داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم حفل الزفاف في كابول

كابول «رويترز»: أعلن تنظيم داعش مسؤوليته أمس عن هجوم انتحاري استهدف حفل زفاف في العاصمة الأفغانية كابول أمس الأول وأسفر عن مقتل 63 شخصا، مما يسلط الضوء على المخاطر التي يواجهها هذا البلد حتى إذا وافقت حركة طالبان على اتفاق مع الولايات المتحدة.
وجاء الهجوم في الوقت الذي تحاول فيه حركة طالبان والولايات المتحدة التفاوض بشأن اتفاق لانسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان مقابل التزام طالبان بمحادثات أمنية وسلام مع الحكومة المدعومة من واشنطن.