البلوشي: «لابد أن نعمل يدا بيد من أجل بداية إيجابية في التصفيات»

اليمن يطلب لقاء المنتخب الوطني 28 الجاري –

كتب/‏‏ وليد أمبوسعيدي –

يعود المنتخب الوطني الأول لكرة القدم للتجمع في 25 أغسطس الجاري استعدادا لخوض التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم وآسيا، وسيواصل اللاعبون العمل -في الفترة القادمة قبل المعسكر الثاني- على برامج أعدها مدرب اللياقة البدنية وسيخوض المنتخب في 28 أغسطس الجاري مواجهة ودية ربما تكون مع منتخب اليمن الذي طلب لقاء منتخبنا قبل السفر الى الهند لمواجهتها في التصفيات.
وذكر مقبول البلوشي مدير منتخبنا الوطني الأول -بعد ختام معسكر المنتخب الخارجي الذي أقامه بجمهورية ألمانيا الاتحادية خلال الفترة من 15 يوليو المنصرم الى 6 أغسطس الجاري- أن المعسكر الماضي يعتبر أول تجمع طويل بعد قيادة المدرب الهولندي إيرون كومان الذي تولى قيادة المنتخب في فبراير الماضي، حيث استمر المعسكر قرابة 3 أسابيع، وقال أيضا: بما أن المنتخب كان يخوض حصتين يوميا فقد كانت فرصة مناسبة للوقوف عن كثب على مستويات اللاعبين جميعا. وأضاف البلوشي: إننا على مشارف بداية موسم جديد، وقد كان للجانب البدني نصيب مهم واستطعنا وبنجاح كبير تأهيل اللاعبين بدنيا، وذكر أيضا أن الجميع يعلم أن المنتخب مقبل على مباريات مهمة وحاسمة خلال أشهر سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر والتي ستحدد بشكل كبير مسيرته في التصفيات ولهذا عكف مدرب اللياقة البدنية على السير بنهج واضح في الإعداد البدني.
وقال مقبول البلوشي حول التجارب الثلاث التي خاضها المنتخب خلال فترة معسكره في ألمانيا إنه كان من المهم التدرج في المباريات، وبالفعل لعبنا ثلاث مباريات جيدة في المعسكر الخارجي وأضاف: إننا حققنا الاستفادة المرجوة بغض النظر عن الأسماء التي لعبنا أمامها، فقد كانت فرصة مهمة للوقوف على مستويات بعض اللاعبين.
واختتم البلوشي حديثه قائلا: «لابد أن نعمل يدا بيد جميعا من أجل بداية إيجابية للمنتخب في التصفيات». وأضاف: إن معسكر ألمانيا كان البداية خصوصا وأن اللاعبين كانوا بحاجة لجرعات لياقة مكثفة وأنهى كلامه بالشكر وأمله الكبير في الإعلام الداعم والجماهير الوفية المساندة للمنتخب الوطني.