«تقنية المعلومات» تدعم الكوادر الوطنية الموهوبة في مجال الأمن الإلكتروني

649 سفيرا في منصة السلامة المعلوماتية –

أكدت هيئة تقنية المعلومات دعمها للكفاءات العمانية المتخصصة في الأمن السيبراني وكل من لديه المهارات في عمليات الاختراق الإلكتروني الأخلاقي والتعرف على الثغرات الأمنية والتصدي لها.
صرح بذلك المهندس بدر بن علي الصالحي، مدير عام المركز الوطني للسلامة المعلوماتية، وأن المركز مهتم بأصحاب تلك القدرات للاستفادة منها في أمور إيجابية تفيد المجتمع وتساهم في دعم الاستراتيجية الوطنية لمجتمع عمان الرقمي والحكومة الإلكترونية.
وأوضح بأن الهيئة أطلقت منذ عام 2011 برنامج سفراء السلامة المعلوماتية، الذي يعتبر منصة تجمع المتخصصين والأكاديميين والباحثين والمهتمين بتقنية المعلومات والاتصالات، ويضم هذا البرنامج حتى اليوم 649 سفيرا للسلامة المعلوماتية.