قتيلان وإشعاعات في انفجار بقاعدة روسية

موسكو – (أ ف ب): أعلنت السلطات الروسية أن انفجارا في قاعدة لإطلاق الصواريخ في منطقة ارخانجيلسك في أقصى الشمال الروسي أسفر أمس عن قتيلين وعدد من الجرحى كما تسبب بـ «ارتفاع طفيف» للتلوث الإشعاعي.
وفي بيان وُزع على وكالات الأنباء الروسية، أعلنت وزارة الدفاع أن حادثا وقع أثناء اختبار «محرك صاروخي يعمل بالوقود السائل»، موضحة أن اثنين من «الاختصاصيين قد توفيا متأثرين بجروحهما»، وأن ستة أصيبوا في الانفجار.
وأضاف الجيش الروسي في هذا البيان «لا يوجد تلوث إشعاعي، المستويات طبيعية». وهذا ما أكده لوكالة فرانس برس متحدث باسم حاكم منطقة ارخانجيلسك.
لكن بلدية المدينة القريبة من سفيردفينسك أكدت بعد ساعتين أن أجهزتها للاستشعار «سجلت ارتفاعا طفيفا للتلوث الإشعاعي» قبل العودة إلى الوضع الطبيعي.