جمعية المحامين العمانية تنظم رحلة للتعرف على التجربة القانونية اليابانية

كتب – خميس بن راشد العبري –

تنظم جمعية المحامين العمانية رحلة قانونية في نسختها السادسة والتي تنطلق الى العاصمة اليابانية طوكيو خلال الفترة من 15 ـ 25 من اغسطس الجاري. وقال المحامي الدكتور محمد بن ابراهيم الزدجالي رئيس مجلس إدارة الجمعية : إن تنظيم هذه الرحلة يأتي بهدف الاطلاع على التجربة القانونية في هذا البلد العريق المتحضر والذي ذاع صيته على المستوى العالمي في مجالات التقدم التكنولوجي المتطور والذي صاحبه وواكبه بكل تأكيد العمل القانوني والقضائي ذو المنظومة العالمية في مجالات صياغة العقود التجارية وعقود الأعمال بمفهومها الواسع، وأضاف سعادته في حديثه الصحفي بمناسبة هذه الزيارة ان اختيارنا هذه الوجهة لرحلتنا القانونية يأتي في اطار التنويع والإلمام بكل مجالات التقاضي في دول العالم المختلفة سواء في جوانبه القانونية والقضائية او الاقتصادية وذلك بغية التعرف عن قرب على هذه التجارب الناجحة وما صاحبها من تحديات لكي ننهل جميعا منها، الأمر الذي ندرك معه إشراك اكبر شريحة من المحامين وخاصة أصحاب المكاتب من السلطنة حيث يشارك في هذه الرحلة 30 محاميا ومحامية من كافة درجات التقاضي. وحول برنامج وفعاليات الرحلة أوضح انه أعد بالتنسيق مع عدد من المؤسسات القضائية والقانونية وسيشمل التعرف على دور المحاكم ودرجات التقاضي اضافة الى الادعاء العام الياباني وكذلك مكاتب المحاماة في مدينة طوكيو. من جانبه قال الدكتور حمد بن حمدان الربيعي نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية ان لهذه الزيارة مكانة كبيرة لدى المحامي العماني وخاصة أن العمل القانوني في اليابان تدرج منذ أمد ليس ببعيد وخاصة ما صاحب اليابان من تقدم اقتصادي وتكنولوجيا كان لدور المحامي والقانوني بصمة كبيرة حيث اننا نرغب في التعرف على هذه التجربة عن قرب وبمشاركة كبيرة من المحامين لإثراء جوانبه الفكرية والقانونية. ويشير المحامي علي بن ناصر البوعلي إلى أهمية هذه الزيارات ودورها في صقل مهارات المحامي ويقول ان التجربة الأوروبية في مجال التقاضي والمحاماة وقفنا عليها وشاهدناها عن قرب ومن الجيد الاستفادة ايضا من التجربة الآسيوية وخاصة اليابانية.