ختام الدورة الدولية الثامنة للكاراتيه بالمجموعة الذهبية

بهلا – أحمد بن ثابت المحروقي –

اختتمت فرق المجموعة الذهبية الدورة الدولية الثامنة بإشراف مدربين ذوي خبرة وكفاءة عالية، ممثلة في الكيوشي عصام عوض عميد الحكام ونائب رئيس SKIF بالشرق الأوسط، والشيهان رضوان محمد وسنسي نسرين منصور، بمعية مدربين المجموعة الذهبية ممثلة في نادي بهلا ونادي البشائر وفريق المدة ومدرسة رواد المستقبل، وذلك تحت رعاية المكرم المهندس خلفان بن صالح الناعبي عضو مجلس الدولة ورئيس نادي نزوى، وبحضور رئيس نادي البشائر وإدارة نادي بهلا وفريق المدة وأعضاء اللجنة العمانية للكاراتيه، وإدارة مجمع نزوى الرياضي ومدربي السلطنة وأولياء الأمور المتابعين وأبنائنا اللاعبين والجمهور.
انطلق حفل الختام بكلمة ترحيبية وشرح مبسط عن الدورة التدريبية الثامنة والبرنامج الذي نفذ خلال ٤ أيام بفترة التدريب والأهداف التي تسعى إليها إدارة مدربي فرق المجموعة الذهبية للرقي بهذه الرياضة العريقة وغرس القيم والمبادئ خلال فترة التدريب، ثم كلمة سعادة المهندس المكرم للمدربين المشرفين عن الدورة ولأبنائه اللاعبين وتحية شكر وتقدير للقائمين على هذا النشاط الذي ستكون له بصمة مستقبلية واحتواء الأبناء اللاعبين وتدريبهم على الأسس التي ينبغي أن يتحلى بها لاعب الكاراتيه وأن يبذلوا جهودهم لخدمة هذا الوطن المعطاء داعيا المولى أن يوفق القائمين على هذا الإنجاز الكبير راجيا لهم دام التوفيق والنجاح، ثم كلمة الكيوشي عصام عوض عميد الحكام ونائب رئيس SKIF بالشرق الأوسط والمشرف على الدورة بمعية إخوانه المدربين حول تقدم فرق المجموعة الذهبية وانضمامهم للاتحاد الشوتوكان الدولي للكاراتيه وذكر أننا نشهد تقدما مستمرا ومتواصلا واستقطاب العديد من الخبراء لكسب العديد من المعارف والخبرات المتبادلة، والبحث عما هو جديد في رياضة الكاراتيه؛ لصنع جيل يسهم في رفع مستوى الكاراتيه وتمثيل سلطنة عمان في جميع المحافل، وسررنا جدا بإدارة مدربي المجموعة الذهبية من حيث التنسيق للدورات المتقدمة وتهيئة اللاعبين وأيضا الإعدادات المسبقة التي أسهمت في إنجاح جميع الفعاليات بكل المقاييس، وأنهم لا يألون جهدا للإسهام في كل احتياجات المجموعة الذهبية وخدمة الكاراتيه فنيا وإداريا، ويربطنا تعاون مسبق مبني على المصداقية والإخلاص والجد في العمل متطلعين لمستقبل مشرق عامر بالإنجازات التي ستبهر الجميع. تبعها كلمة المدرب فايز المياحي رئيس المجموعة الذهبية متحدثا بكلمات الترحيب لراعي الحفل والمدربين وأولياء الأمور واللاعبين الذين أسهموا في إنجاح هذه الدورة: «من جد وجد ومن زرع حصد، بتوفيق من الله، وتكاتف الجميع تكللت الجهود لختام الدورة الدولية الثامنة التي اختصت في تدريب المدربين واللاعبين المتقدمين والجدد في مجال الكاتا والكوميتي والكيهون بإشراف نخبة من المدربين، حيث تم التركيز على العديد من النقاط المهمة التي ستسهم نفعا لتطوير اللاعبين في رياضة الكاراتيه مستمرين نحو التعلم والبحث لما هو جديد لرفعة أبنائنا اللاعبين بالتعاون مع الجميع».

محتوى الدورة التدريبية
أما المدرب حامد بن حمود العبادي نائب رئيس المجموعة الذهبية قال: «تضمنت الدورة التدريبية مدة ٤ أيام مكثفة مقسمة لجميع الفرق في تدريبات الكاتا والكوميتي والكيهون، وانطلقت بداية الدورة في نادي البشائر بمشاركة ٤٠ لاعبا ومدربا بقيادة الكيوشي عصام عوض وتم شرح الكاتا وكيفية التدريب عليها بالشكل الصحيح وأيضا شرح (البونكاي) الكاتا، وتعريف اللاعبين بالمستجدات التي استجدت في نظام الكاتا، واستمر في اليوم الثاني والثالث بالتدريب -بنادي بهلا والبشائر تخصص في مجال الأساس والكوميتي بقيادة المدربين المشرفين رضوان محمد، نسرين منصور وعصام عوض- شرح مفصل لبعض الحركات الأساسية والعضلات القابضة والدافعة وتمارين السرعة في تنفيذ الحركة وبعض تدريبات التوافق العصبي العضلي بالتكرار مع استخدام بعض مستلزمات التدريب وانتهاء في اليوم الرابع بتدريب جميع اللاعبين والمدربين في مجمع نزوى الرياضي بولاية نزوى بمشاركة ١٢٠ مدربا ولاعبا طوال الفترة الصباحية تقسمت إلى ثلاث فئات للمدربين واللاعبين المتقدمين والجدد لضبط جودة التدريب والتركيز على نقاط الضعف والقوة ماضين قدما نحو التجديد والتطوير بالتعاون مع جميع المدربين والفرق تحت إشراف اللجنة العمانية للكاراتيه برئاسة العميد سعيد بن صالح العزري».

مشاركة مثمرة
المدرب يوسف بن عامر الهاشمي قال: «الاهتمام بالمدرب واللاعب والإداري هو الأساس والمكسب لتقوية الرابط الأخوي الذي يدل على الاهتمام والعطاء المستمر واستمرار فعالية الدورة الثامنة التي كانت متميزة جدا من كل النواحي، فيها تطوير المستوى ورفع مستوى اللياقة والاجتهاد العمل بإخلاص لنيل المطلوب من هذه الدورة، وأبناؤنا الأبطال يتمتعون بمهارات عالية المستوى وإضافة إلى ذلك لفتة استعراض المجموعة الذهبية في تقدم مستمر حيث فيه كافة معاني فقرات الاستعراض التي اجتهد المدربون واللاعبون على صنع ذلك، وهم على استعداد للمشاركة في جميع المناسبات والمحافل التي تسهم في خدمة المجتمع».

جهد مقدر
المدرب سيف ين محمد الشكيلي قال : «إن فرق المجموعة الذهبية ممثلة في نادي بهلا ونادي البشائر وفريق المدة ومدرسة رواد المستقبل والمدربين ومساعديهم بذلوا جهدا مقدرا وأسهموا كثيرا في النهوض بمستوى اللاعبين»، مشيرا إلى أن الحفل الختامي تضمن معرضا مبسطا لفن الرسم للصور المتميزة من التجهيزات، وقد أتت الفكرة لتثقيف اللاعبين وتوعيتهم وإبراز مواهبهم وتطويرها في العديد من المهارات، ومعرضا حول الإنجازات المنصرمة التي أسهمت بها المجموعة الذهبية بالمشاركة والاستعراضات المجتمعية وفي جميع المناسبات ونشر رياضة الكاراتيه على أرجاء السلطنة.

نجاح الدورة
المدرب جلال بن عبدالله العبيداني قال: «تكللت الدورة بالنجاح من خلال تكاتف الجميع ومن ضمن خطط إدارة المجموعة الذهبية السنوية التي أعدت لرفع وصقل كفاءة المدربين واللاعبين إداريا وفنيا؛ ساعين لتطوير المستوى والمشاركة في جميع المسابقات والبطولات والاحتكاك مع الفرق الأخرى لكسب الخبرة والمهارة».