بحث التعاون بين الشؤون الرياضية والاتحاد الدولي للمبارزة

تعرّف على أنشطة اللجنة الأولمبية العمانية –

استعرض معالي الشيخ سعد بن محمد بن سعيد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية بمكتبه بديوان عام الوزارة مجالات التعاون المشترك بين السلطنة والاتحاد الدولي للمبارزة وآليات تطويرها، وذلك يوم الخميس الماضي مع انطوني دونالد نائب رئيس الاتحاد الدولي للمبارزة رئيس الاتحاد الأمريكي للمبارزة ويوكي اوتا نائب رئيس الاتحاد الدولي للمبارزة رئيس الاتحاد الياباني للمبارزة والوفد المرافق لهم وذلك خلال زيارتهم الرسمية للسلطنة.
في بداية اللقاء رحب معالي الشيخ وزير الشؤون الرياضية بضيوف السلطنة، مؤكدا معاليه على الدعم الكبير الذي تحظى به رياضة المبارزة بالسلطنة والدور المهم الذي تطلع به إلى جانب باقي الرياضات الأخرى، كما تم استعراض برامج الاتحاد الدولي وتفعيل أطر الشراكة بين الجانبين لإرساء دعائم التعاون في رياضة المبارزة.
كما استمع معاليه حول برامج الاتحاد الدولي للمبارزة المتضمنة لأهم البطولات والاجتماعات الدورية والدورات التدريبية، مؤكدا على أهمية تعزيز مشاركة السلطنة فيها الأمر الذي سيمثل فرصة للتعرف على الخبرات التخصصية التي يمكن الاستعانة بها في تطبيق البرامج التأهيلية للمدربين والحكام والإداريين.
الجدير بالذكر أن الوزارة كانت قد أشهرت في بداية العام الحالي اللجنة العمانية للمبارزة والتي جاء إشهارها في إطار الاهتمام والنهوض بالألعاب الرياضية الفردية ومواكبة للتطورات الدولية المطردة للرياضة ذات المستوى العالي وتعزيزًا لفتح آفاق جديدة للألعاب الفردية ومنحها العناية اللازمة وتشجيعا للشباب على ممارستها والتي أصبحت نافذة مهمة للارتقاء بالمجيدين والوصول في النسق ذاته بالرياضة العمانية إلى مستويات متقدمة في المحافل الرياضية.
من جانب آخر استقبل الشيخ سيف بن هلال الحوسني نائب رئيس اللجنة الأولمبية العُمانية يوم الخميس الماضي بمبنى اللجنة أنطوني دونالد نائب رئيس الاتحاد الدولي للمبارزة رئيس الاتحاد الأمريكي للمبارزة، ويوكي أوتا نائب رئيس الاتحاد الدولي للمبارزة رئيس الاتحاد الياباني للمبارزة، وخالد بن سعيد الشعيبي رئيس اللجنة العُمانية للمبارزة، بحضور طه بن سليمان الكشري الأمين العام باللجنة الأولمبية العُمانية، وقد تم خلال الاجتماع بحث العديد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك أبرزها إقرار انضمام اللجنة العُمانية للمبارزة كعضو جديد ضمن الاتحاد الدولي للمبارزة، حيث تنص إجراءات الانضمام بأن يقوم وفد من الاتحاد الدولي بزيارة الدولة التي تتقدم بالطلب للتأكد من جاهزيتها للانضمام لعضوية الاتحاد الدولي للمبارزة. وقد قام الوفد بزيارة السلطنة بصفتهم أعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للمبارزة ولقاء المسؤولين بوزارة الشؤون الرياضية والاجتماع مع مجلس إدارة اللجنة العُمانية للمبارزة وزيارة صالة التدريبات ولقاء المدرب واللاعبين، وثمّنوا الجهود التي تبذلها السلطنة في سبيل الاهتمام بهذه الرياضة والتوجهات الأخيرة في الاهتمام بالرياضات الفردية. كما أبدى الوفد حرصه واهتمامه بالتنسيق مع الاتحاد الدولي للمبارزة فيما يتعلق بتسخير كافة الجهود من أجل الترويج للرياضة وتطويرها داخل السلطنة. هذا وسيتم اعتماد الانضمام الرسمي للجنة العُمانية للمبارزة بعضوية الاتحاد الدولي للمبارزة في اجتماع الجمعية العمومية الاعتيادية السنوية للاتحاد الدولي للمبارزة الذي سيعقد في شهر نوفمبر من هذا العام بحضور كافة رؤساء الاتحادات الدولية للمبارزة. مما يجدر ذكره أن اللجنة العُمانية للمبارزة تأسست بتاريخ 8 يناير 2019م ويترأسها خالد بن سعيد الشعيبي، ووصل عدد المنتسبين ما يقارب 80 لاعبا، وتم تشكيل منتخب للعبة مكون من 20 لاعبا ولاعبة يمثلون أنواع الأسلحة (السيبر، والفويل، والايبيه).