«البلديات الإقليمية» تسـجل كــماً هـائلًا من المذبوحات في مختلف المحافظات .. والمجتمع على وعي تام بالذبح المنظم

توافر طاقم بيطري متخصص لفحص الأضحية على مدار الساعة في كافة المسالخ –
إعدامات كلية وجزئية طالت لحوم جمال وأبقار وأغنام لعدم صلاحيتها للاستهلاك البشري –

كـــتب: خالد بن راشد العدوي –

استقبلت المديريات العامة للبلديات الإقليمية وموارد المياه خلال اليومين الأول والثاني من أيام عيد الأضحى المبارك كمًا هائلًا من المذبوحات، وسجلت مؤشرات كبيرة من الذبح خاصة خلال اليوم الأول من عيد الأضحى.
ففي محافظة مسندم بلغ عدد الذبائح التي استقبلها مسلخ ولاية خصب خلال يوم الأحد الماضي 45 رأسا من الماعز والخراف، وفي الإطار نفسه كثفت المديرية العامة للمديرية للبلديات الإقليمية وموارد المياه بالمحافظة أعمال الرقابة والتفتيش على محلات الحلاقة وغسيل وكي الملابس للتأكد من مدى تطبيقها للاشتراطات الصحية المعمول بها لتوافد أعداد كبيرة من المواطنين والمقيمين على هذه المنشآت خلال أيام العيد.
وقامت بلدية دبا في الوقت نفسه بجهود في الرقابة والتفتيش على المطاعم والمقاهي والمحلات التجارية بالولاية لزيادة الطلب على هذه المنشآت من قبل أهالي الولاية خلال أيام العيد.

محافظة البريمي

أما في محافظة البريمي فبلغ عدد المذبوحات بمسلخ بلدية البريمي المركزي يوم الأحد الماضي من الأغنام 320 ذبيحة، والأبقار 197، والجمال 4، وقام المسلخ بإعدامات جزئية لأغنام بمعدل 27 كجم، وكذلك إعدامات جزئية لأبقار بواقع 7 كجم، كما تم إعدام كلي لعدد اثنين من الأبقار. وخلال اليوم الأول من العيد وصل عدد المذبوحات بمسلخ البلدية المركزي ذبيحة واحدة من الأغنام، و81 من الأبقار، و20 كجم إعدامات جزئية من لحوم الأبقار، و16 كجم من لحوم الأغنام، بالإضافة إلى إعدام كلي لبقرة واحدة، لعدم صلاحيتها للاستهلاك الآدمي.

محافظة الداخلية

وفي ولايات محافظة الداخلية قام مسلخ بلدية بدبد أمس بذبح جمل واحد و52 من الأبقار، و226 من الأغنام والماعز، وإتلاف 34 كجم من اللحوم غير الصالحة للاستهلاك البشري. ووصل عدد من المذبوحات إلى المسلخ أمس الأول من الجمال 2، و37 ذبيحة من الأبقار، و143 ذبيحة من الأغنام والماعز وتم إتلاف 171 كجم من اللحوم غير الصالحة للاستهلاك البشري.
وفي ولاية الحمراء تم تسجيل عدد من المذبوحات خلال اليومين الماضيين، وبلغ عددها من الأبقار 11 ذبيحة، ومن الأغنام والماعز 37 ذبيحة، كما تم إتلاف 15 كجم من اللحوم غير الصالحة للاستهلاك البشري.
وفي ولاية سمائل قام مسلخ البلدية بذبح 51 من الأبقــار، و59 من الأغنام والماعز، وبإتلاف 30 كجم من اللحوم غير الصالحة للاستهلاك البشري.
وفي ولاية بهلا قام مسلخ البلدية أمس بذبح 4 من الجمال، و29 من الأبقار، و63 من الأغنام والماعز، وإتلاف 6 كجم من اللحوم غير الصالحة للاستهلاك البشري.
وفي ولاية إزكي فقد وصل عدد المذبوحات في مسلخ البلدية من الجمال واحد، ومن الأبقار 51 ذبيحة، ومن الأغنام والماعز 132 ذبيحة، كما تم إتلاف 145 كجم من اللحوم غير الصالحة للاستهلاك البشري.

مسالخ بلديات شمال الباطنة

وسجلت مسالخ ولايات محافظة شمال الباطنة عددا من المذبوحات، وقد شهدت تلك المسالخ وجود طاقم بيطري متخصص لضمان سلامة المذبوحات، وقد تزاحم المواطنون على مسالخ بلديات شمال الباطنة وسجلت ارتياحا من الخدمات وسرعة الإنجاز التي يتم تقديمها بتلك المسالخ.
وقد بلغ عدد المذبوحات في مسلخ ولاية شناص 232 ذبيحة، وفي مسلخ ولاية لوى 108 ذبائح، وفي مسلخ ولاية صحم 438 ذبيحة، أما مسلخ ولاية الخابورة فقد استقبل 359 ذبيحة، واستقبل مسلخ مركز البداية 218 ذبيحة، كما استقبل مسلخ ولاية السويق 662 ذبيحة.

محافظة جنوب الباطنة

واستقبلت مسالخ ولايات محافظة جنوب الباطنة أيضا مجموعة كبيرة من الأضاحي، فقد بلغت في مسلخ ولاية بركاء 469 ذبيحة، منها 7 ذبائح من الجمال، و107 من الأبقار، و214 من الخراف، و141 من الماعز، وتم إعدام جزئي لـ241 كجم من اللحوم غير الصالحة، وإعدام كلي لـ4 من الذبائح.
ووصل عدد المذبوحات بمسلخ بلدية الرستاق خلال يوم أمس الأول 93 ذبيحة، منها 46 من الأبقار، و28 من الخراف، و19 من الماعز، وتم إعدام جزئي لـ32 كجم من اللحوم غير الصالحة، وإعدام كلي لذبيحة واحدة.
وبلغت إحصائية عدد المذبوحات بمسلخ المصنعة خلال اليوم الأول من العيد 285 ذبيحة، منها 6 جمال، و27 من الأبقار، و87 من الخراف، و165 من الماعز، وتم إعدام جزئي لـ111كجم، وإعدام كلي لذبيحة واحدة.
أما في ولاية العوابي فقد وصل عدد المذبوحات بمسلخ بلدية العوابي خلال أمس 58 ذبيحة، منها 40 من الأبقار، و8 من الخراف، و10 من الماعز، وتم إعدام جزئي من لحوم الأبقار بمعدل 8 كجم، ومن لحوم الأغنام 6 كجم.
وفي ولاية نخل بلغ عدد المذبوحات بمسلخ البلدية خلال يوم أمس الأول 20 ذبيحة، منها 9 من الأبقار، و4 من الخراف، و7 من الماعز، وتم إعدام جزئي 9 كجم من اللحوم غير الصالحة.
وشهدت مسالخ بلديات جنوب الشرقية إقبالا كبيرا من المستفيدين في صباح أول أيام عيد الأضحى المبارك، وبلغ عدد المذبوحات بمسالخ بلديات جنوب الشرقية خلال أول أيام عيد الأضحى المبارك ٢٠ من الجمال، و٨٩ من الأبقار، و١١٩٥ من الماعز والخراف، و١٨٢ كجم إتلافا جزئيا، وواحد من الماعز إعداما كليا.
واستقبلت المسالخ خلال يوم أمس الأول ١٢٨ من الجمال، و٢٤٩ من الأبقار، و١٩٧٩ من الماعز، و١٥٧ من الخراف، و١٣٦ كجم إتلافا جزئيا.

محافظة شمال الشرقية

وفي ولايات محافظة شمال الشرقية، فقد استقبلت مسالخ المحافظة عددا من المذبوحات وصلت إلى 1895 ذبيحة تنوعت بين الجمال والأبقار والخراف والأغنام الماعز، وبلغ عددها في مسلخ ولاية إبراء 393 ذبيحة، وفي ولاية المضيبي 187 ذبيحة، وفي نيابة سمد الشأن 168 ذبيحة، وفي نيابة سناو 843 ذبيحة، وفي ولاية بدية 135 ذبيحة، أما في ولاية القابل 120 ذبيحة، وفي ولاية وادي بني خالد 49 ذبيحة.

مسلخ بلديات الظاهرة

في المقابل، بلغ عدد الذبائح التي استقبلتها مسالخ بلديات الظاهرة في أول أيام عيد الأضحى المبارك ٥٥٠ ذبيحة، توزعت على مسلخ بلدية عبري بمعدل ٢٩٥ ذبيحة، ومسلخ بلدية ينقل١٤٩ ذبيحة، ومسلخ بلدية ضنك ١٠٦ ذبيحة.
واستقبل مسلخ بلدية ينقل ١٤٩ ذبيحة، توزعت بين ثلاث ذبائح من الجمال، و55 ذبيحة من الأبقار، و91 من الأغنام، كما استقبل المسلخ خلال يوم الأحد ٦٠ ذبيحة بينها 6 ذبائح من الجمال، و16 من الأبقار، و38 ذبيحة من الأغنام.
وتوزعت المذبوحات في مسلخ بلدية ضنك 106 ذبائح بين ثلاث ذبائح من الجمال، و31 من الأبقار، و72 من الأغنام. واستقبل المسلخ الأحد الماضي 112 ذبيحة منها اثنان من الجمال، و19 من الأبقار، و91 من الأغنام.
أما في مسلخ ولاية عبري فكانت إجمالي الذبائح 295 موزعة بين ثلاث ذبائح من الجمال، و71 من الأبقار، و221 من الأغنام.
وبلغ عدد المذبوحات بمسلخ البلدية خلال الأحد الماضي 317 ذبيحة موزعة بين 6 ذبائح من الجمال، و55 ذبيحة من الأبقار، و٢٥٦ ذبيحة من الأغنام.
ودعت مسالخ وولايات محافظة الوسطى إلى تجنب الذبح العشوائي خارج مسالخ البلديات، وأشارت إلى أن الذبح في المسالخ حماية للفرد وللأسرة وللمجتمع، نظرًا لأنه يتم فحص الذبائح من قبل طبيب بيطري متخصص لضمان خلو اللحوم من الأمراض.