بحث التعاون الكشفي بين السلطنة والسعودية

قام وفد من رابطة رواد كشافة المملكة العربية السعودية أمس بزيارة لمبنى المديرية العامة للكشافة والمرشدات وذلك في إطار زيارة الوفد للسلطنة والتي تستمر حتى 30 من أغسطس الجاري، حيث عقدت جلسة بقاعة الاجتماعات بمبنى المديرية تم خلالها بحث أوجه التعاون المشترك وتعزيز العمل في مجالات تنمية القيادات، وتطوير البرامج التعليمية، وتبادل الخبرات والتجارب الكشفية، بحضور محمد بن عبدالله الهنائي المدير العام المساعد للكشافة وعلي العلي رئيس وفد رابطة رواد كشافة المملكة العربية السعودية والوفد المرافق الى جانب عدد من المسؤولين بالمديرية. في بداية الاجتماع رحب المدير العام المساعد بضيوف السلطنة مؤكدا على عمق العلاقات الثنائية بين كشافة المملكة وكشافة السلطنة وأهمية التعاون المشترك لتعزيزها بما يخدم كشافة البلدين مرحبا باللقاءات المستمرة، لتعزيز الشراكة في كافة المجالات الكشفية كتنمية القيادات، وتطوير البرامج التعليمية، المشاركة في المخيمات المشتركة، مؤكدا أن البيئة الكشفية في السلطنة بيئة ممكنة لتعزيز قدرات ومهارات منتسبيها، نظرا للدعم الكبير الذي تجده من حكومة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه -الكشاف الأعظم للسلطنة. واستعرض محمد الهنائي الهيكل التنظيمي للمديرية وأهم الدوائر والأقسام الموجودة بها.
من جانبه أكد علي العلي رئيس وفد رابطة رواد كشافة المملكة العربية السعودية على أهمية زيارة السلطنة للتعرف على منجزاتها وتاريخها وما تزخر به من مقومات طبيعية وسياحية والاطلاع على تجاربها في المجال الكشفي، مشيدا بعمق العلاقات القوية بين كشافة السلطنة وكشافة المملكة العربية السعودية، وحرص الجانبين على تبادل الخبرات والتجارب الكشفية والشبابية، موجها الشكر للمديرية العامة للكشافة والمرشدات على حسن الاستقبال وكرم الضيافة. وتأتي الزيارة في إطار تبادل الزيارات بين البلدين بهدف تبادل الخبرات والاطلاع على تجارب السلطنة في المجال الكشفي والتعرف على أهم المعالم التاريخية والحضارية والطبيعية التي تزخر بها محافظات السلطنة المختلفة والتعرف على المنجزات التنموية في ظل الرعاية السامية الكريمة لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه- الكشاف الأعظم للسلطنة، حيث زار الوفد عددا من معالم محافظة مسقط التاريخية والحضارية والثقافية، كما سيزور غدا عددا من معالم محافظة ظفار والاستمتاع بخريف صلالة.