أكثر من 300 أسرة تستفيد من كسوة العيد في لوى

لوى – عبدالله بن سالم المانعي –

بدأت الأسر المعسرة بولاية لوى الاستفادة من مشروع كسوة العيد الذي يتبناه فريق حصاد لوى الخيري التابع للجنة الاجتماعية بالولاية في نسخته السادسة والذي يقام بقاعة نادي السلام بفرع لوى ويستهدف أكثر من 300 أسرة من مختلف القرى وجاء بدعم من مؤسسات القطاع الخاص والأفراد المقتدرين بتكلفة 5 آلاف ريال عماني. ويأتي المشروع ضمن أحد مشاريع الفريق التي تعزز التكافل الاجتماعي الذي حث عليه الدين الإسلامي الحنيف وقد فتح المعرض أبوابه أمام الأسر خلال الفترة من 5 إلى 8 من الشهر الجاري. وستتاح الفرصة أمام أفراد الأسر المعسرة باقتناء احتياجاتهم بالمجان من الملابس على اختلاف أنواعها والأحذية والحقائب ومستلزمات العيد الأخرى ليشعروا بفرحة العيد.