واحة «الواصل» تختتم موسم سباقات عرضة العيد للهجن

بديه – خليفة الحجري –
اختتمت واحة (الواصل) بولاية بدية بمحافظة شمال الشرقية أمس الجمعة موسم سباقات عرضة العيد للهجن العربية الأصيلة التي تنظمها لجنة العرضة سنويا بدعم متواصل تحظى به هذه الرياضة من قبل الاتحاد العماني للهجن ضمن الجهود المتواصلة من قبل ملاك الهجن بالولاية والولايات المجاورة وذلك تزامنا مع هبطات عيد الأضحى المبارك من كل عام.
وجرت النسخة الختامية من ركض العرضة بمركاض الواصل بمشاركة 120 ناقة من ولاية بدية والولايات المجاورة واشتمل برنامج هذه الفعالية الرياضية والتراثية وصول أصحاب الهجن على ظهور النوق عند الساعة الخامسة والنصف مصحوبا بالتغرود والهمبل ثم بدأت تتوالي أشواط العرضة من خلال ركض ثنائي وفردي وثلاثي تنافس من خلاله المشاركون من الشباب وكبار السن في تنافس متواصل على مدى ثلاث ساعات أظهر من خلالها الركبي مهاراتهم في تربية النوق الأصيلة وتدريبها على هذه الرياضة التقليدية مجسدين لوحات تراثية تبرز ملامح متنوعة.
وفي ختام المناسبة قدم أنور بن راشد الحجري رئيس لجنة سباقات عرضة الهجن ببدية الشكر للاتحاد العماني للهجن على دعمه السنوي لسباقات عرضة العيد في بدية مما ساهم في إنجاح السباقات الأربعة السابقة التي احتضنتها واحات بدية مؤخرا، كما شكر الحجري ملاك الهجن من ولاية بدية وولايات شمال وجنوب الشرقية على مشاركتهم في سباقات الموسم وخاصة في الأعياد مثمنا اهتمامهم وحرصهم على إبراز الرياضات التقليدية من خلال المشاركة والحضور لمتابعة هذه الرياضة العريقة وقال: في ختام أسبوع العرضة للهجن نثمن كافة الجهود المبذولة من الأهالي وأصحاب الهجن وكذلك المتابعين من الجمهور الغفير لهذه الرياضة الأصيلة التي حضرها جمهورا واسعا من المتابعين هذا العام سواء من المواطنين والمقيمين أو من السياح الأجانب الذين يتوافدون هذه الأيام على واحات بدية ورمالها الذهبية الناعمة وكذلك من هواة التصوير الضوئي والفوتوجرافي ممن يشاركون في مسابقات محلية ودولية في التصوير.