عُمران تدشن «ضيافة أتانا صلالة»

احتفلت الشركة العمانية للتنمية السياحية (عُمران) -الذراع التنفيذي لتطوير القطاع السياحي في السلطنة – مؤخرا بتدشين فندق «ضيافة أتانا صلالة»- أحدث المشاريع الفندقية التي أنجزتها الشركة بولاية صلالة. رعى حفل التدشين سعادة الشيخ سالم بن عوفيت بن عبدالله الشنفري رئيس بلدية ظفار بحضور الرئيس التنفيذي لشركة عُمران وعدد من المسؤولين. وسيبدأ الفندق في استقبال الزوار ابتداء من الأول من أغسطس 2019م.
ويأتي افتتاح «ضيافة أتانا صلالة» في إطار دور شركة عُمران لتعزيز السياحة المحلية وتنمية الأصول الفندقية المختلفة التي تساهم في إثراء وتنويع التجارب السياحية في البلاد. وتقدم «ضيافة أتانا صلالة» مفهوما متفردا للضيافة مستوحى من الموروث الثقافي لولاية صلالة، كما يضم الفندق 54 غرفة فندقية ومجموعة من المرافق المصممة بأسلوب يدمج الأصالة بالحياة العصرية لتقديم تجربة غنية للزوار، كالمساحات التفاعلية للعائلات والمأكولات الشهية والأطباق المحلية والمساحات المخصصة للأطفال والعائلات، بالإضافة إلى البرامج والجولات السياحية المشوقة التي تتيح للضيوف الفرصة لاستكشاف المواقع والأنشطة السياحية والتعرف على العادات والتقاليد المحلية الأصيلة.
وبهذه المناسبة، قال سعادة الشيخ سالم بن عوفيت الشنفري رئيس بلدية ظفار:«نبارك لشركة عُمران تدشين «ضيافة أتانا صلالة» التي ستساهم في رفد القطاع السياحي بمزيد من الخدمات والمرافق السياحية المرموقة، بما يعزز مكانة ولاية صلالة كوجهة سياحية حيوية على مستوى المنطقة».
وأضاف سعادته:«يأتي افتتاح «ضيافة أتانا صلالة» في وقت مثالي يتزامن مع انطلاقة موسم صلالة السياحي والاحتفاء بصلالة عاصمة للمصايف العربية، وبذلك سيلعب هذا المرفق السياحي دورا مهما في صناعة تجربة ضيافة جديدة للزوار تعبر عن مفردات الأصالة العمانية والتراث الظفاري الغني والعريق».
من جانبه أفاد بيتر واليكنوسكي، الرئيس التنفيذي لشركة عُمران: «نحن سعيدون بتدشين «ضيافة أتانا صلالة» وتسليم هذا المشروع في وقت قياسي، متطلعين في إسهامه لتحفيز السوق السياحي المحلي ودعم النمو المطرد الذي تشهده صلالة كوجهة سياحية رئيسية، تتمتع بكافة المقومات الطبيعية والكنوز الثقافية والتاريخية والفنون الشعبية الأصيلة التي تثير اهتمام وشغف جميع الزوار».
وأضاف:«وإذ نفتتح هذا المرفق السياحي الجديد، فإن شركة عُمران تولي التعمين أولوية قصوى حيث تبلغ نسبة العمانيين أكثر من 50% حالياً، مع عزمنا على زيادة هذه النسبة في الأشهر المقبلة».
الجدير بالذكر أن شركة عمران بدأت بتنفيذ الأعمال التطويرية لفندقي «ضيافة أتانا صلالة» و«ضيافة أتانا الأشخرة» – المعروفين سابقا ببيوت الشباب في صلالة والأشخرة – على وتيرة متسارعة بعد أن تم تحويلهما من وزارة السياحة إلى محفظة الأصول الفندقية لشركة عُمران العام الماضي.
وتعد «ضيافة أتانا» -من فئة الثلاث نجوم- إحدى العلامات المنبثقة من سلسلة فنادق ومنتجعات أتانا المرموقة التي أسستها شركة عُمران وأطلقتها كعلامة فندقية في كل من فندق أتانا خصب ومنتجع أتانا مسندم في عام 2014م. وتتميز الأصول المندرجة تحت علامة «ضيافة أتانا» بطابع عصري واقتصادي، وتركز على القصص والروايات المرتبطة بمواقعها الفريدة، كما تقدم تجربة سياحية مستوحاة من الثقافة والتقاليد المحلية الأصيلة.
وتعتزم شركة عُمران الاستمرار في تدشين أصول ضيافة جديدة ضمن سلسلة فنادق «أتانا» و«ضيافة أتانا» للعمل على تعزيز توسعها في جميع أنحاء السلطنة من خلال إعادة تشغيل بعض المرافق الفندقية التابعة للشركة أو تشغيل المنشآت الفندقية الجديدة التي تقوم بإنشائها الشركة في إطار جهودها لتعزيز السياحة المحلية في السلطنة.