طرح مناقصة لتنفيذ برنامج تدقيق الطاقة وترشيد الاستهلاك في المباني الحكومية

«عمان»: أصدرت هيئة تنظيم الكهرباء أول مناقصة لطلب تقديم العروض من شركات خدمات الطاقة المحلية والدولية للقيام بأعمال تدقيق المباني الحكومية التي تندرج ضمن فئة التعرفة المنعكسة عن التكلفة «CRT».
ويأتي هذا البرنامج ضمن برامج (يَسِيْر) لكفاءة الطاقة وترشيد الاستهلاك والذي يهدف لتحقيق خفض استهلاك الطاقة والتكاليف التشغيلية على المدى الطويل في المباني الحكومية المختارة ذات الاستهلاك العالي للكهرباء.
وصرّح قيس بن سعود الزكواني، المدير التنفيذي للهيئة بقوله: «نعلن عن طرح أول مناقصة لتنفيذ برنامج تدقيق الطاقة وترشيد الاستهلاك في عشرة مبانٍ حكوميةٍ في محافظة مسقط، وتم اختيار المجموعة الأولى من المباني بناء على مستوى استهلاك الكهرباء وتوفر التفاصيل الأساسية لكل مبنى، حيث إن هذا البرنامج يمكن المؤسسات الحكومية من ترشيد استهلاك الطاقة من خلال نموذج عمل لشركات خدمات الطاقة.
وقد تعاونت شركات خدمات الطاقة منذ فترة طويلة مع مختلف الجهات الحكومية الدولية من أجل ضمان تحسين أداء المباني، وتركيب معدات جديدة أكثر كفاءة وتدريب موظفي المباني بتكاليف بسيطة أو معدومة، عدا عن إدارة المخاطر المحتملة».
وأضاف الزكواني: «من المتوقع أن يغطي البرنامج ما يصل إلى 70٪ من المباني الحكومية التي تقع ضمن فئة التعرفة المنعكسة عن التكلفة على مدى السنوات الخمس القادمة».
ويستغرق البرنامج حوالي تسعة أشهر بدءًا من اختيار وتعيين شركات خدمات الطاقة وانتهاءً بتطبيق وتنفيذ التدابير المقترحة من أجل ترشيد استهلاك الطاقة.
وستقوم الجهات الحكومية بإبرام عقد مع هذه الشركات لمدة تتراوح بين 5 و15 سنة بناءً على المبلغ الذي ستستثمره الشركة والوفورات المحققة في فواتير الكهرباء. وستشكل هذه المرحلة الأساس للمراحل القادمة من البرنامج والتي سيتم طرحها خلال السنوات الخمس المقبلة لتغطية المباني الحكومية الأخرى.
الجدير بالذكر أن التعديلات والتحديثات الشاملة التي تقوم بها شركات خدمات الطاقة ستتيح استهداف أنظمة المباني المتعددة، بما في ذلك هيكل المبنى وأنظمة الإضاءة والتهوية وتكييف الهواء.