الطليعة يدشن شعاره الجديد

بهلا ـ أحمد المحروقي –

احتفالا بيوم النهضة المباركة يوم الثالث والعشرين من يوليو المجيد دشن فريق الطليعة التابع لنادي بهلا شعاره الجديد الذي حمل عنوان (الطليعة قوة التلاحم) وذلك تحت رعاية محمد بن عبدالله بن محمد اليحيائي رشيد محلة الخطوة. وجاء تصميم الشعار منسجما مع روح العصر ومحافظا على الأصالة، إذ اتخذ من (باب السيلي) البوابة الشمالية لولاية بهلا وهو أحد أهم وأبرز الأبواب الرئيسية لسور بهلا العريق، حيث لطالما كان باب السيلي رمزا للقوة في الماضي، ورابطا مهما استطاع بحكم موقعه ربط بهلا القديمة بشقيها السكاني والزراعي، وعرف باب السيلي كهوية تاريخية لمحلة الخطوة، فكان تجسيد باب السيلي في الشعار ليكون العنصر الأبرز وهو الحاضن لمكونات الفريق وأنشطته الثقافية مجسدا في الكتاب المفتوحة صفحاته نحو أفق القراءة، ورياضيا من خلال رمزية كرة القدم، واجتماعيا بتلاحم أعضائه الذين شكلوا حلقة متكاتفة تخدم العمل التطوعي. وقد تزين الشعار بالنجوم الثلاث وهن رمز لثلاث بطولات حققها الفريق في دورات نادي بهلا الرياضية لأعوام 2006/‏‏2008/‏‏2017 . وأما التاريخ 1984 فهو السنة التي أشهر فيها فريق الطليعة رسميا بنادي بهلا. ولأن للألوان رسائلها و دلالاتها ولإضفاء قوة اللون على الشعار فقد تم استخدام اللون الذهبي لون التألق والفخامة ليكون اللون السائد، مع تدرجات اللون الأزرق كرمز للولاء. وفي هذا الصدد قال محمد بن عبدالله اليحيائي رئيس الفريق عن أهمية هذا التغيير: إن من أهم سمات الهوية الحديثة أن تكون قادرة على التعبير عن الحداثة بروح الأصالة، وهو ما تم العمل عليه في الشعار ومكوناته، ونشكر الأخت نسرين على إنجاز الشعار بالطريقة التي نراها الآن هذا العمل نتاج أشهر من التصميم، ونسأل الله أن يكون منطلقا جديدا للفريق ومحبيه. و في تعليق إدارة نادي بهلا على إشهار الشعار الجديد أفاد سيف بن راشد الشكيلي رئيس مجلس إدارة النادي: بأنه مما لا شك فيه أن التغيير والتطوير هو سمة المؤسسات الناجحة، وهكذا ننظر إلى تغيير شعار فريق الطليعة، حيث لاحظنا بأن الشعار الجديد اتسم بالمزج بين روح العصر والمحافظة على الهوية، وترابط أعضاء الفريق بالإضافة إلى وجود عمل جيد في الاشتغال على مكونات الشعار و ألوانه. نسأل الله التوفيق لفريق الطليعة الذي نعتبره من الفرق النشطة على مستوى الولاية.