تدشين فندق «ضيافة أتانا الأشخرة»

استمراراً للمساعي الرامية الى تعزيز السياحة المحلية، افتتحت الشركة العمانية للتنمية السياحية (عُمران) – الذراع التنفيذية لتطوير القطاع السياحي في السلطنة – فندق «ضيافة أتانا الأشخرة». وأقيم حفل الافتتاح برعاية سعادة الشيخ عبدالله بن مستهيل بن سالم شماس، محافظ جنوب الشرقية وبحضور عدد من المسؤولين من الإدارة التنفيذية لشركة عُمران والمسؤولين الحكوميين والجهات المعنية. وسيبدأ الفندق في استقبال زواره ابتداء من الأول من أغسطس 2019م.
ويأتي افتتاح ضيافة أتانا الأشخرة بالتزامن مع تدشين ضيافة أتانا صلالة الذي تم مؤخراً، وذلك في إطار دور شركة عُمران في تعزيز السياحة المحلية وتنمية الأصول الفندقية المختلفة التي تسهم في إثراء وتنويع التجارب السياحية في البلاد. ويضم الفندق 46 غرفة فندقية تعكس مفهوماً فريداً للضيافة من خلال إبراز المقومات الطبيعية والثقافية للأشخرة ومحافظة جنوب الشرقية بشكل عام، وتضم مرافق الفندق مجموعة من المرافق المصممة بأسلوب يدمج الأصالة بالحياة العصرية لتقديم تجربة غنية للزوار.
وبهذه المناسبة، قال سعادة الشيخ عبدالله بن مستهيل بن سالم شماس، محافظ جنوب الشرقية: نبارك لشركة عُمران إنجاز هذا المشروع المتميز ودورها المهم في تجديد وتطوير بيوت الشباب في الأشخرة وتحويلها الى مرفق فندقي حديث يحمل علامة ضيافة أتانا، حيث يتواكب تطوير هذه الوجهة الفندقية مع الاستراتيجية الوطنية للسياحة التي تتضمن أهدافها عنصر تحفيز السياحة الداخلية من خلال المبادرات والمشاريع المتنوعة في مختلف مناطق السلطنة.
وأضاف: «تعد الأشخرة وجهة سياحية متفردة لما تزخر به من مقومات سياحية تعكس التنوع الطبيعي الذي تزخر به السلطنة بشكل عام ومحافظة جنوب الشرقية على وجه الخصوص، حيث تشتهر بشواطئها الاستثنائية المطلة على بحر العرب، ما يجعلها وجهة سياحية مثالية للزوار الراغبين في استكشاف عُمان من زاوية مختلفة».
من جانبه أفاد بيتر واليكنوسكي، الرئيس التنفيذي لشركة عُمران: «كجزء من مساعينا لصناعة تجارب ضيافة فريدة لتعزيز السياحة المحلية، نسعد اليوم بتدشين فندق ضيافة أتانا الأشخرة ليكون المكان الذي يمكن للضيوف فيه الاسترخاء والاستمتاع بالتجارب المتنوعة».
وأضاف: «تفخر عمران بإنجاز خطة تطوير فندقي ضيافة أتانا الأشخرة وضيافة أتانا صلالة بوتيرة سريعة، مع ضمان الجودة العالية أثناء مرحلة التجديد. كما يسعدنا التعاون مع الجهات المعنية والمجتمع المحلي في محافظة جنوب الشرقية، حيث تدعم عمران حاليًا بلدية الأشخرة لتطوير الممشى العام ليكون بمثابة متنفس للمجتمع المحلي والزوار».
واختتم مؤكداً: « ومن جانب تعزيز القيمة المحلية المضافة، يبلغ معدل التعمين في ضيافة أتانا الأشخرة حاليًا 73٪ في مختلف المستويات وصولا الى الإدارة العليا، بما في ذلك منصب مدير الفندق.»
ونظراً لموقعه المطل على سواحل بحر العرب، سيسهم الفندق في تنشيط التجارب السياحية للزوار كالأنشطة الشاطئية، إضافة إلى الرحلات البحرية والجولات الثقافية، مما يتيح خيارات تلبي احتياجات الضيوف المتنوعة من المسافرين المنفردين والعائلات. الجدير بالذكر أن شركة عمران بدأت بتنفيذ الأعمال التطويرية لفندقي «ضيافة أتانا صلالة» و(ضيافة أتانا الأشخرة) – المعروفين سابقاً ببيوت الشباب في صلالة والأشخرة – على وتيرة متسارعة بعد أن تم تحويلهما من وزارة السياحة الى الشركة خلال العام الماضي.
وتعد «ضيافة أتانا احدى العلامات المنبثقة من سلسلة فنادق ومنتجعات أتانا المرموقة التي أسستها شركة عُمران وأطلقتها كعلامة فندقية في كل من فندق أتانا خصب ومنتجع أتانا مسندم في عام 2014م. وتتميز الأصول المدرجة تحت علامة «ضيافة أتانا» بطابع عصري واقتصادي، وتركز على القصص والروايات المرتبطة بمواقعها الفريدة، كما تقدم تجربة سياحية مستوحاة من الثقافة والتقاليد المحلية الأصيلة.