازو كوره-إيدا الدورة السادسة والسبعين لمهرجان البندقية السينمائي.
وسارت كاترين دونوف مرتدية فستانا أسود وبرتقالياوجولييت بينوش بفستان زهري فاتح على السجادة الحمراء برفقة المخرج الياباني قبل عرض فيلم «ذي تروث» المشارك في المسابقة الرسمية. ويمثل في الفيلم أيضا الأمريكي إيثان هوك، ويشكل عودة كوره-إيدا بعد سنة على فوزه بجائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان عن فيلم «شوبليفترز».
وتؤدي دونوف في أول فيلم يصوره الياباني في فرنسا، بدور ممثلة كبيرة تقيم «علاقات معقدة مع ابنتها التي تؤدي دورها جولييت بينوش.
وأوضحت دونوف «يرسم الفيلم صورة ممثلة فيها الكثير من المبالغات. لقد استمتعت بتأدية الدور لأن هذه الشخصية بعيدة جدا عني».
وعرض الفيلم بعد مراسم الافتتاح لمهرجان زاخر بالنجوم من روبرت دي نيرو إلى جوني ديب مرورا ببينيلوبي كروث وأنطونيو بانديراس.
ويشارك في المسابقة الرسمية للدورة الراهنة 21 فيلما مع حيز كبير للانتاجات الهوليوودية كما هي العادة في مهرجان البندقية. وتترأس لجنة التحكيم المخرجة الأرجنتينية لوكريتسيا مارتل.
وبرز المهرجان في السنوات الأخيرة على أنه منصة انطلاق للسباق إلى جوائز أوسكار كما حصل مع «غرافيتي:» لألفونسو كوارون و«لالا لاند» لداميين شازيل» اللذين توجا بعد ذلك بأعرق جائزة سينمائية. وثمة ترقب هذه السنة لفيلمي «آد أسترا» وهو ملحمة فضائية من إخراج جيمس غراي و«جوكر» لتود فيليبس.
ويؤدي براد بيت في الأول دور رائد فضاء يتوغل إلى أقاصي المجموعة الشمسية بحثا عن والده المفقود في حين يمثل جواكين فينيكس في الثاني دور عدو باتمان الشهير.